أخبار عاجلة
كانيدا مساعداً للاعبه السابق جوارديولا -
آل الشيخ لـ«عكاظ»: سأعيد الليوث بـ «مسارين» -
«الزعيم».. فخر الوطن -
دياز: تأهلنا بجدارة -
منتخب عمان يدعم «الزعيم» -
«عمر» أحبطهم -
«الملكي» يتوعد «العميد» في موقعة السبت -
ورشة لتحديد الاحتياج -
إقرار «تجسير» للتخصصات الإدارية بجامعة الطائف -
4 جهات حكومية تحاضر عن تفعيل إدارات السلامة -
محايل: إزالة 490 ألف م2 من التعديات -

«شاشة التلقين» تفشل في مواراة الارتباك

«شاشة التلقين» تفشل في مواراة الارتباك
«شاشة التلقين» تفشل في مواراة الارتباك

محمد الأكلبي (جدة)

شاشة التلقين أو وحدة الإيعاز الآلي للقراءة التي يستخدمها المذيعون التلفزيونيون يبدو أنها لم تكن حلا مجديا لمواراة ارتباك أمير دولة قطر تميم بن حمد بعد خطابه الذي ارتدى جلباب الارتباك والتناقضات فأخذ نظرية «الزنبرك» إذا يتجه تارة للاتهام والتصعيد، وتارة أخرى للاستعطاف والمظلومية بملامح اعترتها حالة من التردد والقلق ممزوجة بنظرات يملؤها الاستعطاف تختبئ خلف قناع ادعاء القوة وعدم التأثر بالمقاطعة.

ولم تكن وحدة التلقين أجهزة التصوير فحسب، بل يرى سياسيون أنها طالت حتى نص الخطاب؛ فوصفه المستشار بالديوان الملكي سعود القحطاني عبر تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) خطابه: ‏ بأنه «كلمة إنشائية أعدها عزمي بشارة لتميم».

وأضاف القحطاني «لو كتبها طالب بالمرحلة المتوسطة في حصة التعبير لرسب ولو طلب بثها بإذاعة صوت العرب بالخمسينات لرفضت بثها». ويؤكد محلل الشخصيات الدكتور خالد الغامدي لـ«عكاظ» أن لغة جسد أمير قطر تدل على حالة من الارتباك والقلق وتوضح حالة تميم الجسدية أنه أعاد نص الخطاب لأكثر من مرة.

وتابع الغامدي «ارتسمت على نظرات أمير الدوحة حالة من الخمول قد تشخص وجود ضغوط نفسية قاسية يمر بها ويحاول أن يخفيها، وحتى عندما تحدث عن الوقفة الشعبية معه والتفاف القطريين حوله أشارت حركات جسدة إلى حالة من عدم الثقة».


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات