أخبار عاجلة
إتلاف 100 ألف عبوة عطر مقلد في المدينة -
هل تنتهى أزمة المصانع المتعثرة فى 2018؟ -
مصر تجدد عقد شراء النفط العراقي لمدة عام -
أبوظبي تحذر من الاحتيال الإلكتروني -
26 مليار درهم تمويل الطائرات بالإمارات -
41 سلعة غذائية فى السعودية ترتفع في ديسمبر 2017 -
تشخيص حالة 269 ألف مريض بالمدينة -

الأحمري لـ"سبق": على وزير العدل اللبناني محاكمة مَن درَّب الحوثيين أولاً

الأحمري لـ"سبق": على وزير العدل اللبناني محاكمة مَن درَّب الحوثيين أولاً
الأحمري لـ"سبق": على وزير العدل اللبناني محاكمة مَن درَّب الحوثيين أولاً
تتضمن مزاعم عديدة: مذكرة من وزير العدل اللبناني تدعو لمحاكمة سعوديين

علَّق الكاتب السعودي عضوان الأحمري على الخطاب الموجَّه من وزير العدل اللبناني سليم جريصاتي إلى النائب العام مطالبًا فيه بالتحقيق معه ومع الخبير والمحلل إبراهيم آل مرعي، وقال: "على وزير العدل اللبناني أن يقدِّم مذكرة للنائب العام باستدعاء الشخص الذي ظهر في مقطع فيديو يدرِّب الحوثيين على عمليات انتحارية في السعودية، ومحاكمته.. ونحن نعرف أن ذلك لن يتم".

وأضاف الأحمري: "والأمر الآخر كلام وزير العدل اللبناني لا يؤخذ به، وهو الذي يصف حسن نصر الله بسيد المقاومة؛ ولهذا أعتقد أنه غضب من سردنا للتهم والفظاعة التي قام بها حزب الله من تدخلات في البحرين والكويت والسعودية واليمن، ولأنهم لم يستطيعوا محاكمة هذا الحزب فقد قاموا بمحاولة تشتيت انتباه اللبنانيين عن جرائم الحزب بهذه المذكرة التي أصدروها".

مؤكدًا: "بالنسبة لي أنا أعتقد أن بيان أو مذكرة الاستدعاء من وزير العدل أو الطلب للنائب العام شهادة حق، وليست إدانة".

يُذكر أن الخطاب الموجَّه من "جريصاني" إلى النائب العام طالب فيه بالتحقيق مع الضيفَين السعوديَّين اللذين ظهرا في برنامج (كلام الناس) على قناة (إل بي سي) مع المذيع مارسيل غانم؛ إذ زعم "جريصاني" أن حديثهما تضمن اتهامات خطيرة، اتسمت بالتحقير والافتراء الجنائي بحق الرئيس اللبناني والقيادات السياسية العليا، والتهديد المباشر بالحرب على اليمن. كما تضمنت مزاعمه محاولة الحط من هيبة الدولة والشعور القومي. مطالبًا باتخاذ ما أسماه بـ"التدابير التحفظية"، واستدعاء من يلزم للاستماع إلى أقواله!

غير أن الرد المنصف جاء - {وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّنْ أَهْلِهَا} - على لسان رئيس غرفة التجارة والصناعة اللبناني محمد شقير، الذي قال في حوار مع محطة "إم تي في": "شاهدنا فيديو على يوتيوب لسياسي يقوم بتدريب الحوثيين على القتال ضد السعوديين.. ماذا ينتظرون!؟.. أن تزيد رواتب اللبنانيين، أو يحصلوا على (بونص)"؟!

مضيفًا: "صحيح لم نسمع بقرار ترحيل للبنانين، ولكنَّ هناك استياء خليجيًّا وسعوديًّا.. ومن تواصلي مع المعنيين يشعرون بأن الحكومة اللبنانية طعنتهم في الظهر".

واستشهد "شقير" بأن "في الخليج قرابة 550 ألف لبناني، منهم 90 ألفًا في السعودية وحدها.. القادم أسوأ، وماذا ننتظر؟!. يجب على الحكومة اللبنانية أن تعتذر رسميًّا؛ فالاعتذار قوة وليس ضعفًا. أنا أكرر التحذير إذا أغلقت الحدود خلال شهر فستنتظر لبنان عواقب اقتصادية وخيمة، ستنال الجانب الزراعي، والمصانع قد تغلق؛ فـ75 % من الصادرات الزراعية للخليج تروح للمملكة العربية السعودية، و53 % من صادراتنا الصناعية. هناك خوف على الـ550 ألف لبناني.. هناك استياء من الحكومة اللبنانية.. هناك استياء من قيام فريق سياسي بتدريب جهات تحارب السعودية، سنصل لكارثة اقتصادية لن يتحملها لبنان".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى غوتيريش يوجه «إنذاراً أحمر» من أخطار 2018