أخبار عاجلة
«قطر ساندويتش» تحرج وزير التناقضات! -
قطر من الخندق الإيراني مستمرة في الكذب -
«السخرية» سلاح المغردين في فضح «شارل» -
«الدرة» يتلألأ بمصابي الحد وأبناء الشهداء -
كابوريا الزمالك تحت مجهر العالمي -
بصمة غوستافو تكمل علامة النصر -
الشهري «المايسترو» الأول في الكرة السعودية -
الأهلي والتعاون.. مهمة صدارة وتفادي خسارة -
ضاعت في «الدرة» -
خربين يفك عقدة شباك شرق آسيا -
بلغة الأرقام.. «طوفان أزرق» -
أوراوا أصعب على أرضه -

أحمد المسلمانى يرد علي بيان " المهن التمثيلية "

أحمد المسلمانى يرد علي بيان " المهن التمثيلية "
أحمد المسلمانى يرد علي بيان " المهن التمثيلية "
قال الكاتب السياسي أحمد المسلماني المستشار السابق لرئيس الجمهورية، إنَّه فوجئ بمستوى بيان نقابة المهن السينمائية في الردّ على أطروحة فكرية عرضها للنقاش العام حول "سينما الإسلام السياسي"، وطرح فيها ضرورة تأسيس برنامج للدراسات العليا في أكاديمية الفنون لدراسة سينما الإسلام السياسي محليًّا وعالميًّا.  

وأضاف المسلماني في بيان، اليوم الأربعاء: "البيان جاء خارج الإطار السياسي والفكري لما طرحت وخالٍ من قواعد العلم ومبادئ الفن معًا". وتابع أن حديث النقابة عن العمر الطويل لصناعة السينما وعراقتها كان يجب أن يكون دافعًا للتعامل الإيجابي مع ما طرحت من رؤية للحوار، ذلك أن حديثي النقدي إنما ينصب على المشهد الراهن وليس على التاريخ العظيم للسينما المصرية التي كانت عالمية في عقودٍ سابقة، ثم صارت دون المحلية في السنوات الأخيرة. وتابع أن توصيف النقابة لعمالقة الأدب طه حسين ونجيب محفوظ ويوسف إدريس وبهاء طاهر كسينمائيين هو توصيف غريب واستغاثة في غير موضعها، أما ذكرها أسماء عظيمة مثل شادي عبد السلام وصلاح أبو سيف وعاطف الطيب ومحمد خان وإسماعيل عبد الحافظ، فإن هذه الرموز السامية هي بالضبط ما أطالب باستعادة تجاربها تاريخًا ورسالةً مكانةً ومجدًا.  

وانتقد المسلماني، استخدام النقابة مفردات زاعقة في بيان كان يفترض فيه الاتزان والرفعة، وقال: "كنت أتمنى أن يرتقي كاتب البيان في أسلوبه ومضمونه إلى مستوى النقابة المرموقة التي يمثلها، وإلى مستوى أعضائها الذين يحظون بتقدير واسع واحترام كبير". واختتم المسلماني أن الأمر ليس معركة نبحث فيها عن المنتصر، فأغلب نجوم الفن والدراما هم أصدقاء أعزاء، وبيني وبينهم نقاش وحوار، ونقابة المهن السينمائية لها دور كبير في المسيرة الإبداعية والحركة الوطنية، ويجب أن يمتد هذا الدور لترميم الحاضر وتخطيط المستقبل، ومن المناسب أن تأخذ النقابة ما طرحت باعتباره ورقة عمل لا ورقة إزعاج، وأن تدعو لمؤتمر جادّ لدراسة أزمة السينما والدراما المعاصرة، ووضع إطار للدور الذي يمكن أن تلعبه "سينما الإسلام السياسي" في مكافحة التطرف وبناء المجتمع.

 يذكر أن نقابة المهن السينمائية كانت أصدرت بيانًا بعنوان "بيان من نقابة المهن السينمائية.. عار عليك يا مسلماني"، ردًا على انتقادات المسلماني لما أسماها "سينما الإسلام السياسي"، والذي تضمن هجومًا حادًّا دعا إلى عدم ترك السينما للسينمائيين تضمن: "لقد كان مؤسفًا للغاية أن نترك السينما للسينمائيين، والدراما للدراميين، الفكر السينمائي أكبر من السينمائيين، والفكر الدرامي أكبر من الدراميين، لا يكفي أن يقرِّر الممثلون والمنتجون والمخرجون ومعهم كتَّاب السيناريو مضمون ورسالة القوة الناعمة، هي أكبر منهم جميعًا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالصور.. مى سليم بإطلالة عصرية مميزة