أخبار عاجلة
هل انضمت سميرة سعيد للجنة تحكيم ذا فويس؟ -

"تفاحة".. فاكهة الفن المصري

"تفاحة".. فاكهة الفن المصري
"تفاحة".. فاكهة الفن المصري

استطاعت الفاكهة أن تجذب الفنانون ليطلقوا أسمائها على أعمالهم السينمائية والدرامية، ونالت الأنواع المختلفة منها نصيبها من الأضواء، فوجدنا "البلح" في فيلم "عرق البلح" الذي انتج عام 1999 للمخرج رضوان الكاشف، والـ"رمان" في مسلسل "رمانة الميزان" الذي عرض عام 2008 للمخرجة آمل أسعد، والـ"فراولة" في فيلم "حرب الفراولة" الذي عرض عام 1994 للمخرج خيري بشارة، والـ"مشمش" في مسلسل "أنا وأنت وبابا في المشمش" الذي عرض عام 1989 للمخرج محمد فاضل، ولكن تمكن "التفاح" أن يتربع على عرش أسماء الأعمال الفنية التي تنتمي لعائلة الفاكهة.

 

"وشوشة"، يرصد أبرز أعمال "تفاحة" في الدراما والسينما المصرية...

 

"بائعة التفاح"

عرض فيلم "بائعة التفاح" عام 1939، وهو بطولة فردوس عبد الحميد، عبد السلام النابلسي، محمود ذو الفقار، أنور وجدي وحسن فايق وآخرون، تأليف عزيزة أمير، وإخراج حسين فوزي.

وتدور أحداثه حول أحد الشباب الأثرياء الذي يعقد عقد رهان مع أحد أصدقاءه على مهمة تحويل بائعة تفاح فقيرة قد تعرف عليها مسبقًا إلى فتاة أرستقراطية تستطيع أن تجيد كل ما يجيده الأرستقراطيون، وبعد وقت طويل من التدريب، ينجح الشاب فيما عزم عليه، وتصير الفتاة قادرة على الخوض بكل ثقة في المجتمع الراقي، ويقوم بتقديمها في إحدى الحفلات الكبرى، ويدرك الشاب شيئًا فشيئًا أنه وقع في حبها، وتحزن الفتاة بدورها عندما تعلم أنها كانت مجرد مادة للرهان.

 

"تفاحة آدم"

عرض فيلم "تفاحة آدم" عام 1966، وهو بطولة هند رستم، نعيمة وصفي، حسن حسني، صلاح منصور، يحيى شاهين، وملك الجمل وآخرون، تأليف سيف الدين شوكت، سيناريو وحوار إسماعيل القاضي وفتحي زكي، وإخراج فطين عبد الوهاب.

ويروي الفيلم قصة فتاة تعيش مع زوج أمها الذي يطلب منها سرقة الزبائن في الحانة، فتهرب من بيت أمها وزوجها الذي يعاملها معاملة قاسية، وبعد الهروب تستطيع إيجاد عمل بعزبة لأحد الأغنياء "يوسف بك"، الذي يقع في غرامها هو وابنه "حسن" الذي يعمل في الطب البيطري.

 

"التفاحة والجمجمة"

عرض فيلم "التفاحة والجمجمة" في السينمات عام 1986، بطولة إبراهيم نصر، حسن يوسف، إيمان، وأنور إسماعيل، وآخرون، تأليف محمد عفيفي، سيناريو وحوار محمد يوسف وإخراج محمد صلاح أبو سيف.

وتبدأ أحداثه بنجاة خمسة من رُكّاب السفينة الغارقة ويصلون إلى جزيرة منعزلة، وهم: المهندس أحمد "حسن يوسف" والممثلة المشهورة ظاظا "إيمان" وشاب أجنبي والتاجر الثري الحاج طُلبة "أنور إسماعيل" ومساعده كرشة "إبراهيم نصر"، ويحاول الجميع التعايش مع الظروف الجديدة ومحاولة النجاة، ويطلب الحاج طلبة من أحمد بناء مركب ليتمكنوا من الرحيل مقابل منحه شيكًا بمبلغ كبير، ويتعاون الجميع في بنائه.

