أخبار عاجلة
بالصورة.. نجم تركي يقلد تامر حسني -
"محو الأمية الثقافية" بالأعلى للثقافة -
"ديالا" أحدث إصدارات لمياء السعيد -
أحمد دويدار يقترب من اللعب لسموحة -
بالصورة.. أوزيل وشقيقته نسخة طبق الأصل -
صديقة رونالدو تخونه مع نجم برشلونة -

"المشروعات الصغيرة": صغار المستثمرين امتنعوا عن شراء كراسة "مصنعك جاهز"

"المشروعات الصغيرة": صغار المستثمرين امتنعوا عن شراء كراسة "مصنعك جاهز"
"المشروعات الصغيرة": صغار المستثمرين امتنعوا عن شراء كراسة "مصنعك جاهز"

كتب: هانى الحوتى

قال علاء السقطى رئيس مجلس إدارة اتحاد جمعيات المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إن مبادرة "مصنعك جاهز بالتراخيص"، لا تتناسب مع طبيعة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وذلك بسبب مساحة المصانع المطروحة للمستثمرين، والتى تتراوح من 300 متر إلى ألف متر بأسعار من مليون ونصف جنيه إلى 3 ملايين جنيه.

وقال علاء السقطى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إنه لا يوجد مصنع صغير يبدأ نشاطه على مساحة ألف متر مما يعنى أن مبادرة "مصنعك جاهز بالمرافق المخصص من الحكومة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة خرج عن هدفه فى أول خطواته بأن أصبح مشروع لأى مستثمر لديه أموال.

وأضاف علاء السقطى، أن المشروع الصغير وفقاً لتعريف البنك المركزى الأخير هو الذى يصل رأسماله إلى 5 ملايين جنيه، موضحا أنه وفقا للدراسات المتاحة لدى الاتحاد عن كافة المشروعات الصغيرة فإن المشروع الذى يقام على مساحة ألف متر يستهلك ماكينات بنحو 100 ألف دولار أى ما يوازى 2 مليون جنيه، أى أن التكلفة الإجمالية للمشروع الصغير من شراء المصنع وتجهيزه بالمعدات فقط 5 ملايين جنيه، وهو ما يساوى رأسماله بالكامل دون توفير سيولة لشراء الخامات وتوفير باقى المصاريف الأساسية من عمالة وكهرباء ومياه وغيرها.

وأكد رئيس مجلس إدارة اتحاد جمعيات المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أن أغلب الذين اقبلوا على شراء كراسة المصانع المجهزة المرافق، من التجار والمصانع الكبيرة القائمة، بينما امتنع صغار المستثمرين على المشروع لأعبائه المالية التى تفرضها المساحة الكبيرة.

وأشار السقطى، إلى أن الاتحاد سبق أن تقدم باقتراح بأن تكون المصانع المجهزة المرافق بمساحات من 150 مترا إلى 200 متر، كما اقترح تنفيذ العرض الذى تقدم به بعض المستثمرين الصينين الذين كانوا فى زيارة لمصر الشهر الماضى، وأبدوا استعدادهم بتصدير الماكينات للصناعات الصغيرة على أقساط لمدة 5 سنوات بضمان الحكومة.

وفى ختام تصريحاته، أثنى علاء السقطى، على توجه المشروع بإتاحة المصانع إلى مشروعات محددة وهى المشروعات التى تعمل فى الصناعات الغذائية والهندسية والدوائية مما يعكس اتجاه الدوله نحو تشجيع المشروعات التى تعمل فى تلك التخصصات، إلا أنه طالب بأن تضاف ميزة أخرى للمشروع عند التخصيص بأن تعطى أولوية للمشروعات التى تزيد من القيمة المضافة لتلك الصناعات بتعظيم المكون المحلى المستخدم.

وكانت هيئة التنمية الصناعية، قد أطلقت مبادرة "مصنعك جاهز بالتراخيص" لأول مرة فى مصر بمدينة السادات، وتتضمن المبادرة إنشاء أول مجمع صناعى كامل المرافق والمبانى وجاهز بالترخيص ليبدأ المستثمر مشروعه والتشغيل فور الحصول على الوحدة، ويضم المجمع 296 مصنعا مقسمة إلى 128 مصنعا بمساحة 300 متر مربع، و96 مصنعا على مساحة 480 مترا مربعا و24 مصنعا على مساحة 560 مترا مربعا، و48 مصنعا على مساحة 720 مترا مربعا بتكلفة استثمارية تبلغ 510 ملايين جنيه تقريباً.

وكشف عرفات راشد، رئيس جمعية مستثمرى السادات، عن تقدم نحو 3 آلاف مستثمر لمبادرة "مصنعك جاهز بالتراخيص"، خلال اليوم الأول من إطلاقها، مضيفا أن الأولوية للحجز بالمشروع، ستكون عقب التأكد من جدية دراسات الجدوى للمستثمرين المتقدمين، نظراً لضخامة أعداد المشاركين بالمبادرة عن الوحدات المتاحة.

وأضاف عرفات راشد، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن الهيئة ستركز على اختيار مشروعات الصناعات المغذية لتغذية الصناعات الضخمة المتواجدة حالياً بالمنطقة الصناعية بالسادات، مشيدا بمبادرة "مصنعك جاهز بالتراخيص" فى توفير مصانع جاهزة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بعيداً عن البيروقراطية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إيجاس توقع مذكرات تفاهم مع روسيا وعمان