أخبار عاجلة

انطلاق فعاليات نادي الفتيات وبرنامج صيف المواهب وغرس القيم بجمعية المرأة بالرستاق

انطلاق فعاليات نادي الفتيات وبرنامج صيف المواهب وغرس القيم بجمعية المرأة بالرستاق
انطلاق فعاليات نادي الفتيات وبرنامج صيف المواهب وغرس القيم بجمعية المرأة بالرستاق

تتضمن برامج إرشادية وعلمية وفنية فـي التصميم والمونتاج
الرستاق ـ من سيف بن مرهون الغافري:
انطلقت بمقر جمعية المرأة العمانية بولاية الرستاق فعاليات نادي الفتيات وبرنامج صيف المواهب وغرس القيم الذي تنظمه الجمعية خلال فترة الإجازة الصيفية بمشاركة واسعة من الطلبة والطالبات، ويشتمل البرنامج الذي يستمر حتى العاشر من شهر أغسطس القادم على العديد من الأنشطة والفعاليات والدورات التدريبي.
وحول فعاليات البرامج الصيفية تقول شاكرة بنت خصيب البوسعيدية رئيسة الجمعية: تسعى جمعية المرأة بالرستاق دائما إلى تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات المختلفة سواء في مجال التوعية البيئية أو الاحتفال بالمناسبات الدينية والوطنية والمسابقات الثقافية التي تقام بين فترة وأخرى، أو البرامج الصيفية حيث تقام حاليا بمقر الجمعية الجديد فعاليات نادي الفتيات، وبرنامج صيف المواهب وغرس القيم وهدفهما استغلال أوقات فراغ الطلبة والطالبات فيما يعود عليهم بالنفع والفائدة، وصقل مواهبهم وغرس مفهوم المواطنة لديهم، إضافة إلى إكساب الفتيات مهارات حياتية متنوعة تفيدهن في حياتها اليومية، مشيرة بأن نادي الفتيات يعتبر الأول من نوعه على مستوى محافظة جنوب الباطنة، وتم إعداده بما يتناسب مع الفتيات من سن 11 سنة وحتى ١7 سنة، ويتفرد بعدد من الأفكار والبرامج التي تناسب الفتاة من أجل إعدادها لتصبح عضوا فعال في الأسرة وقادرة على الانخراط في الأعمال التطوعية وخدمة المجتمع، ويتم تدريس الفتيات علوم القران الكريم والأخلاق الإسلامية وتدريبهن على مهارات حياتية متنوعة، وبرامج علمية في التصميم والحاسب الآلي، وأساسيات التصوير الضوئي، والمونتاج، بالإضافة لبرامج فنية في الكورشيه، والديكوباج، وإعادة التدوير، وبرنامج تدريبي في مجال الطبخ.
وأضافت شاكرة البوسعيدية بأن برنامج صيف المواهب وغرس القيم يستهدف الطلبة والطالبات من سن ٤ سنوات وحتى ١٠ سنوات، يتلقى خلاله الطلبة مواد علمية ومهارات حياتية وتدريسهم علوم القرآن الكريم تلاوة وحفظا، وقصص الأنبياء، والآداب والأخلاق الإسلامية، إضافة إلى الرياضيات الحديثة، واللغة الانجليزية، وبرامج فنية في الرسم، وإعادة التدوير، وبرامج في التوجيه والإرشاد من خلال إقامة محاضرات توعوية، وحلقات عمل في الإسعافات الأولية، وفي مجال الزراعة، وبرنامج اكتشاف المواهب وتنميتها.
وأكدت رئيسة الجمعية بأن البرامج الصيفية شهدت إقبالا كبيرا من قبل الطلبة والطالبات وكذلك فتيات الولاية حيث وصل عدد هم (300) طالب وطالبة، وقد تم في اليوم الأول استقبال المشاركين وتنظيم برنامج تعريف لهم بالبرامج الصفية وتعريفهم بالكادر الإداري والتعليمي وجولة تعريفية بمرافق الجمعية ونتمنى أن يستفيد الجميع من تلك الأنشطة والفعاليات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين