أخبار عاجلة
نائب الملك يهنئ محمد أشرف ويانوش -
وصول 700 ألف حاج إلى المدينة المنوّرة -
كيريوس يواجه ديميتروف في نهائي سينسناتي -

«الحج المجاني» يفضح أكاذيب الدوحة

«الحج المجاني» يفضح أكاذيب الدوحة
«الحج المجاني» يفضح أكاذيب الدوحة

حظي توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- بدخول الحجاج القطريين بدون تصاريح إلكترونية، واستضافتِهِم بالكامل على نفقته الخاصة بإشادة وترحيب دولي في مختلف مناطق وأقطار العالم، واعتبرها السعوديون رسالة عالمية تبين بوضوح مدى حرص المملكة على الوفاء برسالتها التي شرفها الله بها، بعيداً عن كل ما يعكر سكينتهم وصفوهم، وتفضح الزيف والأكاذيب التي لا زال إعلام الدوحة يروج لها.

خدمات وتسهيلات

وقال الخبير الاقتصادي حسين بن حمد الرقيب: إن الشعب السعودي وأيضاً كل من سبق له زيارة المشاعر المقدسة إما لحج أو عمرة أو زيارة لن يستغرب تلك المكرمة الكريمة من خادم الحرمين الشريفين نظراً لما يعلمه من اهتمام وحرص لدى قيادة المملكة بالمشاعر المقدسة، فحرص المواطن السعودي على خدمة ضيوف الرحمن مكلفاً ومتطوعاً يزداد عاماً بعد عام بتوجيه الدولة وبرؤيته لاهتمامها بذلك الأمر، وبالنسبة للزوار والحجيج فجلهم يعودون لأوطانهم وهم يحملون ذكرى ورؤية مميزة تجعلهم سفراء ينقلون للعالم ما توفره المملكة للمشاعر المقدسة وضيوفها من خدمات وتسهيلات لا يجدها كثير من الناس في بلدانهم التي قدموا منها.

فضح الزيف

بدوره قال رئيس لجنة الحج السابق وعضو مجلس إدارة غرفة تجارة مكة المكرمة سعد جميل القرشي: إن أمر خادم الحرمين الشريفين باستضافة حجاج قطر على نفقته الخاصة غير مستغرب وهو يعكس حرص ولاة الأمر بالمملكة على الوفاء برسالتهم النبيلة في خدمة المشاعر المقدسة وضيوفها، مشيراً إلى أن اهتمام ولاة الأمر بتلك الرسالة العظيمة أصبح ديدناً لعموم مواطنيهم فكثير من شبان وشابات مكة المكرمة يعملون ليلاً ونهاراً متطوعين لخدمة ضيوف الرحمن بدعم وتوجيه من قيادتهم الرشيدة، مؤكّداً أن هذه المكرمة الملكية جاءت لتدحض وتفضح زيف الأكاذيب الباطلة التي يروج لها الإعلام القطري، ولتكشف للمواطن القطري وللعالم بأسره أن المملكة حكومة وشعباً ترحب بضيوف الرحمن وتيسر لهم كل ما يساعدهم على تأدية نسكهم في يسر وسهولة.

فكرة مغايرة

كما أشاد رئيس اللجنة السياحية بغرفة تجارة المدينة المنورة مجد حمود المحمدي بمكرمة خادم الحرمين الشريفين تجاه حجاج قطر، مؤكداً بأنها غير مستغربة منه وهو الذي يستضيف على نفقته الخاصة في كل عام الآلاف من الحجاج من مختلف الجنسيات، مبيناً أن جهود المملكة وخدمتها المستمرة منذ تأسيسها على يد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -رحمه الله- معلومة من الجميع ولا ينكرها إلا حاقد أو جاهل.

وقال: "بحكم عملي في القطاع السياحي بالمدينة المنورة ومخالطتي للحجاج والزوار على مدار العام أجزم أن غالبية القادمين للحج يعودون بفكرة مغايرة لما كانوا يعتقدون قبل القدوم لأول فريضة أو زيارة، فهم يرون ما تقوم به المملكة من جهود وخدمات تعجز عنها كثير من دول العالم، ويعايشون حفاوة الدولة ومواطنيها بهم، ولذا فكثير من الحجاج يعودون مرات ومرات وكثير منهم يغادر لدياره ناقلاً لغيره تلك الصورة المشرقة عن مدى الإنفاق على المدينتين المقدستين والمشاعر من قبل المملكة وولاة أمرها حفظهم الله".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق سلوى.. عبور 130 حاجاً قطرياً و50 مركبةً
التالى العيادات السعودية تتعامل مع 3495 حالة مرضية في مخيم الزعتري