أخبار عاجلة
بالفيديو.. سقوط برج كهرباء على منزل في السلام -
دعوى قضائية تطالب بإلغاء قرار تسعير الأدوية -
ضبط تشكيل عصابي تخصص في خطف الأطفال بأسيوط -
ضبط 64 قطعة سلاح ومخدرات في حملة بالغربية -
إحالة 304 متهم بـ"حركة حسم" إلى المحكمة العسكرية -
مصادرة 200 طن أرز بحوزة تاجر في الغربية -
ضبط 1000 قطعة ذهبية وتماثيل ببني سويف -
تأجيل محاكمة 57 متهماً في أحداث "عنف بديرمواس" -
هاني زادة: الحكم في قصية «موندومو» بعد شهرين -

وزيرة الاستثمار تصدر لائحة قانون تنظيم الضمانات المنقولة

وزيرة الاستثمار تصدر لائحة قانون تنظيم الضمانات المنقولة
وزيرة الاستثمار تصدر لائحة قانون تنظيم الضمانات المنقولة

أصدرت داليا خورشيد، وزيرة الاستثمار، القرار رقم (108) لسنة 2016، بشأن اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الضمانات المنقولة.

وأكدت وزيرة الاستثمار أهمية صدور اللائحة التنفيذية لتفعيل إنشاء أول سجل إلكتروني في مصر لشهر حقوق الضمان للدائنين، مما سيمثل طفرة في تيسير منح التمويل، وتخفيض مخاطر المشروعات، خاصة الصغيرة والمتوسطة، ويضع مصر في مصاف نحو 40 دولة فقط لديها تشريعات تنظم الضمانات المنقولة وأنشأت سجلا لها، من ضمنها الولايات المتحدة وكندا وأستراليا وأيرلندا والهند وسنغافورة وإندونيسيا والمكسيك والأرجنتين.

وقالت وزيرة الاستثمار: إن «تطبيق منظومة الضمانات المنقولة سيعمل على تقدم ترتيب مصر في مؤشر (إتاحة التمويل) في تقرير ممارسة الأعمال لعام 2018، الذي يصدر عن البنك الدولي سنويا».

وأوضحت «خورشيد» أن اللائحة صدرت بعد حوار مجتمعي مع عدد من البنوك وشركات التأجير التمويلي والخبراء القانونيين، حيث يتيح القانون تنظيم الشهر بالسجل ليتم من خلال قيام الدائن بتعبئة النموذج الإلكتروني المعد لهذا الغرض، على أن يتضمن وصف المنقول وصفاً عاماً أو خاصاً، وجواز أن يكون عقد الضمان في شكل مستند عادي أو رسمي أو محرر إلكترويى، للأشخاص المرخص لهم بالتوقيع الإلكتروني، والسماح لأطراف عقد الضمان بوضع الشروط التجارية التي يرونها مناسبة للتعاقد.

وأشارت «خورشيد» إلى أن الوزارة تجنبت أثناء إعدادها القانون ولائحته التنفيذية الصعوبات التي واجهتها الدول التي بدأت تطبيق سجلات الضمانات المنقولة من خلال إمساك سجلات ورقية في انتظام القيد في تلك السجلات، وأصبح الاتجاه الغالب تبني سجلات إلكترونية، وهو ما نص عليه القانون المصري، حيث تم إلزام الجهة القائمة بإدارة السجل بإنشاء موقع على شبكة المعلومات الدولية «الإنترنت» يمكن من خلاله الاطلاع على بيانات القيد بالسجل.

من جانبه، أوضح شريف سامي، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن اللائحة نظمت حالة إخلال المدين بالتزاماته سواء بسداد الأقساط أو أصل الدين أو في حالة الإفلاس، بما يكفل الحماية الكاملة لحقوق الدائنين المسجلة ضماناتهم في السجل، وكذلك حماية المدين من تعسف الدائن، لافتا إلى أنه حال إشهار إفلاس المدين أو إعلان إعساره أو اتخاذ إجراءات التصفية، لا تدخل المنقولات المشهرة في السجل في أموال التفليسة ولا في الضمان العام للدائنين.

وأضاف «سامي» أنه يجوز للهيئة العامة للرقابة المالية تكليف إحدى الجهات المتخصصة والمتخذة شكل شركة مساهمة بتصميم السجل الإلكتروني وإدارته وتشغيله، على أن يكون السجل خاضعا لإشراف ورقابة الهيئة.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيجاس توقع مذكرات تفاهم مع روسيا وعمان