أخبار عاجلة
صورة- باسم يوسف يعلن عن ميلاد ابنه "آدم" -
ريهام سعيد تحرج "فتاة المرجيحة" على الهواء -
مهرجان صلالة السياحي 2017 م -

اتجاه لتجميد المرحلة الثانية من «تحريك أسعار الأدوية»

اتجاه لتجميد المرحلة الثانية من «تحريك أسعار الأدوية»
اتجاه لتجميد المرحلة الثانية من «تحريك أسعار الأدوية»

استبعدت مصادر رسمية بقطاع الأدوية إقدام الحكومة وشركات الأدوية على تنفيذ المرحلة الثانية من تحريك أسعار الأدوية والتى تشمل نحو 12 ألف صنف دوائى فى ظل استقرار أسعار الصرف عند مستوياتها الحالية.

يأتى هذا فى الوقت الذى أعلنت فيه لجنة الصحة بمجلس النواب أنها بصدد الترتيب لعقد اجتماعات مشتركة مع مسؤولى وزارة الصحة وشركات الأدوية ومنظماتها لبحث هذا الملف الشهر المقبل، فيما أكدت مصادر المنتجين أن استقرار أسعار الصرف عند المستويات الحالية ملائم لعدم اتخاذ أى قرارات لتنفيذ المرحلة الثانية لتحريك أسعار الأدوية بما يؤكد تأجيل الحكومة والشركات لهذه المرحلة.

وقال قيادى بغرفة صناعة الأدوية باتحاد الصناعات المصرية «رفض ذكر اسمه» إن لجنة الصحة بمجلس النواب لم تخطر الغرفة رسميا حتى الآن بتلك الاجتماعات إلا أنه أشار إلى أن القرار الوزارى الخاص بتحريك أسعار الأدوية نص على بدء التفاوض بشأن المرحلة الثانية من تحريك أسعار الأدوية خلال أغسطس المقبل.

وذكر تامر قرمانى، عضو مجلس إدارة الشعبة العامة لشركات إنتاج وتسويق الأدوية باتحاد الغرف التجارية، أنه تم تحريك أسعار نحو 3 آلاف صنف دوائى فى المرحلة الأولى وباقى نحو 12 ألف صنف كان يفترض تحريك أسعارها صعودا او هبوطا فى المرحلة الثانية التى من المقرر التفاوض بشأنها الشهر المقبل، لكن أسعار الصرف مستقرة حول مستوى 18 جنيهاً للدولار وهو المستوى الذى تم بموجبه تنفيذ تحريك الأسعار فى المرحلة الأولى وبالتالى لا تكون هناك حاجة للزيادة أو الخفض.

وقال «قرمانى» لـ«المصرى اليوم» إن ما يدعم بقاء الوضع على ما هو عليه أنه لا توجد حالياً أى أزمات خاصة بالأدوية باستثناء بعض الأصناف البسيطة الخاصة بالأمراض المزمنة، مؤكدا أن مثل تلك الأزمات كانت ناتجة عن بعض توقفات الإنتاج التى حدثت خلال مفاوضات المرحلة الأولى من تحريك أسعار الأدوية التى تمت عقب تحرير سعر صرف الجنيه، وتابع، يمكن التغلب على المشكلة عبر البدائل.

وأضاف أن الشركات المنتجة لأدوية «فيروس سى» أخطرت الحكومة رسميا فى اجتماع اللجنه القومية للفيروسات الكبدية أنها ستزيد الكميات التى توردها للحكومة بواقع 100 ألف عبوة بنفس الأسعار السابقة.

من ناحية أخرى، أرسل الدكتور محيى عبيد، نقيب الصيادلة، مذكرة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسى، والمهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، حول أزمة الأدوية منتهية الصلاحية لما تمثله من معضلة كبيرة ومشكلة ذات أبعاد كثيرة متشعبة وآثار خطيرة على الصحة والاقتصاد والأمن القومى.

كما قررت النقابة، خلال اجتماعها بالنقباء الفرعيين، تأسيس شركة لإدارة الصيدليات تدير ولا تمتلك، وشركة لتوزيع الأدوية من أموال النقابة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق “السياحة”: أكثر من 18.8 ألف غرفة فندقية بمحافظات السلطنة بنهاية العام الماضي
التالى الأسهم السعودية تواصل الهبوط لليوم الثاني