أخبار عاجلة
إصابة 5 في تصادم بين ميكروباص وتروسيكل -
الضائقة المالية تؤجل رحيل ربيروف -
الجابر يحيي الأمل من جديد -
ريال مدريد يبحث عن المجد أمام غريميو -
ملحمة إنجليزية جديدة تجمع سيتي بتوتنهام -
يمن العروبة في أولوية الاهتمام السعودي -
فيصل بن مشعل يعزي أسرة الزامل -
إيران.. وراء كل إرهاب وتخريب -
«دعم الشرعية» يمزق الميليشيات في اليمن -

اجتماع رباعي في أبو ظبي لمناقشة ملف الأزمة القطرية

اجتماع رباعي في أبو ظبي لمناقشة ملف الأزمة القطرية
اجتماع رباعي في أبو ظبي لمناقشة ملف الأزمة القطرية

ناقش وزراء خارجية السعودية ومصر والإمارات والبحرين في أبو ظبي، ملف الأزمة القطرية، على هامش منتدى «صير بني ياس». وقال الناطق باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد إن اللقاء «حوار أخوي يعكس قواسم مشتركة عدة بين وزراء خارجية الدول الأربع».

وأعربت قطر عن أملها بالجلوس مع الدول الأربع المقاطعة لها، لإنهاء الأزمة. وقال وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن إن المنطقة «مليئة بالأزمات وغير قادرة على تحمل هذه الأزمة، ولذلك نأمل بالجلوس إلى الطاولة وحل القضية»، في وقت نفى الوزير القطري، في لقاء مفتوح الجمعة في المغرب، دعم بلاده حركة «حماس» في قطاع غزة، موضحاً أن قطر «لم تدعم أبداً حركة حماس، بل شعب غزة، كوسيلة لتحقيق السلام والاستقرار».

ورد الوزير القطري على سؤال السفير الإسرائيلي السابق في أميركا إيتمار رابينوفيتش، خلال ندوة على هامش مؤتمر السياسات العامة الدولية في المغرب، قائلاً: «أولاً، يجب أن أوضح أن قطر لم تدعم حماس أبداً، بل تدعم شعب غزة وإعادة إعمار قطاعها. حماس هي حزب لديه وضع في غزة، لكن الدعم كان شفافاً دائماً وواضحاً للجميع، بما فيها حكومتكم (الحكومة الإسرائيلية)، التي تعرف جيداً أين تذهب الأموال، وتعرف مساهمة هذا الدعم في سلام قطاع غزة واستقراره».

وأضاف أن «علاقة حماس مع قطر تتمثل بوجود مكتب سياسي لحماس كان مفيداً جداً للجميع، وقطر كانت وسيطاً لتسهيل إنهاء حروب في غزة في أعوام 2008 و2009 و2014، وشاركت في إعادة الإعمار، التي تعد الخطوة الأولى لأي اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «أرامكو» ترسي ثلاثة عقود لتطوير مواقع في حقلي حرض والحوية