أخبار عاجلة

خبراء: الشهادات البنكية الجديدة قد تسحب استثمارات الأفراد فى البورصة

خبراء: الشهادات البنكية الجديدة قد تسحب استثمارات الأفراد فى البورصة
خبراء: الشهادات البنكية الجديدة قد تسحب استثمارات الأفراد فى البورصة

حذر خبراء من تأثر الاستثمارات المحلية والبورصة مع ارتفاع معدلات الفائدة في البنوك، بالتزامن مع ارتفاعها على الودائع في الشهادات البنكية الأخيرة، بعد أن شهدت البنوك العامة والخاصة منافسة لإصدار شهادات ادخارية بالجنيه المصرى، لجمع أكبر سيولة من السوق، وأعلن البنك الأهلى المصرى عن شهادة جديدة، بفائدة 20% لمدة عام ويصرف العائد شهرياً.

وقالت ريهام الدسوقى، كبير الاقتصاديين ببنك الاستثمار أرقام كابيتال، إن الشهادات ذات الفائدة المرتفعة تستهدف خفض السيولة بما يسهم في السيطرة على التضخم المرتفع، كما أنه يحمل تعويضاً للقطاع العائلى أو مساندة في ظل الارتفاعات الكبيرة في كل أسعار السلع.

وقللت «الدسوقى» من تأثير ارتفاعات العوائد على الاستثمارات، قائلة إن هذا النوع من الشهادات يستهدف بالأساس قطاعاً عائلياً ليس له أي توجهات استثمارية، أما على صعيد الفائدة المرتفعة على الإقراض، قالت إن البنوك تسعى دائماً للحفاظ على سعر متوازن للإقراض، لتشغيل السيولة العالية لديها، مشيرة إلى أنه عندما ارتفعت الفائدة في مارس الماضى 2.5% لم ترتفع معدلات الإقراض بنفس المستوى.

وقال الدكتور شريف الجبلى، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية، إنه لا مجال للحديث عن أي استثمار صناعى جديد في ظل ارتفاع الفائدة في البنوك على الإقراض، قائلاً إن الفائدة في أغلب البنوك تجاوزت 20%، مشيرًا إلى عدم إمكانية أن يأتى أي استثمار صناعى محلى في ظل هذه المعدلات، قائلاً إن أعلى نسبة يقدر أن يتحملها الاستثمار لا تتجاوز 9-10%. ودعا «الجبلى» البنك المركزى إلى عمل أدوات تمويلية جديدة تستهدف تحفيز النشاط الصناعى، قائلاً إن الشركات الأجنبية تأتى باستثماراتها من البنوك الخارجية، أما الصناعات المتوسطة والتى تمثل عصب الصناعة فمن الصعب جداً أن تضخ استثمارات جديدة في ظل الاستدانة من البنوك المحلية.

وقال أحمد سمير، المحلل الفنى، إن طرح شهادات استثمار ذات عائد سنوى 20% تصرف بشكل شهرى، هو استثمار مغر للمستثمرين الأفراد في البورصة، خصوصاً أنه استثمار مضمون العائد بدون مخاطر، على عكس الاستثمار في البورصة الذي يحمل جانباً من المخاطرة.

وأوضح أنه سيؤثر على تعاملات البورصة خلال بداية تعاملات الأسبوع، حيث إنه من المتوقع أن تتجه تعاملات المستثمرين المصريين الأفراد نحو البيع، لجمع سيولة واستثمارها في هذه الشهادات.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وزير الاتصالات: معرض القاهرة الدولي نقطة تحول لتنفيذ تكليفات الرئيس