أخبار عاجلة
الرئيس زار الهيئة «على السريع».. ويباشر غداً -
توثيق الصدارة -
ذكاء أبل إلى الفضاء -
الجبير: رؤى متطابقة بين المملكة ومصر -
اقتصاديون.. تعيين آل الشيخ مكسب للرياضة -
طرح مناقصة عالمية لتطوير شركة الحديد والصلب -
أسعار الأسمنت.. «طرة» يسجل 713 جنيها للطن -
أسعار الخضراوات.. والثوم يسجل 10 جنيهات جملة -

يسرا فى «الموعد» من جديد مع كرسى المذيع

يسرا فى «الموعد» من جديد مع كرسى المذيع
يسرا فى «الموعد» من جديد مع كرسى المذيع

- برنامج من 13 حلقة يجمعها بشخصيات مشهورة ويروج للسياحة فى مصر.. والتصوير عقب رمضان

قررت الفنانة يسرا أن تعود من جديد إلى كرسى المذيع، هذا الكرسى الذى آلفته وآنسته منذ سنوات عبر مسلسلها المعروف «لقاء على الهوا» وكذلك بتقديمها برنامج «العربى» الذى حاورت فيه ما يزيد عن 300 شخصية عربية.


هذه المرة، تعود من جديد لتحل فى دور المذيعة من خلال تقديمها لبرنامج «الموعد»، الذى يعد أحدث تعاقداتها مع شركة ناشئة وجديدة يمتلكها المخرج رامى إمام نجل عادل إمام وخبير التسويق هشام تحسين.


البرنامج مختلف تماما فى فكرته وطريقة تقديمه، فالموسم الأول منه مكون من 13 حلقة تذاع بشكل أسبوعى، ويقوم على استضافة شخصية مشهورة تحاورها الفنانة يسرا فى كل الأمور، وذلك فى مكان مفتوح وتحديدا فى أحد الأماكن السياحية والأثرية المصرية، فحسبما أعلنت يسرا أنها أصرت على أن يكون تصوير الموسم الأول فى مصر فى الأماكن الأثرية المعروفة وغير المعروفة، فهناك أماكن كثيرة فى مصر وصفتها يسرا بـ«الكنوز» لا تعرفها شرائح كبيرة من الناس ولا يعلمون بوجودها أصلا فى مصر، فالبرنامج هدفه فى المقام الأول هو الترويج للسياحة فى مصر بعد الظروف الصعبة التى مرت بها فى السنوات الأخيرة.


ومن المقرر أن يتم تصوير البرنامج فى شهر يوليو المقبل عقب انتهاء شهر رمضان وأجازة عيد الفطر نظرا لانشغال يسرا الآن فى تصوير مسلسلها الرمضانى الجديد «تحت أمر السيادة» من إخراج هانى خليفة، على أن يتم عرض برنامج «الموعد» فى نهاية الصيف بشكل حصرى على إحدى القنوات المصرية، فضلا عن عدد من القنوات العربية الأخرى.


وقالت يسرا: «إن فكرة البرنامج بالأساس كانت لدى رامى إمام الذى كنت أتمنى العمل معه، لأنه مخرج مجتهد ومعجبة بفنه، ومنذ سنة تقريبا تحدثنا عن عمل فنى يجمعنا سويا، وفى منتصف الكلام جاءت فكرة البرنامج، وعندما عرضها على لم أتردد لحظة، خصوصا أنها ملحة على الساحة وجيدة للغاية كما تفيد بلدى بشدة لأن الفكرة مثلما هى تستضيف عظماء وشخصيات مشهورة، فإنها أيضا تساهم بقوة فى الترويج لمصر وللسياحة».


وأضافت «البرنامج تقوم فكرته على استضافة شخصية مشهورة سواء مصرى أو عربى أو أجنبى، ويتم التحاور معها بشكل شيق وليس كبرامج التوك شو لأنه يعتمد على الشكل السينمائى فى التصوير والإخراج، ولكن الأهم هو أماكن التصوير نفسها، فلن نقدم برنامجا من داخل ديكور مغلق ومصطنع، ولكن فى أماكن أثرية مصرية حية ومهمة، وقد حرصت بشدة أثناء التعاقد أن تكون هذه الأماكن الأثرية مهمة وليست مطروقة من قبل، أى أنها ليست معروفة لكثير من الشرائح والفئات، فمثلا أظن أن كثيرا من الناس لا يعرفون منطقة اسمها وادى حيتان وهى مكان أثرى رائع وجميل للغاية، فمصر بها أماكن مهمة للغاية وكنوز حقيقية، والبرنامج يسلط الضوء عليها بقوة». ونفت يسرا أن يتشابه برنامجها مع البرنامج الذى يقدمه الفنان حسين فهمى فى الوقت الحالى.


