أخبار عاجلة

الإعدام لسائق ونقاش تعاونا على قتل والد الأول فى السويس

الإعدام لسائق ونقاش تعاونا على قتل والد الأول فى السويس
الإعدام لسائق ونقاش تعاونا على قتل والد الأول فى السويس

قضت محكمة جنايات السويس الدائرة الثانية، بالإعدام شنقا لسائق ونقاش، لاستعانة الأول بالثانى لقتل والد الأول للحصول على نصيبه فى الميراث وشراء سيارة، وشراء ما يلزمه من مخدر الهيروين.

 

صدر الحكم برئاسة المستشار عبد الباسط محمد الإمبابى رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين محمد رشاد عبد الرحمن وعبد المنعم نصر.

 

وتعود وقائع القضية، إلى نهاية أكتوبر عام 2014، حين توجه المتهم حسام عباس 26 سنة سائق، لقسم شرطة فيصل وأبلغ أنه عثر على والده مقتولا بمنزلهم تحت الإنشاء بمدينة السلام.

 

وزعم المتهم، أنه عثر على والده مقتولا، وأن لصا سرق بعض محتويات المنزل، وكشفت معاينة رجال المباحث ومناظرة جثة والده "عباس. م" وجود طعنات نافذة بالصدر والبطن فى جثة والده الموظف بالمعاش.

 

وتوصلت التحريات، إلى أن المتهم كان دائم الشجار مع والده لرفضه اعطاءه المال لشراء سيارة، بينما اشترى سيارة ميكروباص يعمل عليها شقيقة الأصغر، كما تبين أن المتهم مدمن ودائم التردد على صديق له يدعى "محمد ممدوح" 22 سنة مبيض محارة، وقد اتفق معه على قتل والده "عباس على 55 سنة" موظف بالمعاش، مقابل أن يعطيه مبلغ 20 ألف جنيه كان المتهم الثانى فى حاجه لها لإتمام نفقات زواجه.

 

وأصطحب القاتل صديقه وتوجها للمنزل، فى غياب الأسرة، وسدد النقاش عدة طعنات لوالد صديقه واستولى على الأموال الموجودة بالمنزل لتضليل الشرطة وفرا هاربين.

 

وفى اليوم التالى، عاد المتهم إلى المنزل مع أسرته، وادعى تفاجئه بما وقع لوالده، وقدم البلاغ، وألقت الشرطة القبض عليهما واعترفا تفصيليا بالجريمة، وأجريا إعادة تمثيلها أمام النيابة العامة، وأحالت النيابة القضية للجنايات التى قضت بإعدامهما.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سقوط سائقين بحوزتهما 60 كيلو بانجو فى سيارة بطريق الأقصر أسوان الصحراوى