أخبار عاجلة
تضحيات الشهداء وجبران تزين قاعات الاختبارات -
خالد علي.. محامي أرض مصر «بروفايل» -
علي عبد العال يستقبل رئيس بيلا روسيا -
خالد علي: حكم مصرية تيران وصنافير واجب النفاذ -
ضبط سائق بحوزته 6 كيلو حشيش في العجوزة -

حبس فرد أمن 4 أيام في تورطه بجريمة قتل بـ"حلوان"

حبس فرد أمن 4 أيام في تورطه بجريمة قتل بـ"حلوان"
حبس فرد أمن 4 أيام في تورطه بجريمة قتل بـ"حلوان"
أمر محمد سالمان وكيل نيابة حلوان وبرئاسة المستشار إسلام سرور بحبس فرد أمن 4 أيام على ذمة التحقيق ، لاتهامه بالتورط في قتل شخص بعد خطفه وتعذيبه.

وكشفت تحقيقات النيابة أن المجنى عليه جاء بصديق له سعودى الجنسية على باخرة بالمعادي لقضاء سهره، وقام الخليجى بطلب زوجة صديقه لقضاء سهرة معها فوافق، وسجلت كاميرات الباخرة تفاصيل العلاقة المحرمة، دون علم السائح.

واستغل المجنى عليه الفيديوهات وطلب من الخليجى السعودي 9 ملايين جنيه مقابل عدم نشر الفيديوهات، ولكن السائح كان أكثر دهاءً منه، وجاراه في الحديث، مؤكدا أنه سيحضر له المبلغ.

وأشارت التحقيقات إلى أن السعودي كان على معرفة بضابط بقسم شرطة دار السلام، فحكى له الواقعة، وبدلا من أن يتحرك الضباط لإنفاذ القانون، طلبوا من السعودى تحرير محضر بقسم شرطة حلوان يتهم فيه العامل بخطفه.

وبالفعل حرر السعودي المحضر فتوجه ضابط شرطة حلوان المتهم في القضية إلى الباخرة وألقى القبض على المجنى عليه، وتم إحالته إلى النيابة التي قررت إخلاء سبيله لعدم كفاية الأدلة.

وفي إطار تحقيقات النيابة في محاولة منها لكشف لغز مقتل العامل، أجرت معاينة للباخرة التي يعمل عليها، وبالطبع كان لابد من تفريغ كاميرات المراقبة.

وأظهر تفريغ الكاميرات مقطع فيديو لمشادة بين المجنى عليه والسعودى، وعندما طلبت النيابة تحريز الكاميرات قام صاحب الباخرة بتخريبها، لتأمر النيابة بإخلاء سبيله بكفالة 5 آلاف جنيه، كما أمرت بإخلاء سبيل السعودي.

وجاءت تحريات المباحث التي طلبتها النيابة لتفجر مفاجأة من العيار الثقيل، وتؤكد تورط ضابطي شرطة بقسمي المعادي وحلوان، في قتل المراكبي، إرضاءً للسعودي، وأن الجثة تم إلقاؤها في الشارع، بعد أن لفظ صاحبها أنفاسه الأخيرة على أيدي معذبيه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ضبط سائق بحوزته 6 كيلو حشيش في العجوزة
التالى غدًا.. الحكم على 9 متهمين بخلية الوراق الإرهابية