أخبار عاجلة
"فرحات" يطالب القضاة بهذا الأمر -

خلاف فى الحكومة الائتلافية فى إسرائيل يهدد بانتخابات مبكرة

خلاف فى الحكومة الائتلافية فى إسرائيل يهدد بانتخابات مبكرة
خلاف فى الحكومة الائتلافية فى إسرائيل يهدد بانتخابات مبكرة

تفاقمت ليلة أمس، الأزمة الائتلافية بين رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو ووزير المالية موشيه كحلون، وتركز الخلاف بين الجانبين على هيئة البث العام التى تأجل تأسيسها لمدة طويلة.


ووفقا للإذاعة الإسرائيلية، فقد تمسك كل منهما بموقفه وأعرب عن استعداده لحل الائتلاف الحكومى وخوض انتخابات مبكرة على هذه الخلفية. وحمل كل من الطرفين الآخر مسئولية عدم الوفاء بالتفاهمات والاتفاقات الائتلافية المتعلقة بقطاع الاتصالات، حسب وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ).


وتوقعت الإذاعة أن تطرح المعارضة هذا الأسبوع اقتراحا بحل الكنيست وتقديم موعد الانتخابات. ورأى عدد من أقطاب المعارضة وبعض المحللين الصحفيين أن السبب الحقيقى لاستعداد نتنياهو لتقديم الانتخابات ليس قضية هيئة البث وإنما التحقيقات الجنائية الجارية معه، فى تهم متعلقة بالفساد.
ومن المقرر أن تنطلق هيئة البث الجديدة فى 30 إبريل المقبل لتحل محل «سلطة البث الإسرائيلية» وستعمل بإشراف حكومى أقل. ويدافع نتنياهو عن السلطة القديمة ويقول إن تكلفة تشغيلها أقل ومن ثم فإنه لا يرى ضرورة لإطلاق الهيئة.


ووفقا لما هو مقرر، فإن الانتخابات العامة المقبلة فى إسرائيل ستكون عام 2019. ويقود حزب الليكود بزعامة نتنياهو، والذى يشغل حاليا 30 مقعدا فى الكنيست، حكومة ائتلافية يمينية تمتلك 66 مقعدا من إجمالى 120 مقعدا فى الكنيست.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى التحالف العربي يشن غارات على مواقع الحوثيين بضواحي صنعاء