ومن جهته، قال المخرج رامى إمام «برنامج الموعد ليس تقليديا على الإطلاق، فهو ليس برنامجا أثريا هدفه الأول هو زيارة الأماكن السياحية والأثرية فقط، وليس أيضا برنامج توك شو حوارى مع شخصيات مشهورة، ولكنه مزيج شيق، ويكفى أن على رأس كل هذا الفنانة يسرا بخبرتها وطلتها الجميلة وأدائها».


أما المنتج هشام تحسين، فقال: إن إقناع يسرا بتقديم هذا البرنامج لم يكن أمرا سهلا على الإطلاق، لأنها فنانة كبيرة ولا تقبل المغامرة بتاريخها أبدا ونحن بالنسبة لها شركة ناشئة طبعا، وعندما عرضنا عليها الفكرة فإنها رحبت واقتنعت بها للغاية خصوصا عندما علمت أنها تنطوى على ترويج للسياحة فى مصر»، وأضاف «نحن فى الشركة لدينا خطة مهمة للترويج لمصر فى الخارج من خلال عمل أفلام ومسلسلات مهمة نقوم بتسويقها، متبعين أحدث وسائل التسويق الإلكترونية، كما أننا بصدد التعاقد مع عدة شركات فى هوليود كى نقوم باكتساب خبرات معينة ونستقدمهم أيضا للتصوير هنا فى مصر».


أما عن التعاقد مع القنوات التى تعرض البرنامج، قال هشام تحسين: إنهم فى مرحلة التعاقد فى الوقت الحالى مع قنوات، بحيث سيتم عرضه حصريا على إحدى القنوات المصرية، وكذلك فى عدة قنوات عربية أخرى.


وحول صعوبة استخراج تصاريح التصوير فى الأماكن الأثرية بمصر وهو الأمر الذى سبب إحباطا لعدة منتجين مصريين، قال هشام تحسين: «البرنامج من ضمن أهدافه الترويج للسياحة فى مصر من خلال زيارة أماكن أثرية وإجراء حوارات مع مشاهير فيها، وأعتقد أن القيادة السياسية فى مصر رشيدة للغاية والرئيس السيسى يحاول بكل الإمكان إزالة كل العراقيل والعقبات وأن يحسن صورة مصر بكل الطرق، وأعتقد أن البرنامج فكرته مهمة وتخدم نفس الهدف الذى يسعى له الرئيس، وخصوصا مع النظر أن من تقدمه فنانة بحجم يسرا»، واستطرد «أنا لا أحب فكرة الصور الذهنية السلبية التى عادة ما تكون منتشرة، فطالما أننا على قيد الحياة فلا يوجد مانع من المحاولة وبقوة».


وعن دخولهما مجال الإنتاج الدرامى والسينمائى والتليفزيونى فى سوق متقلبة وتحتوى على عدد من التكتلات الإنتاجية فضلا عن سيادة قوية للمسلسلات التركية والهندية، وهو ما قد يشكل صعوبة بالغة عليهما فى الإنتاج، قال هشام تحسين: «أعلم أن السوق صعبة، ولكنه فى المقابل يستطيع احتواء الجميع وبشدة، ومن واقع خبرتى فى مجال التسويق أستطيع التحدث بلغة الأرقام حول مدى سيادة الدراما التركية والهندية على السوق وهو الأمر الذى يسبب وجعا فى قلب كثير من المنتجين، فالدراما التركية تصدر إلى العالم الخارجى دراما تقدر بنحو 200 مليون دولار، وأنتجت فى عام 2016 نحو 60 مسلسلا، ولديهم خطة قوية أنهم فى العام المقبل سيزيدون الرقم ليصل إلى 80 مسلسلا فى العام، وحلقة المسلسل التركى الواحدة تباع فى الخليج بمبلغ 120 ألف دولار، وهو رقم كبير للغاية، ومع الأسف فإن هذه السوق أو هذه الشريحة بدأنا هنا فى مصر نبعد عنها وهذا ليس صحيحا بالمرة».


ومن ناحية السينما، قال المخرج رامى إمام: «أنا لا أجد أى مشكلات فى السوق السينمائية إطلاقا، فكل المنتجين متفهمون، وفى النهاية العمل الجيد يفرض نفسه وبقوة، ونحن ننوى فى شركتنا الناشئة أن نقدم أعمالا جيدة لفنانين درجة أولى».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو.. نانسي عجرم تطرح أغنيتها الجديدة «الحب زي الوتر» عبر «يوتيوب»