أخبار عاجلة
بالصور.. منال سلامة في ضيافة وشوشة -
التحرش الجنسي: من يكسر جدار الصمت؟ -
«داو جونز» يخترق حاجز 23 ألف نقطة للمرة الأولى -
الأثرياء الأميركيون يزدادون ثراءً ما عدا ترامب -
«فيتش»: انحسار مخاطر السيولة المصرفية في قطر -

الأمم المتحدة تحض نيجيريا على إنقاذ فتيات تشيبوك المختطفات

الأمم المتحدة تحض نيجيريا على إنقاذ فتيات تشيبوك المختطفات
الأمم المتحدة تحض نيجيريا على إنقاذ فتيات تشيبوك المختطفات

طالبت لجنة معنية بحقوق الإنسان في الأمم المتحدة الحكومة النيجيرية امس (الاثنين) بتعزيز الجهود لإنقاذ جميع النساء والفتيات اللاتي تحتجزهن جماعة «بوكو حرام» وضمان عودتهن للمدارس.

وقالت لجنة الأمم المتحدة المؤلفة من 23 خبيراً إن على نيجيريا «تكثيف جهودها لإنقاذ جميع النساء والفتيات اللاتي خطفهن مسلحو بوكو حرام وضمان إعادة تأهيلهن ودمجهن في المجتمع وتمكينهن وأسرهن من الحصول على الخدمات النفسية وإعادة التأهيل».

وأوضحت اللجنة إن الفتيات اللاتي خطفتهن «بوكو حرام» من مدينة تشيبوك في داماساك بولاية بورنو في نيسان (أبريل) وتشرين الثاني (نوفمبر) العام 2014 «ما زلن يخضعن للزواج القسري والاغتصاب على يد مسلحي بوكو حرام».

وأطلق سراح حوالى 100 فتاة من أصل 270 خطفهن المتشددون من مدرستهن الثانوية في تشيبوك شمال شرقي نيجيريا في نيسان 2014، فيما فرت 60 أخريات، لكن من المعتقد أن حوالى 100 ما زلن في الأسر.

ونيجيريا واحدة من ثماني دول تفحص لجنة الأمم المتحدة المعنية بالقضاء على التمييز ضد المرأة سجلاتها في دورة تستمر ثلاثة أسابيع.

وقتلت «بوكو حرام» 20 ألف شخص وشردت أكثر من مليونين خلال تمرد مستمر منذ سبعة أعوام. وتقول جماعات الإغاثة إنه على رغم أن فتيات تشيبوك هن أشهر حالة للخطف، فقد خطفت «بوكو حرام» آلاف الراشدين والأطفال وإنه جرى تجاهل حالات الكثير منهم.

وأحالت الرئاسة النيجيرية طلباً للتعليق إلى وزارة شؤون المرأة، ولم يتسن الحصول على تعليق من الوزراء. وفي أيار (مايو) الماضي قال مسؤولون نيجيريون إن فتيات تشيبوك اللاتي عثر عليهن العام الماضي سيعدن للمدارس في أيلول (سبتمبر) المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات