أخبار عاجلة
روسيا تحتج على تدمير "آثار سوفيتية" في بولندا -
تركيا ترسل قوات خاصة إلى حدودها مع سوريا -
البيت الأبيض يسهل تصدير الأسلحة -
مروحة طائرة تركية تقتل شرطيا وتصيب آخر! -
تغريم باير وإيقافه مباراة بسبب "إشارة بذيئة" -
أوبلاك يتعملق في انتصار أتليتيكو مدريد -

البرنامج الصيفي لطلبة المدارس يواصل فعالياته وسط مشاركة وتفاعل كبيرين من المشاركين

البرنامج الصيفي لطلبة المدارس يواصل فعالياته وسط مشاركة وتفاعل كبيرين من المشاركين
البرنامج الصيفي لطلبة المدارس يواصل فعالياته وسط مشاركة وتفاعل كبيرين من المشاركين

صور ـ من عبدالله باعلوي: الرستاق ـ من سيف الغافري: عبري ـ من صلاح العبري: نزوى ـ من سيف الهطالي:
تتواصل فعاليات البرنامج الصيفي لطلبة المدارس 2017م بمختلف محافظات السلطنة تحت شعار ” صيفي صون ووقاء ” وسط مشاركة واسعة من المشاركين وتفاعلهم مع برامجه المختلفة ويستمر إلى العاشر من أغسطس الجاري .

جنوب الشرقية ..
وتتواصل بتعليمية جنوب الشرقية فعاليات البرنامج الصيفي لطلبة المدارس 2017م بمشاركة 200 طالب وطالبة من الصفوف 6 الى 11 بجميع مدارس المحافظة وذلك بمراكز طيوي والوافي وسعود بن عزان والسلطان قابوس ويتضمن مجموعة متنوعة من البرامج والفعاليات التربوية والتعليمية إلى جانب المحاضرات وحلقات العمل والمسابقات.
وقام رئيس واعضاء اللجنة المحلية للبرنامج الصيفي بالمحافظة بزيارات شملت المراكز الأربعة تم خلالها الإلتقاء بالكادر الإداري والفني للمراكز ومتابعة سير عمل البرنامج الزمني لكل مركز والبرامج المقدمة للطلاب وفي مركز السلطان قابوس الصيفي شهد حفل الإفتتاح والذي اقيم تحت رعاية محمد بن مسعود السنيدي جملة من الفقرات الترحيبية، حيث رحب رئيس المركز بالطلاب الملتحقين بالمركز، موضحاً أهداف البرنامج الصيفي ومعنى الشعار اللفظي للبرنامج (صيفي صون ووقاء) متمنياً الإستفادة من البرامج التي ستقدم خلال فترة البرنامج.
وتخلل حفل الإفتتاح على عرض البرنامج العام للعمل في المركز وتم تقسيم الطلاب إلى مجموعتين وتسليم الجداول اليومية والتنسيق مع أصحاب الحافلات، ثم قدم محمد بن مسعود السنيدي محاضرة في العمل التطوعي أوضح خلالها التعريف بالعمل التطوعي وأهميته وكيفيه تطبيقية معطيا ببعض الأفكار الخاصة بالعمل التطوعي.
كما تشرف المركز بزيارة اللجنة المشرفة على المراكز الصيفية في المحافظة برئاسة سعود الحارثي، حيث أثنت اللجنة على تنظيم العمل مبدية ملاحظاتها على الجدول والقاعات وتوزيع النسب من حيث الفعاليات الثقافية والعلمية والرياضية والتي تصب في مصلحة العمل.
وأكد خميس بن سويلم المقاحمي رئيس مركز السلطان قابوس الصيفي بأن المراكز الصيفية مهمة جداً لصقل مهارات الطلاب في الأنشطة العلمية والثقافية والرياضية وأنا شخصياً أشرف على مركز صيفي لأول مرة أرى أن يكون العمل فيها منظماً أكثر من حيث توفير المدربين والاتفاق معهم مسبقاً من قبل المعنيين في الوزارة أو المديريات وكذلك يجب تحديد الطلاب خلال فترة الدراسة.
وبالنسبة لمركز السلطان قابوس الصيفي أوضح أنه قد تم تجهيزه واختيار المدربين والطلاب وتم إعداد جدول متكامل لبرنامج المركز وأشكر اللجنة المشرفة على المراكز الصيفية في المحافظة على تذليل وتسهيل لنا المهمة وتوفير جميع الوسائل التي نحتاجها وإمدادنا بالأفكار المميزة التي ترقى بالمراكز.
وحول البرامج التي يحتضنها المركز الصيفي قال خميس المقاحمي بأنه تم اختيار البرامج والفعاليات والأنشطة حسب وثيقة البرنامج والتي تنقسم إلى ثلاثة أنواع من الأنشطة تم توزيعها وفق النسب الآتية 40% ثقافية و 40% علمية و20% رياضية وتشتمل على محاضرات في العمل التطوعي وأهميته والإبتزاز الإلكتروني والتوصيلات الكهربائية وأخطار الكهرباء والوقاية منها إو الإستثمار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة وكيفية إدارتها ضافة إلى حلقات تدريبية في التصوير الضوئي واساسيات الفوتوشوب واساسيات السباكة وفي إستخدام الطاقة الشمسية ودورات تدريبية في الروبوت والكاراتية والمحادثة باللغة الإنجليزية وفن المناظرة والإسعافات الأولية وأفكار لتدوير خامات البيئة إضافة إلى الأعمال التطوعية.
ويسعى البرنامج في نسخته الثامنة لتحقيق غرس مفاهيم الإعتزاز بهذا الوطن وقائده المفدى وبناء شخصية إيجابية متزنة في جميع الجوانب النفسية والاجتماعية والثقافية والدينية والقيمية من خلال تعميق دور البرنامج ومضامينه للمساهمة بشكل مباشر في تأهيل الطلبة لخدمة مجتمعهم كما يهدف البرنامج إلى تأكيد أهمية القيم في حياة الطالب بصفة خاصة فهي سبيل إلى تحقيق طموحاتهم من خلال ناتجها الملموس في المنجزات الشخصية والاجتماعية والوطنية والإقليمية والدولية ولضمان تحقيق أفضل عائد وأعلى نسبة من التفاعل والجودة الممكنة لتنفيذ مناشط هذا البرنامج بالشكل المخطط له.

