الإمارات الوطنية و مواصلات مصر في شراكة جديدة

الإمارات الوطنية و مواصلات مصر في شراكة جديدة
الإمارات الوطنية و مواصلات مصر في شراكة جديدة

أطلقت شركة مواصلات مصر مشروعها التجريبي لمركباتها الذكية ، والذي يتمثل في 180 سيارة تعمل على 18 خط في القاهرة الكبرى .

المشروع و الذي انطلق في يوليو الماضي ، و سينتهي في يونيو من العام المقبل 2018 م ، كلف حتى الآن اكثر من مليار جنيه كاستثمارات مشتركة مع دولة الامارات العربية المتحدة .

حيث سيكون المشروع الأول بين الدولتين ، وخاصة بعد استحواذ الإمارات الوطنية على 70 % من شركة مواصلات مصر ، وسيكون ايضا اول مشروع يحتوي على منظومة إلكترونية لإصدار التذاكر الذكية في مصر .

واضافت شركة مصر للمواصلات انها طرحت مؤخراً مناقصة لتوريد 236 مركبة لنقل الجماعي، حيث سيتم إطلاقها خلال أيام قليلة من خلال 100 ميني باص و 80 حافلة ذكية ، 30% منها معدة لاستخدام ذوي الاحتياجات الخاصة.

و ستكون جميع المركبات مراقبة داخلياً بكاميرات مراقبة وعداد حصر للركاب وطابعة تذاكر، ومزودة بمخرج USB وسماعات بجوار كل راكب لسماع الإعلانات المعروضة والإذاعة الداخلية.

و تستهدف الشركة خدمة 8 ملايين راكب خلال عامين ونصف بعد انطلاق الخدمة رسمياً، ومن المتوقع أن يستوعب المشروع نحو 3600 عامل ومهندس وسائق بمتوسط دخل شهري 4 آلاف جنيه، ومن المتوقع توفير 52 خط سير على مستوى القاهرة الكبرى من خلال ربط أماكن انتظار السيارات بمحطات مترو.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كيا تخطط لإبهارنا بطراز جديد مثير