أخبار عاجلة
انتحار مسجل خطر بالوراق بسبب خلافات مع زوجته -
وصول 63 ألف طن قمح روسي لميناء سفاجا -

حفلات فنية في ساحة معبد الكرنك احتفالا باختيار الأقصر عاصمة للثقافة العربية

حفلات فنية في ساحة معبد الكرنك احتفالا باختيار الأقصر عاصمة للثقافة العربية
حفلات فنية في ساحة معبد الكرنك احتفالا باختيار الأقصر عاصمة للثقافة العربية

عادت إلى مصر شعلة الثقافة العربية بعد مرور 21 عاما وتسلمها الكاتب الصحفي حلمى النمنم وزير الثقافة من نظيرة التونسي في مدينة صفاقس لينقلها إلى مدينة الأقصر التي أضاءت بحضارتها العالم منذ بزوغ فجر التاريخ إيذاناً بانطلاق فعاليات الاحتفالات باختيار محافظة الأقصر عاصمة للثقافة العربية لعام 2017 وتستمر لمدة اثني عشر شهرا تقام خلالها العديد من الانشطة الهادفه إلى النهوض بالثقافة العربية وابراز تنوعها الفكري والابداعي تأكيدا لدورها في خدمة التنمية والتنوير في حضور محمد بدر محافظ الأقصر.

وتسعى وزارة الثقافة بقطاعاتها المختلفة خلال هذا العام إلى تفعيل المبادرات الثقافية والفنية الخلاقة وتنمية الإبداع من خلال المشاركة المجتمعية في الحياة الثقافيّة بجانب تعزيز التعاون الإقليمي والدولي لمواصلة حوار الثقافات وتلاقي الحضارات بين الشعوب بهدف نشر المفاهيم والقيم السامية التي تحث على التآخي والتسامح بين البشر لذلك اختيرت مجموعة من المواقع الهامة في المدينة لتحتضن الفعاليات التي تنطلق الاثنين المقبل 20 مارس.

وقد تقرر إقامة حفلات فنية خلال شهر مارس في ساحة معبد الكرنك وتحييها فرق ومطربى الموسيقى العربية بدار الأوبرا المصرية بمشاركة مدحت صالح محمد الحلو ( مصر )، محمد الجبالى ( تونس )، كريمة الصقلى ( المغرب ) بالاضافة إلى معارض للحرف التراثية في منطقة البازارات المغلقة منذ أكثر من خمس سنوات مع مجموعة من العروض الفلكلورية والفنون الشعبية بالشوارع والساحات المفتوحة بين جموع المواطنين وزوار المدينة لفرقة رضا بجانب فعاليات الدورة السادسة لمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية.

وفى شهر إبريل تقام احتفالية عيد الربيع والتى يحييها أمير الغناء العربى هانى شاكر مع المطربة الشابة ريهام عبدالحكيم والمهرجان الدولى للطبول والفنون التراثية وندوات عن تاريخ الأقصر وواقع الثقافة بها كما يقام معرض وثائقي وآخر للفنون التشكيلية وتواصل هيئة قصور الثقافة دورها التنويرى من خلال مجموعة عروض مسرحية للطفل لفرق تجسد إبداعات فنانى الجنوب بقصرى ثقافة الأقصر وبهاء طاهر وبيت ثقافة الطارف منها مسرحية هفتان وريان (أسيوط)، أراجوز الكسلان (قنا)، بنت السيرك (أسوان) بالإضافة إلى مهرجان للتحطيب وحفل لأوركسترا بيت العود العربى، كما يحتفى المجلس الأعلى للثقافة في أمسيات شهرية بعنوان رواد العواصم بشخصيات ثقافية بارزة من العواصم العربية منها الإمارات، السعودية، المغرب، العراق، سوريا، السودان، فلسطين، لبنان، عمان، الكويت والجزائر.

