أخبار عاجلة
دور الجمعيات العمومية للأندية -
مسرحي وستانلي: سنكسب الزعيم -
منتخب اليد يواصل سطوته ويكسب نيوزلندا -
ظروف الهلال تغري القادسية -
الفنيون لـ«عكاظ» : مزمار الحي لا يطرب -
فتحــــي «يبغى» الدوري السعودي -
دياز للهلاليين: أنتم الأبطال -
سياحة جازان تنهي الإشكالات في 24 ساعة -

نصيب الفرد من الدين الخارجي يصل بعد الارتفاع إلى 14.370 ألف جنيه

نصيب الفرد من الدين الخارجي يصل بعد الارتفاع إلى 14.370 ألف جنيه
نصيب الفرد من الدين الخارجي يصل بعد الارتفاع إلى 14.370 ألف جنيه

ارتفعت أرصدة الدين الخارجي خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير، حيث وصلت قيمتها بعد الارتفاعات التي طرأت عليها إلى نحو 79 مليار جنيه، وجاء هذا خلال التقارير الأخيرة والتي قام البنك المركزي بالإعلان عنها والتي تتعلق بالدين الخارجي للبلاد. الجدير بالذكر أن تلك الارتفاعات قد ساهمت في وصول نصيب الفرد إلى نحو 812 دولار أمريكي، وهو ما يعني 14.370 ألف جنيه. الجدير بالذكر أن قيمة الاحتياطي الأجنبي للبلاد قد ارتفعت خلال الفترة الماضية أيضا، وقد وصلت بعد الارتفاعات وفقا للتقارير الأخيرة والتي أعلن عنها المركزي إلى نحو 36 مليار و534 مليون دولار، في حين أن قيمة الاحتياطي الأجنبي للبلاد في نهاية أغسطس كانت قد وصلت قيمتها إلى 36.1 مليار دولار.

هذا ويتكون الاحتياطي النقدي للبلاد من المعاملات والتعاملات الاقتصادية والتي تتكون من السندات والودائع في البنوك من العملة الأجنبية، أي أنها عبارة عن مبالغ محفوظة في البنوك المركزية والتي يمكن أن تكون لدى السلطات النقدية أيضا.

كما يعد مصطلح النقد الأجنبي هو المصطلح الذي يتم من خلاله التعبير عن تلك المبالغ بين الخبراء والدول، هذا ويمكن أن يكون الاحتياطي الأجنبي عملة أجنبية بالإضافة إلى الحقوق الخاصة بالسحب من الصندوق النقدي وكذلك الذهب.

وقد أوضحت مجموعة من المصادر، أن السبب وراء الارتفاعات التي طرأت على الاحتياطي الأجنبي للبلاد قد جاء نتيجة الارتفاعات التي طرأت على التحويلات التي يقوم بها المصريين العاملين في الخارج، هذا بجانب الارتفاعات التي طرأت على قيمة الاستثمارات الأجنبية.

وأكد الخبراء الاقتصاديين خلال التصريحات التي قاموا بها، أن الارتفاعات التي طرأت على قيمة الاحتياطي الأجنبي هي المؤشر الأول الإيجابي والذي طرأ على الاقتصاد بعد قيام الحكومة المصرية بالبدء في إجراءات برنامج الإصلاح الاقتصادي.

ولعل الارتفاع الذي طرأ على الاحتياطي الأجنبي للبلاد هو السبيل للبنك المركزي خلال الفترة القادمة للتحكم في معدلات التضخم التي يعاني منها الاقتصاد المصري، جاء هذا خلال التصريحات التي أعلن عنها البنك المركزي والتي أكد خلالها كافة التفاصيل التي تتعلق بالدين الخارجي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصدر بـ«المركزي»: مستعدون لسداد 700 مليون دولار قسط نادي باريس