أخبار عاجلة
«العرضة»... رقصة المناسبات في السعودية -
وصول 623.368 حاجاً إلى المدينة المنورة -
في لندن.. عرضة سعودية.. حب وولاء وتفاعل سفير -

سوريا: الجيش يتقدم في (السويداء) ويسيطر على جميع المواقع الأمنية على الحدود الأردنية

سوريا: الجيش يتقدم في (السويداء) ويسيطر على جميع المواقع الأمنية على الحدود الأردنية
سوريا: الجيش يتقدم في (السويداء) ويسيطر على جميع المواقع الأمنية على الحدود الأردنية

مشروعات تأهيل وإعادة إعمار جديدة في حمص وحلب

دمشق ـ الوطن:
أعلن مصدر عسكري سوري سيطرة السيطرة على مساحة تزيد على 1300 كم مربع وجميع المخافر المنتشرة على الحدود مع الأردن في ريف السويداء الشرقي بعد القضاء على آخر تجمعات تنظيم داعش، في وقت أعلنت الحكومة السورية عن مشاريع تأهيل واعادة اعمار في كل من حمص وحلب.
وبدأت وحدات من الجيش عملية عسكرية ضد تجمعات تنظيم داعش في الريف الجنوبي الشرقي استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.
وقال المصدر في تصريح صحفي إن “وحدات الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة حققت نجاحات كبيرة بعملياتها العسكرية ضد تنظيم داعش في منطقة سد الزلف وفرضت سيطرتها على مساحة 1300 كم مربع وعدة مرتفعات حاكمة من أهمها تلال الطبقة والرياحي وأسدة والعظامي وبير الصوت ومعبر أبو شرشوح بريف السويداء الشرقي”.
وأضاف المصدر إن العمليات أسفرت أيضا عن “السيطرة على جميع المخافر المنتشرة على الحدود مع الأردن بطول أكثر من 30 كم” وذلك بعد إيقاع العشرات من تنظيم داعش بين قتيل ومصاب وتدمير آليات وذخائر كانت بحوزتهم.
وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش بدأت على الفور بتمشيط المنطقة وإزالة الألغام والمفخخات التي خلفها المسلحون في المنطقة قبل انسحابهم.
في دير الزور وجهت وحدات من الجيش السوري بإسناد جوي ضربات مكثفة على تجمعات ومناطق انتشار التنظيم.
وأفاد مصدر عسكري سوري في دير الزور بأن وحدات من الجيش خاضت اشتباكات مع مجموعات مسلحة من التنظيم في محيط المطار وعلى المحور الجنوبي للمدينة أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من عناصر التنظيم وتدمير أسلحتهم.
وأشار المصدر إلى أن سلاحي الجو والمدفعية نفذا عمليات مكثفة على مقرات وتحصينات التنظيم في مناطق الموارد والبانوراما والثردة ومفرق ثردة ومحيط المطار وحيي الرشدية والحويقة وقرى البغيلية والتبني والقصبي.
وفي سياق منفصل بدأت في قرية المشرفة بريف مدينة حمص أمس عمليات ضخ مياه الشرب من محطة ضخ الزهراء بمدينة حمص وذلك بعد الانتهاء من تنفيذ مشروع ضخ المياه للقرية بكلفة 600 مليون ليرة.
وذكر مدير فرع المؤسسة العامة لمياه الشرب بحمص حسن حميدان أن تنفيذ المشروع دام 6 اشهر وأن كمية الضخ اليومية تبلغ 4000 متر مكعب لافتا إلى “معاناة أهالي القرية منذ عام 2004 في الحصول على المياه بسبب عدم جاهزية شبكة المياه”.
وفي ذات السياق أعلنت الحكومة السورية عددا من مشاريع التأهيل واعادة الاعمار في مدينة حلب.
وتفقد مدير عام المؤسسة العامة للإسكان في سوريا سهيل عبد اللطيف مشاريع المعصرانية وارض شمال هنانو سوق الجمعة حيث اطلع عبد اللطيف على واقع المساكن المنفذة في هذه المشاريع والأضرار التي لحقت بها جراء الاعتداءات الإرهابية خلال الفترة الماضية واستمع من المعنيين في فرع المؤسسة بحلب لشرح عن الخطوات الجارية لإعادة تأهيل المرافق والبنى التحتية في هذه المشاريع.
وأوضح عبد اللطيف أن الجولة تأتي ضمن خطة المؤسسة لمتابعة مشروعات الإسكان والقيام بالخطوات اللازمة تمهيدا لتخصيص المساكن للمكتتبين عليها لافتا إلى أن الخطة لهذا العام تتضمن تخصيص 6055 مسكنا للمكتتبين في مختلف المحافظات منها 1739 مسكنا في محافظة حلب موزعة على مشاريع المعصرانية وأرض شمال هنانو وهي تشمل 824 شقة للسكن الشبابي و525 شقة للادخار و150 مسكنا عماليا و240 مسكنا لشاغلي المخالفات.
وحول إصلاح الأضرار التي لحقت بهذه المشاريع جراء الإرهاب بين عبد اللطيف أن فرع المؤسسة في حلب حصل على 425 مليون ليرة سورية من لجنة إعادة الإعمار وهذه المبالغ ستوظف في إعادة تأهيل المرافق العامة والخدمات في المشاريع المشار إليها وقد تم إبرام العقود اللازمة مع الجهات المنفذة مشيرا إلى أن الشقق التي ستخصص للمكتتبين “جاهزة من الداخل بنسبة تقارب 80 بالمئة” وسيتم التخصيص على الوضع الراهن مع لحظ هذا الأمر في قيمة كل شقة حسب نسبة تجهيزها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين