أخبار عاجلة
سايغان.. إنجاز تاريخي في بطولة العالم للدراجات -
إنقاذ شخصين من الغرق في الخفجي -
مابين طالب ومرافق.. «189,271» سعودي مبتعث حول العالم -
«غضب رئاسي» بسبب مونديال 2030 -
«سعادة مدريدية» بالحكم كويبرس -
«صفقة تبادلية» بين الريال وتوتنهام -
سامبدوريا يجدد جراح ميلان -
بعد موسمين.. السجن لـ«14 مشجعاً» في مصر -

تضاعف نسبة المرشدين السياحين لـ 900 %

تضاعف نسبة المرشدين السياحين لـ 900 %
تضاعف نسبة المرشدين السياحين لـ 900 %

محمد الصبحي (جدة)

خبيران اقتصاديان متخصصان لـ«عكاظ» أن مشروع البحر الأحمر الذي أطلقه نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير محمد بن سلمان سيعمل على زيادة أعداد المرشدين السياحيين إلى 4 آلاف مرشد بنسبة 900%، مقارنة بأعدادهم حاليا المقدرة بـ 400 مرشد سياحي سعودي.

وتوقعا أن تصل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بأعداد المرشدين إلى تلك النسبة خلال الخمسة أعوام القادمة.

وبينا أن الموقع الذي اختير عليه المشروع يجذب الكثير من الغواصين الذين يبحثون عن هواية استكشاف الشعب المرجانية.

وفي هذا السياق، قال المستشار ومدرب الإرشاد السياحي خالد آل طوق لـ«عكاظ»: «عدد المرشدين السياحيين المرخصين من قبل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني لا يتجاوز 400 مرشد سياحي، وهذا العدد لا يخدم البرامج التي تطلقها السعودية، إلا أني أتوقع زيادة عدد المرشدين السياحيين في المملكة خلال الخمسة أعوام القادمة إلى نحو أربعة آلاف مرشد مرخص له بالعمل».

من جهته، أوضح الدكتور عضو الجمعية السعودية للاقتصاد عبدالله المغلوث لـ«عكاظ» أهمية مشروع البحر الأحمر في كونه نقلة نوعية في صناعة السياحة العالمية، لاسيما أن المشروع يتوافر به إمكانية استمتاع الزائر والسائح بالمكونات الطبيعية في استكشاف تنوع الحياة النباتية والحيوانية من خلال تطوير منتجعات سياحية استثنائية لأكثر من 50 جزيرة طبيعية.

وأضاف المغلوث: «المشروع يدفع عجلة التنمية ويضع السعودية على خريطة السياحة العالمية، إذ إن الموقع الإستراتيجي المميز للمشروع، الذي يربط بين آسيا والشرق الأوسط، وأفريقيا وأوروبا يسهل الوصول إليه».

وزاد: «المشروع أيضا سيحد نسبة ارتفاع البطالة، وهذا ما تهدف إليه رؤية السعودية 2030، كما أن وجود ودعم ومشاركة صندوق الاستثمارات العامة في ضخ وتمويل الاستثمارات الأولية لهذا المشروع يدل على قناعة تامة في نجاح الدراسات، بما تتوافق مع أفضل الممارسات العالمية في مجال السياحة».

وتابع: «في اعتقادي أن هذا المشروع يمتلك المعايير التي لو طبقت لأصبحت وجها للسياحة على المستوى العالمي، بل سينعكس مع السعي إلى استقطاب وإعادة توجيه مصروفات السياحة السعودية إلى الداخل، كما أن هذا المشروع يستقطب الأسماء الرائدة عالميا في قطاع السياحة، والضيافة، وتوطينها داخل السعودية، ويسهم في تعزيز ثقافة التعامل، والتعاون، والمبادرات بين تلك الشركات مع نظيرتها المحلية».

أكد


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين