أخبار عاجلة
شرطة المدينة تطيح بلصوص البقالات -
أمير الباحة يلتقي مدير فرع وزارة العدل -

التعهدات السعودية تصعد بالنفط 2 في المئة

التعهدات السعودية تصعد بالنفط 2 في المئة
التعهدات السعودية تصعد بالنفط 2 في المئة

صعدت أسعار النفط أكثر من إثنين في المئة أثناء التعاملات اليوم (الثلثاء)، بعدما تعهدت السعودية بتقييد الصادرات اعتباراً من شهر أب (أغسطس) المقبل، ودعت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عدداً من أعضائها إلى زيادة مستوى التزامهم بتخفيضات الإنتاج للمساعدة في تقليص فائض المعروض ودعم أسعار الخام.

وتلقت المكاسب دعماً من تحذير المدير التنفيذي لشركة هاليبرتون من أن نمو عدد الحفارات النفطية في أميركا الشمالية يظهر إشارات على الاستقرار ما قد يهدد إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة.

وارتفعت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق 1.01 دولار إلى 49.64 دولار للبرميل بحلول الـ13.42 بتوقيت غرينتش. وزادت العقود الآجلة لخام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.01 دولار أيضاً إلى 47.35 دولار للبرميل.

وناقشت «أوبك» ومنتجون مستقلون أثناء اجتماع في سان بطرسبرغ أمس (الإثنين) تمديد اتفاق خفض الإنتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يومياً بعد آذار (مارس) الماضي، إذا كان ذلك ضرورياً.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن بلاده ستقيد صادرات الخام عند 6.6 مليون برميل يومياً في آب (أغسطس)، بما يقل بحوالى مليون برميل يومياً عن المستويات المسجلة قبل عام.

ووافقت نيجيريا طوعاً على الانضمام إلى الاتفاق من خلال وضع سقف لإنتاجها عند 1.8 مليون برميل يومياً أو تقليصه عندما تستقر إمداداتها عند ذلك المستوى. ونيجيريا التي تنتج 1.7 مليون برميل يومياً في الآونة الأخيرة مُعفاة من تخفيضات الإنتاج.

وقالت «أوبك» إن المخزونات التي لدى الدول الصناعية هبطت بمقدار 90 مليون برميل خلال الفترة من كانون الثاني (يناير) إلى حزيران (يونيو) الجاري، لكنها ما زالت أعلى من متوسط خمس سنوات بواقع 250 مليون برميل.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إن 200 ألف برميل يومياً إضافية قد تخرج من السوق إذا بلغ مستوى الالتزام بالاتفاق الذي تقوده «أوبك» مئة في المئة.

بدوره، قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي اليوم إن قرار شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) خفض مخصصات الخام لشهر أيلول (سبتمبر) إلى غالبية عملائها بنسبة 10 في المئة جاء تنفيذا لاتفاق منظمة «أوبك» لخفض الإمدادات.

وكتب المزروعي في تغريدة على «تويتر» قائلاً: «تسعى الإمارات لخفض إمدادات النفط الخام فى شهر سبتمبر 2017 المقبل لتنفيذ اتفاقها مع منظمة أوبك للحد من الإنتاج».

وأضاف «حيث قامت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بخفض نسبة التحميل لعملائها بحوالى 10 في المئة من أنواع النفوط الثلاثة وهي: مربان، وداس وزاكم العلوي».

إلى ذلك، قال مسؤول تنفيذي في شركة نفط وطنية صينية عملاقة، إن واردات البلاد من النفط الخام ستتجاوز 400 مليون طن هذا العام مع تنامي الشراء من الخارج بفعل تراجع الأسعار وانخفاض الإنتاج المحلي.

وقال نائب رئيس «مجموعة سينوبك» تشانغ هاي تشاو في تصريحات على هامش مؤتمر للقطاع في بكين، إن من المتوقع أيضاً نمو واردات الخام الصينية بأرقام في خانة العشرات العام المقبل.

وفي الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، استوردت الصين 212 مليون طن من الخام، بما يعادل 8.55 مليون برميل يومياً، وبزيادة 13.8 في المئة عن الفترة المماثلة من العام الماضي، وفقاً لبيانات الجمارك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "الوزراء البحريني" ينوه بجهود خادم الحرمين التي أثمرت عن إلغاء القيود على المصلين بالمسجد الأقصى