 

"تفاحة"

كان العرض الأول لفيلم "تفاحة" عام 1997، بطولة ليلى علوي، ماجد المصري، هالة صدقي، ماجدة الخطيب وآخرون، تأليف وإخراج رأفت الميهي.

تعمل "زينات" الجميلة، التي يطلق عليها الجميع تفاحة لجمالها، عاملة في وزارة المالية، وتعاني من تسلط "قدرية" المديرة التي تعاني من عدم الإنجاب رغم زواجها التاسع من "فؤاد"، وتقترح "قدرية" على "حسن" الفطاطري زوج "زينات" أن يطلق زوجته ليتزوجها "فؤاد" تسعة أشهر لتنجب طفلة تتبناها، فيطلقها في الوقت الذى تسعى فيه "جانيت" اليونانية التي تقيم في مصر، المصابة بمرض عضال، الزواج من "حسن" حتى يرثها بعد موتها، وتنشأ العديد من المواقف الكوميدية والمفاجآت نتيجة هذه العلاقات المتشابكة.

 

 "تفاحة آدم"

عرض عام 2014، وهو بطولة خالد الصاوي، أميرة نايف، بشرى، وريهام عبد الغفور وآخرون، تأليف محمد الحناوي، إخراج علي إدريس.

وتدور أحداث "تفاحة آدم" حول نصاب محترف يتفنن في كيفية الحصول على كل ما يريده، ومهارته الفائقة في ألاعيب النصب قد أتعبت الأجهزة الأمنية التي تحاول بشتى السبل القبض عليه، وتتغير حياة النصاب تمامًا عندما يقابل في طريقه فتاة متخصصة في قرصنة الحواسيب، والتي تصبح خير عون له.

 

"تفاحة حوا"

عرض فيلم "تفاحة حوا" في 2016، وهو بطولة أحمد جمال سعيد، حسن حرب، ثراء جبيل، سهر الصايغ ومصطفي عبد السلام وآخرون، سيناريو وحوار كريم كركور عن رواية الكاتبة مي التلمساني، وإخراج تامر سامي.

ويروي الفيلم قصة فتاتين تجمعها علاقة صداقة، إحداهما تحب أسلوب حياة صديقتها للغاية، وكل أمنيتها في الحياة هى أن تعيش نفس حياة صديقتها، ومع الوقت تنجح بالفعل، وتدخل هذا العالم التي طالما حلمت بدخوله، لكنها تكتشف أن حياة صديقتها غير مناسبة لها على اﻹطلاق، مما يدخلها في سلسلة لا متناهية من المتاهات.

 

"حاحا وتفاحة"

عرض فيلم "حاحا وتفاحة" في السينمات عام 2006، وهو بطولة ياسمين عبد العزيز، طلعت زكريا، ريكو، وحسن حسني وآخرون، تأليف بلال فضل، وإخراج أكرم فريد.

تدور أحداثه في أحد المنازل الشعبية بمنطقة عابدين، حاحا يعمل "نوباتشي" أفراح وهو الشخص الذي يجمع النقطة من أمام العوالم في الأفراح الشعبية، بينما تعمل تفاحة ممرضة في إحدى المستشفيات، ويدور الصراع بينهما حول إمتلاك المنزل، حيث يسعى حاحا للزواج فيه، أما تفاحة فتسعى للزواج من فوزي بائع الأنابيب بينما حاحا يرفض هذا الزواج، وتمر الأحداث إلى أن يكتشف كل منهما أن الاخوة أسمى من أن يعكرها أي صراع.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق خالد سليم يُحيي حفلًا غنائيًا بالإسكندرية في هذا الموعد
التالى مهن النجوم قبل الشهرة.. بجد هتصدمك