أخبار عاجلة
استعراض العلاقات الثنائية بين السلطنة والهند -
فعاليات مهرجان مسقط 2018 -
محمد بن راشد يتفقد برج خور دبي الأطول عالميا -

نبراس.. التناغم والتكامل

نبراس.. التناغم والتكامل
نبراس.. التناغم والتكامل

تُعد المخدرات من أخطر المشكلات التي تواجه كافة المجتمعات والشعوب، فهي الهاجس الذي يؤرق قادة الدول وسياساته ورجال أمنه، لضررها على الصحة والمجتمع، مما يتطلب توحيد الجهود الوقائية بين مختلف القطاعات العامة والخاصة للوقاية ومكافحة هذا الداء الخطير.

الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات أطلقت العديد من المبادرات والشراكات مع مختلف الجهات الحكومية، والقطاع الخاص التي تقوم على توحيد جهودها الوقائية لنشر الوعي، وتبصير المجتمع بأضرار المخدرات، وهذه المبادرات جاءت بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات -حفظه الله- من أجل توحيد جميع الجهود الوطنية لمكافحة المخدرات، وكافة الأعمال الوقائية والتوعوية، تحت مظلة المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" سعياً لأن تكون جميع هذه الأعمال تحت رؤية هذا المشروع الوطني، ومعاييره المحكمة والمشرعة تحت إشراف مختصين بجميع الجوانب النفسية والعلمية والثقافية،

ومن هذه المبادرات التي تمت مؤخراً افتتاح فعاليات "الملتقى العلمي" ضمن برنامج الوقاية في البيئات الصحية المقامة في مدينة الملك فهد الطبية، والتي تهدف إلى الحد من انتشار المخدرات بين أفراد المجتمع، وتكوين وعي صحي واجتماعي وثقافي بين فئات المجتمع، ودعم الدراسات والبحوث ذات العلاقة، والاستفادة من تجارب الدول الأخرى في هذا المجال، وضرورة تحقيق التناغم والتكامل وتنسيق الجهود بين جميع الجهات ذات العلاقة، لإنجاح برامج الوقاية وبرامج العلاج والتثقيف التي ينفذها المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" للحد من آفة المخدرات وما ينتج عنها من أخطار،

وقفة..

لا يدرك حجم مشكلة استهداف الوطن وشبابه، إلا من يطلع على الجهود الكبيرة التي تبذلها الدولة -رعاها الله- في التصدي لعصابات الترويج والتهريب، من خلال الأجهزة الأمنية والجمركية وتنفيذها للضربات الاستباقية التي تحبط خططهم البائسة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى غوتيريش يوجه «إنذاراً أحمر» من أخطار 2018