أخبار عاجلة
بالفيديو.. محمد حسن يطرح كليب "غدر الصحاب" -
أسهم أوروبا تغلق منخفضة بعد موجة مكاسب -
بورصات الخليج الرئيسة تنهي الأسبوع مرتفعة -
مقتل سبعة من مسلحي حركة «الشباب» في الصومال -

الوزير الحربي: تقليص أعداد المرضى الكويتيين في أمريكا من 4 آلاف الى 800 مريض في الوقت الحالي

الوزير الحربي: تقليص أعداد المرضى الكويتيين في أمريكا من 4 آلاف الى 800 مريض في الوقت الحالي
الوزير الحربي: تقليص أعداد المرضى الكويتيين في أمريكا من 4 آلاف الى 800 مريض في الوقت الحالي
الحربي والصباح خلال الافتاح

اكد وزير الصحة الدكتور جمال الحربي اليوم الاربعاء انه يحرص شخصيا على الاهتمام بالتخفيف من معاناة المرضى الكويتيين الموجودين في الولايات المتحدة من خلال مواكبة عملية تقديم أفضل وأحدث الخدمات الصحية والعلاجية لهم.

وقال الوزير الحربي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) بمناسبة افتتاحه توسعة المكتب الصحي الكويتي في واشنطن بحضور سفير دولة الكويت لدى الولايات المتحدة الشيخ سالم الصباح ان الهدف من التوسعة هو الارتقاء بالخدمات التي يقدمها المكتب.

واضاف انه حريص خلال زيارته الى واشنطن على تحديد المستشفيات ذات الجودة والخبرة العالية والتي توفر الأفضل لعلاج المرضى الكويتيين مبينا ان الوزارة تسعى دوما لارسال الحالات التي تستدعي العلاج بالخارج في حال تعذر وجوده داخل الكويت ما ترتب عليه تقليص اعداد المرضى في الولايات المتحدة الامريكية الذي تجاوز أربعة آلاف مريض في السابق الى نحو 800 مريض في الوقت الحالي.

وأكد ايضا حرص الوزارة على تبادل الخبرات والكفاءات الطبية وتشجيعهم على زيارة الكويت وبحث سبل الاستعانة بالمراكز العلاجية المشهورة مثل مستشفى الاطفال في بوسطن التابع لجامعة هارفرد لتطوير اقسام الاطفال داخل مستشفيات الكويت.

واشار الوزير الحربي الى انه اعطى صلاحية للمكاتب الصحية في الحالات الحرجة والطارئة مثل حالات حوادث الطرق وايضا حالات الحروق والجلطات التي تحتاج لتدخل سريع بالتصرف بما يناسب وعدم الرجوع للوزارة.

واوضح انه اعطى ايضا صلاحية للمكاتب الصحية بتمديد حالات العلاج من ثلاثة الى ستة أشهر لحالات معينة كالسرطان وزراعة الاعضاء التي تحتاج لعناية مركزة معتبرا ان الهدف من ذلك هو تخفيف معاناة المرضى وتسهيل اجراءاتهم على أن يكون الطبيب المعالج هو من يحدد متى ينتهي علاج المريض.

وتقدم بالشكر الى السفير الشيخ سالم الصباح وادارة المكتب الصحي في واشنطن على جهودهم في رعاية شؤون المرضى الكويتيين خلال رحلة علاجهم في الولايات المتحدة.

وفي كلمة القاها خلال الافتتاح اكد الوزير الحربي ان الوزارة وبشكل دوري تعمل على تقييم اداء المكاتب الصحية الكويتية في الخارج وبالتحديد المكتب الصحي في واشنطن لكونه يقوم برعاية العدد الاكبر من مرضى العلاج في الخارج.

واضاف "قمنا كذلك بالاستعانة بمراكز الاختصاص التي تحتاجها دولة الكويت لتنمية مهارات الاطباء في كافة المجالات التي يتطلبها الكادر الطبي الكويتي بالتنسيق مع المكتب الصحي في واشنطن".

واضاف "قمنا كذلك بالايعاز بتنسيق التواصل المستمر مع لجان العلاج في الخارج والمكتب الصحي الكويتي في واشنطن لتسريع اجراءات ارسال المريض الى الولايات المتدة بأسرع وقت ممكن لتلقي العلاج المناسب وذلك من خلال ايجاد مسؤول اتصال مباشر بين الوزارة والمكتب الصحي الكويتي ومراعاة فارق التوقيت للتواصل".

من جانبه اكد السفير الشيخ سالم الصباح خلال كلمته ان المكتب الصحي من اهم المكاتب التابعة للسفارة حيث انه يقدم خدمات حيوية للمرضى الكويتيين في الولايات المتحدة ويقدم مساعدات لحالات طارئة.
واضاف انه عندما يأتي المواطن للعلاج بالولايات المتحدة فيعني ذلك انه يعاني من مشكلة بالاضافة الى الضغط النفسي والمادي وهناك ايضا معاناة الغربة "لذا فإن المكتب الصحي متواجد لخدمة مواطنينا في هذه الظروف الصعبة".

وتقدم بالشكر الى الوزير الحربي على حرصه واهتمامه المباشر بعمل المكتب الصحي والاطمئنان على الاجراءات التي تقدم للمرضى الكويتيين كما شكر العاملين في المكتب الصحي على تعاونهم الدائم والمستمر مع سفارة الكويت لتذليل جميع العقبات التي تواجه المواطنين المبتعثين للعلاج في الخارج.

بدوره قال رئيس المكتب الصحي الدكتور علي العنزي خلال كلمته ان المكتب الصحي في واشنطن يعد "واحدا من اهم المكاتب الصحية الخارجية التابعة لوزارة الصحة وذلك لرعايته اكبر عدد من المرضى الكويتيين الذين يتلقون علاجهم بالخارج وكذلك لرعايته التأمين الصحي للطلبة الكويتيين".

واضاف العنزي "نحن اليوم نواكب كل ما هو حديث بافتتاح توسعة المكتب الصحي وفي خطوة جديدة لتقديم خدمات طبية ولوجستية للمرضى والطلبة" وذلك باختيار افضل المستشفيات والمراكز العلاجية في الولايات المتحدة وكذلك استخدام اهم وسائل التكنولوجيا في التواصل مع المرضى واستخدام الملف الالكتروني للمرضى والطلبة.

وتوجه بالشكر الى الوزير الحربي والسفير الشيخ سالم الصباح "الذي كان دائما عونا وسندا وقام بتذليل جميع الصعوبات التي تواجه المكتب الصحي".

يذكر ان الوزير الحربي سيقوم خلال زيارته الى واشنطن بجولة ميدانية على بعض المستشفيات والمراكز الامريكية للقاء المرضى الكويتيين والاستماع الى آرائهم ومقترحاتهم.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الحملة السعودية تواصل برنامجها الصحي "شقيقي صحتك غالية " في "الزعتري"
التالى حزب بارزاني يشن هجومًا لاذعًا ضد الرئيس معصوم