أمير عسير يناقش مشروعات وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة

أمير عسير يناقش مشروعات وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة
أمير عسير يناقش مشروعات وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة

اطلع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير على أبرز مشروعات البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة وسبل تسريع إنجازها، مؤكداً على أهمية تنفيذ مشروعات البيئة والمياه والزراعة وفق رؤية المملكة 2030 في ظل ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- من دعم واهتمام بهذه القطاعات الهامة بالمنطقة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه بالإمارة يوم أمس، نائب وزير البيئة والمياه والزراعة م. منصور المشيطي، الذي يزور المنطقة حالياً لتفقد عدد من مشروعات الوزارة، بحضور مدير عام الإدارة العامة لشؤون الزراعة بمنطقة عسير م. فهد الفرطيش.

وبحث سمو أمير عسير الآليات المثالية والأساليب العلمية والعملية في الأعمال التي تتقاطع الإدارات التابعة للوزارة في مسؤولياتها، لضمان التعاون البنّاء والمثمر بين جهات الوزارة باختلاف تخصصاتها، وبما لا يؤثر على الإنجاز والإنتاجية، بالإضافة إلى مناقشة عدد من الموضوعات المتعلقة بالمياه والبيئة والمتنزهات الوطنية التابعة للوزارة في منطقة عسير، والبرامج والخطط المستقبلية التي تعتزم الوزارة القيام بها في هذا المجال، منها تفعيل مبادرة التشجير لزراعة مليون شجرة في منطقة عسير من خلال ريها بالمياه المعالجة والتي يتم تنفيذها على عدة مراحل.

من ناحية أخرى، وجه أمير منطقة عسير، وكلاء الإمارة ومحافظي المحافظات ورؤساء المراكز بالمنطقة بالعمل طيلة إجازة عيد الأضحى، واستقبال المواطنين والمقيمين والنظر في طلباتهم وإنجاز القضايا والمعاملات أولاً بأول.

وأوضح المشرف العام على الشؤون الإعلامية والمتحدث الرسمي بإمارة منطقة عسير سعد آل ثابت، أن سمو الأمير فيصل بن خالد، أكد على الجهات الحكومية ذات العلاقة بتوفير الإمكانات والخدمات اللازمة لأبناء المنطقة وزوارها وتهيئة وتأهيل المواقع السياحية والمتنزهات العامة لإتاحة الفرصة لمرتاديها للتمتع بفرحة وبهجة العيد.

وقال: إن سمو أمير المنطقة سيكون على رأس العمل خلال فترة إجازة العيد للإشراف على أعمال الإمارة وتقديم الخدمات للمواطنين والمقيمين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات