أخبار عاجلة
وساطة كويتية «مشروطة» لتطويق الأزمة مع قطر -
الأمير محمد بن سلمان يلتقي بوتين -
مطار دبي يستقبل 30.5 مليون مسافر في 4 أشهر -
من الأسد إلى السجناء: القتال مقابل الإفراج -
تعرف على صدقة عيد الفطر في فلسطين -
في الموصل.. من ينجُ من الحرب يمت بالنزوح -
صرف علاوة "غلاء" للموظفين أول يوليو -

عقد الاجتماع الثاني لمجلس الأعمال الأتراك - المصريين بإسنطبول في يونيو

عقد الاجتماع الثاني لمجلس الأعمال الأتراك - المصريين بإسنطبول في يونيو
عقد الاجتماع الثاني لمجلس الأعمال الأتراك - المصريين بإسنطبول في يونيو

التقى وفد المستثمرين الأتراك الذي زار مصر أمس الأحد، بوكيل أول وزارة الاستثمار والتعاون الدولي الدكتورة منى أحمد سيد نيابة عن الوزيرة الدكتورة سحر نصر، وذلك لمناقشة سبل مواجهة المشكلات التي تؤرق الاستثمار التركي في مصر، وذلك حسبما ذكر  أتيلا أتاسيفين رئيس جمعية رجال الأعمال الأتراك - المصريين .

 

وقال أتاسيفين، خلال بيان صحفي له اليوم الإثنين، إن الوفد ضم كل من عادل اللمعي رئيس الجانب المصري بمجلس الأعمال المصري التركي، ومسعود توبراك رئيس الجانب التركي بمجلس الاعمال التركي المصري، و11 شركة تركية، ذلك الى جانب جمعية رجال الأعمال الأتراك - المصريين.

 

وأوضح أن وزارة الاستثمار والتعاون الدولي أكدت، خلال اللقاء، حرص الحكومة بكافة أجهزتها على تذليل كامل العقبات التي تواجه الاستثمار الاجنبي بوجه عام، والتركي على وجه الخصوص، وأن الحكومة على أتم الاستعداد لمواجهة وحل كافة المشكلات التي تعوق تدفق الاستثمارات التركية الى مصر.

 

وتابع، أن التعاون الإيجابي من جانب الوزارة عكس مدى ترحاب الحكومة المصرية بتقوية العلاقات الاقتصادية مع تركيا، وسعيها لتشجيع وجذب الاستثمارات التركية لزيادة تدفقها وتوسعها بمصر.

 

وأضاف أتاسيفين أن اللقاء تناول مناقشة أهم المشكلات التي تعوق المستثمرين الأتراك في مصر، وأبرزها اختلاف المعاملات الجمركية وتسعيرها بين الموانئ المصرية المختلفة، وصعوبة استخراج تأشيرات دخول البلاد للاتراك العاملين في قطاع الصناعة.

 

ورأى أتاسيفين أن مساعي رجال الأعمال الأتراك لتقوية العلاقات مع مصر مؤخرا، صادفت قبولا ملحوظا من جانب مصر، حكومة ومستثمرين، وهو ما يبشر بعودة قوية ومؤثرة للتعاون الاقتصادي بين القاهرة وأنقرة -بحسب وصفه- كاشفا عن تفاؤله بالمرحلة المقبلة من عمر العلاقات بين البلدين.

 

في السياق نفسه، كشف رئيس جمعية الأتراك المصريين عن دعوة الجانب التركي لعقد الاجتماع الثاني لمجلس الأعمال المصري التركي - والذي عقد أول اجتماعاته أمس بالقاهرة - باسطنبول، وذلك خلال شهر يونيو المقبل .

 

وأضاف أنه تم الاتفاق فيما بين المستثمرين الأتراك والمصريين على تنظيم زيارات ترويجية متبادلة بين البلدين، وذلك للعمل على تعميق العلاقات بين الجانبين، ومتابعة الشراكات الاستثمارية القائمة بما يعزز من استمرارها وتوسعها. 

 

يذكر أن مجلس الأعمال المصري التركي قد عقد أول اجتماعاته ، أمس الاحد، بالقاهرة تحت مظلة جمعية رجال الأعمال المصريين ، وذلك بعد انقطاع دام 3 سنوات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البورصة تخاطب 25 شركة لموافاتها بالقوائم المالية السنوية بعد اعتمادها