وخلال شهر مايو تقام بعض فعاليات الدورة الخامسة عشرة لمهرجان المسرح العربى والتى تحمل عنوان هوية عربية.. إبداع بلا قيود، بتقديم العرض المسرحى «خريف» الفائز بجائزة سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمى، بالإضافة إلى ندوة مسرحية يتحدث فيها نخبة من كبار المسرحيين العرب، وتناقش ندوة محورها التأثيرات المتبادلة بين الثقافتين العربية والأفريقية وينظم المركز القومى للسينما أسبوعا للأفلام التسجيلية عن مدينة الأقصر وتقام ندوة بعنوان الأقصر في عيون الرحالة وتستضيف ساحة أبوالحجاج مهرجان الألعاب الشعبية بمشاركة باحثين من أطلس الفلكلور وعرضين أحدهما لفرقة أسوان للفنون لشعبية والآخر لفرقة القوصية للإنشاد الدينى.

ومع شهر يونيو خلال شهر رمضان تنظم مسابقة آثار الأقصر للشباب وحفل لفرقة المولوية المصرية بقيادة المنشد عامر التونى وابتهالات وتواشيح دينية للشيخ محمود التهامى وعروضاً فنية لفرقة رضا والفرقة القومية للفنون الشعبية والفرقة القومية للموسيقى والآلات الشعبية وفرقة أنغام الشباب وفرقة أسيوط للموسيقى العربية وفرقة الوادى الجديد للفنون الشعبية، بالإضافة إلى ورشة للفنون التراثية والمرأة بالأقصر وندوة بعنوان إرهاصات لعلم النفس في الثقافة المصرية القديمة والحديثة.

وفى شهر يوليو يتأكد أن القدس لا تزال تنبض بالحياة في قلب الثقافة المصرية والعربية من خلال إقامة أسبوع للأفلام التسجيلية وندوة عن كتاب سياحة أثرية من الأقصر إلى أسوان وعروض لفرقتى سوهاج والأقصر للفنون الشعبية.

وتستضيف عاصمة الثقافة العربية في أشهر أغسطس معرضاً لأعمال الملتقى الدولى للخط العربى، وتقام ندوة تناقش الأقصر في عيون الصحافة والأعلام، بالإضافة إلى عروض فنية لفرقة الأقصر للآلات الشعبية وقنا للإنشاد الدينى.

وخلال شهر سبتمبر تقدم حفلات لفرق الموسيقى العربية وبعض الفرق الشابة التي تقدم تجارب فنية متفردة ومعرضين للكتاب والصور وتنتقل بعض فعاليات مهرجان سماع الدولى للإنشاد الدينى والموسيقى الروحية إلى ساحة معبد الأقصر ليقدم رسالة سلام للعالم من الحضارة المصرية القديمة وتقام عروض لفرق قصور الثقافة لأغانى الشباب وفرقة قنا للفنون الشعبية.

وتتواصل الفعاليات في شهر أكتوبر بإقامة الدورة الـ21 للمهرجان القومى للسينما المصرية وملتقى القاهرة الدولى السادس للمأثورات الشعبية والمؤتمر الدولى للتراث الثقافى بالإضافة إلى حفلات لفرق الموسيقى العربية وأسيوط للفنون الشعبية والنيل للآلات الشعبية، كما يتم الاحتفال بمرور 200 عام على اكتشاف مقبرة سيتى الأول.

وفى شهر نوفمبر تحتفل الأقصر بعيدها القومى الذي يتواكب مع الاحتفال بمرور 95 عام على اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون و113 سنة على اكتشاف مقبرة نفرتارى حيث تقدم عروض لفرقة التنورة التراثية وفرقة الحرية للفنون الشعبية وعرض غناء مصرى لفريق مركز الإبداع الفنى.

وتتوالى الاحتفالات خلال شهر ديسمبر بملتقى الأقصر الدولى للتصوير الذي يشارك فيه عدد كبير من فنانى الدول العربية ويحتفل بمرور 42 عام على افتتاح متحف الأقصر وتقام عروض للفنون الشعبية ولفرقة توشكى التلقائية.

ومع مطلع 2018 وخلال شهرى يناير وفبراير تقام حفلات موسيقية وندوات عن شخصيات بارزة من الأقصر ومعارض للخرائط والفنون التشكيلية.

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالصور.. فاروق حسنى يقرأ مستقبل الثقافة والفن فى أتيليه الإسكندرية