أخبار عاجلة
النصر للتعدين يتعادل مع طلائع الجيش 2 ـ 2 -
صن داونز يهزم فيتا كلوب بثلاثية فى الكونغو -
مدرب الأهلي: هزيمة الوداد لا تشغلنا -
دار الافتاء تستطلع هلال رمضان غدا -

الجيش اليمني يتقدم إلى مشارف مطار صنعاء

الجيش اليمني يتقدم إلى مشارف مطار صنعاء
الجيش اليمني يتقدم إلى مشارف مطار صنعاء

استعادت قوات الجيش اليمني، مدعومة بالمقاومة الشعبية، مساء الإثنين، عدة مواقع من جماعة "أنصار الله"، (الحوثيين) وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح، مواقع على مشارف مديرية أرحب بمحافظة صنعاء.

 

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "سبأ"، الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، عن مصدر عسكري (لم تسمه) القول إن "الجيش الوطني تقدم ميدانياً إلى مشارف مديرية أرحب، المطلة على مطار صنعاء الدولي".

 

وأوضح المصدر أن قرية "بيت قطيش"، التابعة لمديرية أرحب، وعدد من الطرق الرابطة بين مديرية نهم وبني حشيش، باتت تحت مرمى نيران الجيش الوطني.

 

وذكر أن "مجاميع من الميليشيا (مسلحو الحوثي وصالح) فرّت من عدة مواقع كانت تتمركز فيها بمنطقة نهم".

 

كما لفت إلى أن هذا التقدم الميداني، "تزامن مع غارات مكثفة لطيران التحالف الداعم للشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ، استهدفت مواقع وتجمعات متفرقة لمليشيات الحوثي وصالح، ودمر خلالها عدة عربات عسكرية"، من دون ذكر تفاصيل دقيقة.

 

وبهذا التقدم، تكون قوات الجيش الموالي لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، قد وضعت أقدامها في ثاني مديرية بمحافظة صنعاء، بعد مديرية نهم، كما باتوا على بعد نحو 20 كم من مطار صنعاء الدولي شمالي العاصمة صنعاء الواقعة تحت سيطرة الحوثيين وصالح منذ 21 سبتمبر 2014.

 

وفي محافظة شبوة (شرق)، استعاد الجيش والمقاومة الشعبية السيطرة على مواقع كانت يسيطر عليها مسلحو جماعة الحوثي بمديرية عسيلان.

 

ووفقا لمصادر لم تسمها الوكالة، فإن "قوات الجيش أحكمت السيطرة على موقعين للمليشيات بعد اقتحامهما جنوب حيد بن عقيل غربي مديرية عسيلان".

 

وأضاف أن "قوات اللواء 19 مشاة شنّت قصفا عنيفا بصواريخ الكاتيوشا على مواقع الميليشيا المتمركزة في جبل بلبوم ولخيضر ومنطقة الهجر الأثرية (عاصمة دولة قتبان) شمالي المديرية".

 

ووفقا للمصدر، "أسفرت المعارك عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا"، من دون ذكر تفاصيل أوفى.

 

يأتي ذلك في الوقت الذي شنت فيه طائرة تابعة لدول التحالف العربي، مساء الإثنين، غارة جوية على منصة صواريخ "كاتيوشا"، تابعة لجماعة "الحوثي"، شمال محافظة لحج، جنوبي البلاد.

 

وقال مصدر في المقاومة الشعبية، فضل عدم ذكر اسمه، لأنه غير مخول بالحديث للإعلام، إن جماعة الحوثي وصالح، كانت تستخدم المنصة في قصف مواقع المقاومة الشعبية، ومنازل المدنيين.

 

وأضاف، أن الغارة الجوية أدت إلى تدمير منصة الصواريخ، ومقتل عدد ممن كانوا على متن العربة، ولم يحدد عددهم.

 

ولم يتسن الحصول على تعقيب من قبل جماعة "الحوثي" حول ما قاله المصدر العسكري لوكالة "سبأ"، أو المصدر بالمقاومة الشعبية.

 

وتخضع بلدة كرش، شمال لحج لسيطرة المقامة الشعبية الموالية للحكومة اليمنية الشرعية، وترتبط بخطوط التماس مباشرة مع المناطق الجنوبية لمحافظة تعز "وسط البلاد".

 

ويشهد اليمن حربًا منذ أكثر من عام بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي، وصالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعا إنسانية صعبة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة قطرية تقضى بإعدام مواطن لقتله بريطانية بالدوحة