جنوب الباطنة ..

كما تتواصل بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة فعاليات ومناشط مركز الإمام سعيد بن عبدالله الرحيلي الصيفي وسط مشاركة واسعة من الطلبة الذين يتلقون دروساً في حفظ وتجويد القرآن الكريم واللغة العربية والفقه والعقيدة، بالإضافة إلى عدد من الأنشطة المصاحبة أهمها: الدورات التدريبية والرحلات العلمية وزيارات العلماء ،والمسابقات الثقافية والرياضية، وقد استقبل المركز مؤخراً طلاب المركز الصيفي بولاية إزكي بمحافظة الداخلية خلال زيارتهم لولاية الرستاق التي استمرت لمدة يومين في ضيافة اللجنة الثقافية بنادي الرستاق، وتأتي هذه الزيارة في إطار الزيارات العلمية التي تتم بين المراكز الصيفية بمختلف ولايات السلطنة.
في بداية الزيارة تم استقبال طلاب المركز الصيفي بولاية إزكي وعددهم (85) طالباً من مختلف المراحل التعليمية، إضافة إلى رئيس المركز والمعلمين بالقرب من جامع السلطان قابوس بالرستاق، واستضافتهم بمجلس قرية الطيخة بعدها توجه الجميع إلى مزرعة عريش البهجة بقرية المزاحيط، وهي من المعالم الجميلة التي تتميز بطابع تراثي مميز وأنيق، وتم بين جنبات المزرعة تناول وجبة الغداء، وعقب صلاة العصر قام الطلاب بزيارة عدد من معالم ولاية الرستاق ومنها: زيارة قرية قصرى شملت البيت الغربي وهو عبارة عن متحف عماني للموجودات العمانية التراثية التي جسدت حكاية التاريخ العماني التليد ، كما قام الطلاب بزيارة أطلال منزل الإمام ناصر بن مرشد اليعربي ، ومنزل الشيخ الجليل خميس بن سعيد الشقصي مؤلف كتاب منهج الطالبين، بعدها توجه الطلاب لزيارة عين الكسفة التي تتميز بمياهها الحارة، وقد استمتع الطلاب بمشاهدة المياه الجوفية للعين واستمعوا لمعلومات عن تاريخ العين وفوائدها العلاجية، بعد ذلك توجه الطلاب إلى قرية فلج الشراة لزيارة طلاب مركز الإمام الرحيلي الصيفي بولاية الرستاق، وعقب صلاة المغرب استمع الطلاب لدرس فقهي حول “أركان وسنن الصلاة” قدمه سلطان بن سيف اليعربي أحد مشرفي مركز الإمام الرحيلي، وبعد نهاية الدرس تم فتح باب المناقشة والاستفسارات للطلبة، وعقب صلاة العشاء تم استضافة الطلاب بمجلس فلج الشراه حيث قدم طلاب مركز الإمام الرحيلي لزوارهم من ولاية إزكي برنامجاً اشتمل على قصائد شعرية، ومسابقات ثقافية، وعرضاً مرئياً لأنشطة المركز، وعقب نهاية الفعاليات تم توزيع الجوائز على الفائزين.

