أخبار عاجلة
علي عبد العال يستقبل وزير الرياضة في البرلمان -
نجل عمر عبد الرحمن: صلاة الجنازة عقب صلاة المغرب -
المحلة يفوز على الأوليمبي بهدف بدوري المظاليم -
شيكابالا عبر تويتر: «في الجنة يا عشرين» -

"الكتاب العرب" يدعم طلب انضمام الأندية الأدبية السعودية للاتحاد

"الكتاب العرب" يدعم طلب انضمام الأندية الأدبية السعودية للاتحاد
"الكتاب العرب" يدعم طلب انضمام الأندية الأدبية السعودية للاتحاد

كتب أحمد منصور

رحب الشاعر الكبير حبيب الصايغ، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بالطلب الذى تلقاه الاتحاد العام من مجلس رؤساء الأندية الأدبية فى المملكة العربية السعودية الشقيقة للانضمام إلى الاتحاد العام.

وأكد "الصايغ"، أن  الاتحاد العام تلقى طلب مجلس رؤساء الأندية الأدبية السعودية إثر اختتام اجتماعهم فى دورته السابعة مؤخراً، وقال إن طلب الانضمام دخل جدول أعمال اجتماعات المكتب الدائم للاتحاد العام التى ستنعقد فى الجزائر فى فبراير المقبل.

وقال "الصايغ" إن القرار يعود إلى المكتب الدائم الذى هو سيد قراره، لكنه شخصياً يدعم مطلب الأشقاء السعوديين باعتبار أن الصيغة التى تعتمدها الأندية السعودية فى إدارة شؤونها تلبى الشروط التى ينص عليها النظام الداخلى للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، فمجالس الأندية منتخبة، والتداول على موقع رئيس مجلس رؤساء الأندية يتم بشكل دورى، أى أنه لا يوجد احتكار للموقع، غير أن هذه الصيغة لا تلغى مطالبات الأدباء السعوديين بإنشاء رابطة تمثلهم، فنحن لا نريد أن نقطع الطريق على زملائنا فى مساعيهم، وهم فى النهاية من يختار طريقة التمثيل التى يجدونها أنسب طالما كانت منسجمة مع نصوص النظام الداخلى للاتحاد العام.

وذكر الصايغ أن مجلس رؤساء الأندية الأدبية السعودية سيكون حاضراً فى اجتماعات الجزائر بصفة مراقب، كما أن الأدباء والشعراء السعوديين سيشاركون فى الفعاليات المصاحبة فى هذه الاجتماعات أو فى سواها من الاستحقاقات المستقبلية، وقال: سواء أكان ممثلاً فى الاتحاد العام بشكل رسمى أم لا فنحن لا نستطيع تجاوز الكاتب السعودى، وإلا كنا نعتدى على واحد من أهم مبدعى الثقافة العربية المعاصرة، فالأدب السعودى اليوم متصدر، وقد سبق أن قلنا إن أداء الاتحاد العام سيظل ناقصاً ما لم نجد شكلاً نستوعب فيه هذا الأدب، ونحن مصرون على ذلك، واجتماعات الجزائر ستكون البداية.

من جهته رحب اتحاد الكتاب الجزائريين بحضور مجلس رؤساء الأندية الأدبية السعودية اجتماعات المكتب الدائم فى الجزائر فى فبراير – شباط المقبل. ووصف الشاعر يوسف شقرة رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين الخطوة بأنها إنجاز يسجل للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، وللأمانة العامة خصوصاً، وقال إن الاتحاد العام واظب دائماً على المطالبة بأن يكون الأدباء السعوديون ممثلين فيه، انطلاقاً من قناعة أكيدة بأهمية المنجز الأدبى والإبداعى السعودي، واليوم إذ يتحقق هذا المطلب أول مرة على أرض الجزائر فانه مؤشر نجاح مبكر للاجتماعات المقبلة.

وكان رؤساء الأندية الأدبية فى المملكة قد اختتموا اجتماع مجلسهم فى دورته السابعة والذى استضافه نادى المنطقة الشرقية الأدبى بحضور 16 رئيس ناد أدبى بالمملكة. وقد أوصوا فى ختام اجتماعهم بطلب التقدم للانضمام إلى الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب فى مقره بأبوظبى فى دولة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى توصيات أخرى تخص توحيد الإجراءات المتبعة داخل الأندية، أو تنسيق الفعاليات، أو سواها مما يعزز دور الأندية فى الحياة الثقافية فى المملكة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصطفي شعبان يبدأ تصوير «اللهم إني صائم»