أخبار عاجلة
محامو حلوان ينفون اقتحام الأمن لمقر النقابة -
تحطم طائرة روسية في البحر المتوسط -
السفير العرابي يشارك في مؤتمر مصر رسالة سلام -
بلاتر يعلن خسارة قضيته لدى المحكمة الدولية -
حسام بدراوي: أطفالنا أفضل من مدرسيهم -

مقتل أكثر من 50 مسلحا بريف حماة الشمالى بسوريا

مقتل أكثر من 50 مسلحا بريف حماة الشمالى بسوريا
مقتل أكثر من 50 مسلحا بريف حماة الشمالى بسوريا

دمشق (أ ش أ)

أوردت وكالة الأنباء السورى الرسمية (سانا) اليوم الأربعاء، أن وحدات من الجيش استهدفت تجمعات لـ"التنظيمات المسلحة" ومحاور تحركها فى قرى وبلدات مورك وشرق البويضة وسكيك وعطشان ووادى حوير بالريف حماة الشمالي؛ ما أسفرت عن مقتل أكثر من 50 "مسلحا" وتدمير مقر قيادة ومستودع ذخيرة و6 سيارات بعضها مزود برشاشات ومربض هاون.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكرى سورى القول أن الجيش السورى قتل على العديد من مسلحى (فتح الشام) على طريق طفس اليادودة وشمال مزرعة البيطار بريف درعا .

كما وجهت وحدة من الجيش ضربة محكمة على تجمع لمجموعة مسلحة شمال مزرعة البيطار فى محيط بلدة عتمان شمال مدينة درعا بنحو 4 كم ما أسفر عن “مقتل وإصابة العديد من أفرادها".

وفى درعا البلد أكد مصدر عسكرى أن وحدة من الجيش دمرت وكرا للمجموعات المسلحة وعددا من الآليات ومرصدا شرق سجن الكرك.

وكانت وحدة من الجيش دمرت أمس وكرا ونقطة محصنة لمسلحى (فتح الشام) أوقعت عددا منهم قتلى ومصابون فى مخيم النازحين بمنطقة درعا البلد.

من ناحية أخرى أحكمت وحدات من الجيش السورى، اليوم الأربعاء، سيطرتها على تلة النقار الغربية بريف القنيطرة الشمالى . ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكرى سورى قوله أن وحدة من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية، نفذت خلال الساعات القليلة الماضية عمليات نوعية بالريف الشمالى، انتهت بإحكام سيطرتها على تلة النقار الغربية شرق طرنجة.

وقال المصدر أن العمليات النوعية أسفرت أيضا عن القضاء على العديد من أفراد تنظيم (فتح الشام) وتدمير أسلحة وعتاد حربى له فيما أمنت وحدة من الجيش طريق مزارع (الأمل- حضر).

وفى دير الزور، أكد المصدر العسكرى أن وحدات الجيش قضت على أكثر من 30 مسلحا من تنظيم (داعش) فى حيى الرشدية والصناعة وقرية الجفرة وعلى طول الساتر الشرقى للمطار العسكرى.

وتأتى أهمية السيطرة على تلة النقار كونها تشرف على خندق حفره "المسلحون" بعمق مترين وعلى ساتر ترابى بارتفاع 3 أمتار يمتد من مزارع الأمل وصولا إلى طريق حضر وبالتالى فان السيطرة عليها تمنع التسلل إلى الطريق، إضافة إلى السيطرة ناريا على موقع كروم الكشة إلى الغرب من التلة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الإطاحه بـ"مخرفن" الشباب على تويتر