الظاهرة ..
نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الظاهرة بالمركز الصيفي للطلبة بمدرسة المرتفع للتعليم الأساسي بولاية عبري محاضرة توعية بعنوان:”التسويق الإلكتروني”، وذلك ضمن البرنامج الصيفي لطلبة المدارس تحت شعار “صيفي صون ورقاء” تم خلال المحاضرة التعريف بالتسويق الإلكتروني، وأهمية التسويق الإلكتروني الشبكي، ودوره في تطوير الذات، وإيجابيات وسلبيات التسويق الإلكتروني، كما استعرضت المحاضرة ما يجب على الفرد مراعاته أثناء مزاولة التسويق الإلكتروني بجوانبه ومجالاته وطرقه المختلفة بالإضافة إلى تسليط الضؤ بالتسويق الإلكتروني ودوره كنوع من أنواع التجارة في تعزيز مكانة الفرد مالياً واجتماعياً شريطة الوعي التام بهذا النوع من التسويق الذي يُعدُ تجارة إلكترونية تتطلب الوعي التام بطرق ممارستها، كما أقيمت دروس تقوية في مادة اللغة الانجليزية بعددٍ من المراكز.‏
من جانب آخر شهدت فعاليات البرنامج والذي يستمر حتى العاشر من أغسطس تنفيذ العديد من المناشط والفعاليات والبرامج الطلابية المختلفة والتي تُسهم بدورها في تنمية القدرات والمعارف الطلابية وتعزز من ثقافة الطلبة، كما تنمي من المعرفة العامة لدى المشاركين وتساهم وبشكل كبير وفاعل في ايجاد بيئة ثقافية وإجتماعية وعلمية وعملية ومجتمعية وتنمي من مفهوم الوعي الطلابي المجتمعي، كما يأتي استمراراً لجهود وزارة التربية والتعليم في تعزيز دورها المجتمعي اللامحدود خارج أوقات الدراسة الفعلية للطلبة.
الجدير بالذكر أن المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الظاهرة قامت بتخصيص أربعة مراكز موزعة على ولايات المحافظة الثلاث.

الداخلية
من جانب آخر احتضن مركز العلوم والتكنولوجيا خمسين طالباً وطالبة بولاية نزوى ضمن المراكز الصيفية لطلبة المدارس بالمحافظة، والذي تضمن عدة برامج وحلقات تدريبية للطلبة، ففي اليوم الأول من إنطلاق البرنامج،أستفتح بحلقة عمل حول حفظ واسترجاع مفردات اللغة الإنجليزية قدمها موسى بن خليفة النبهاني رئيس قسم التقويم التربوي بدائرة المدارس الخاصة، حيث بدأ البرنامج بجلسة نقاشية حول أهمية تعلم اللغات بالنسبة للفرد وما هي الطرق والأساليب التي يستخدمها الطلاب في حفظ واسترجاع مفردات اللغة الانجليزية بعد ذلك تم مناقشة ما يشكله تعلم المفردات اللغوية في تعلم أي لغة حيث أن المتعلم يستطيع ان يتقن المهارات المختلفة كالقراءة والكتابة والإستماع والتحدث اذا كانت حصيلته اللغوية من المفردات ممتازة، كذلك حلقة عمل حول التعلم التفاعلي والتي قدمتها زهرة بنت خلف الحوقانية، معدة برامج تعليمية بالمديرية، حيث حضر طلبة البرنامج الصيفي بالمركز في قاعة التعلم التفاعلي المزودة بمنصة ثلاثية الأبعاد (zspace) ليتعرفوا على مفهوم التعلم التفاعلي بشكل تطبيقي، أما الحلقة التعريفية بتطبيقات السبورة التفاعلية وما يمكن أن تقدمه في خدمة العملية التعليمية قدمها أحمد بن خلف المزروعي مشرف انظمة، حيث تعرف الطلبة على أهم استخدامات السبورة التفاعلية وآلية توظيفها في بعض الأنشطة التعليمية التفاعلية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين