أخبار عاجلة
شبيه «شمعون» يعطل نظام أمانة «العروس» -
انتهاء أزمة جنش مع الزمالك والحارس يعتذر -
ضبط صاحب شركة استولى على 50 طن سكر في سوهاج -
الجيش الإيراني يبدأ مناورات برية كبرى -
السلطات التركية تفجر سيارة مشبوهة في اسطنبول -

مصرع 3 أشخاص وإصابة 9 في حوادث بسوهاج والفيوم

مصرع 3 أشخاص وإصابة 9 في حوادث بسوهاج والفيوم
مصرع 3 أشخاص وإصابة 9 في حوادث بسوهاج والفيوم

لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم، اليوم الأحد، في حادثين منفصلين بمركزي طما والبلينا في محافظة سوهاج.
وكان مدير أمن سوهاج، اللواء مصطفى مقبل، قد تلقى إخطارا بالحادثين، حيث تبين من المعاينة والفحص، أن الحادث الأول بمركز طما، أسفر عن مصرع محمود محمد فراج ( 24 عاما - عامل ) وزوجته نورا البدري ( 20 عاما - ربة منزل )، إثر إصابتهما بصعق كهربائي، وبتوقيع الكشف الطبي بمعرفة مفتش الصحة أفاد بعدم وجود شبهة جنائية في الوفاة، ليتم نقل الجثتين إلى مستشفى طما المركزي.
وفي مركز البلينا، لقيت ربة منزل تدعى عفاف حسان أحمد ( 40 عاما ) مصرعها، عندما صدمها القطار رقم 934 القاهرة / أسوان، أثناء عبورها مزلقان السكة الحديد بدائرة المركز، وتم نقل الجثة للمستشفى المركزي، كما أكد تقرير مفتش الصحة عدم وجود شبهة جنائية في الوفاة، حيث تم إخطار النيابة العامة.
وفي الفيوم، أصيب تسعة أشخاص في حادث تصادم سيارة أجرة ميكروباص مع أوتوبيس بطريق الفيوم / القاهرة.
وتلقى اللواء قاسم حسين مساعد وزير الداخلية لأمن الفيوم، إخطارا من الدكتور محمد نادي مدير عام مستشفى الفيوم العام، بوصول تسعة أشخاص مصابين في حادث تصادم سيارة أجرة ميكروباص وأوتوبيس بالقرب من عزبة رحيم بطريق القاهرة.
وتم تقديم الاسعافات اللازمة للمصابين وهم، أحمد محمد علي (37 سنة - أمين شرطه بقسم السيدة زينب)، وأحمد عصام الدين جابر (22 سنة من دار الرماد)، وأشرف أبو النور عبد القادر (22 سنة من سنوفر)، وإسلام صلاح الدين عبد العظيم (25 سنة من المسلة)، وأسماء محمود إبراهيم (18 سنة من السلخانة)، وخالد محمد جمعة (23 سنة من قلمشاة)، ومصطفى طلعت محمد (22 سنة من عزبة جبيلي)، وحنان أحمد عيد (50 سنة من الغرق)، وأيمن جابر سعد (34 سنة من قرية هوارة)، إذ تم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي أمرت بندب المهندس الفني للمعاينة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حبس رئيس مجلس مدينة المنيا سنة وعزله من منصبه