أخبار عاجلة
1798 فندقاً و5107 وحدات سكنية مفروشة بنهاية 2017م -
المملكة تتقدم خمسة مراكز في مؤشر مدركات الفساد -

أمير الكويت يبحث مع الرئيس اللبناني القضايا الإقليمية والدولية الراهنة

أمير الكويت يبحث مع الرئيس اللبناني القضايا الإقليمية والدولية الراهنة
أمير الكويت يبحث مع الرئيس اللبناني القضايا الإقليمية والدولية الراهنة

الكويت ـ أنور الجاسم والوكالات:
استقبل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بقصر بيان أمس الرئيس العماد ميشال عون رئيس الجمهورية اللبنانية الشقيقة والوفد الرسمي المرافق له وبحضور ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وذلك بمناسبة زيارته الرسمية للكويت. وذكرت الوكالة الوطنية للاعلام اللبنانية ان الرئيس عون اجري خلال الزيارة محادثات تتناول سبل تعزيز العلاقات اللبنانية-الكويتية وتطويرها في المجالات كافة، كما ستتناول المحادثات المواضيع التي تهم البلدين، اضافة الى التطورات الاقليمية والدولية الراهنة. هذا وقد عقدت المباحثات الرسمية بين الجانبين حيث ترأس الجانب الكويتي أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وكبار المسؤولين بالدولة. وعن الجانب اللبناني الرئيس العماد ميشال عون رئيس الجمهورية اللبنانية الشقيقة وكبار المسؤولين في الحكومة اللبنانية. وقد صرح وزير شؤون الديوان الأميري الكويتي الشيخ علي جراح الصباح بأن المباحثات تناولت استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين الشقيقين وسبل تعزيزها وتنميتها في المجالات كافة بما يحقق تطلعاتهم وتوسيع أطر التعاون بين دولة الكويت والجمهورية اللبنانية الشقيقة بما يخدم مصالحهما المشتركة كما تم بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك. هذا وساد المباحثات جو ودي عكس روح الاخوة التي تتميز بها العلاقة والرغبة المتبادلة في المزيد من التعاون والتنسيق في كافة الأصعدة. وفي مقابلة مع وكالة الانباء الكويتية(كونا)نشرت نشرت صباح امس ،قال الرئيس عون إن “مواقف امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح منذ ان كان وزيرا للخارجية ورئيسا للجنة السداسية العربية في قمة تونس عام 1989 وحتى اليوم تجعل الكويت قريبة جدا من الدول الشقيقة والصديقة على حد سواء”. واضاف: “ان الرسالة التي احملها معي الى الكويت لا تختلف عن تلك التي حملتها للدول التي زرتها منذ انتخابي رئيسا للجمهورية، والتي سأزورها ايضا، وتتضمن رغبة لبنانية صادقة في الانفتاح والتعاون مع الجميع، انما ضمن المعايير والمفاهيم المعتمدة التي تحفظ لكل بلد حقوقه واستقلاليته وسيادته واحترام خصوصيته”. وأكد ان العلاقات بين لبنان والكويت راسخة وثابتة وتاريخية “وطموحنا دائم للسعي الى تعزيز هذه العلاقات في المجالات كافة كي تعكس حقيقة التقارب اللبناني- الكويتي ليس فقط على مستوى البلدين بل ايضا على مستوى الشعبين”. واكد أن “لبنان مدعو مع الكويت الى العمل على عدم استغلال اي طرف للخلافات السائدة بين المجموعة العربية من أجل القضاء على قضية تاريخية هي القضية الفلسطينية وتهويد مدينة القدس “التي نريد الابقاء على قدسيتها فيما يتم العمل حاليا على تجريدها من هويتها الحقيقية واعطائها هوية مزيفة ومنع الفلسطينيين من نيل حقوقهم المشروعة ومنها حق العودة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الدفعة 11 لضيوف خادم الحرمين للعمرة تصل إلى المدينة