أخبار عاجلة
كانيدا مساعداً للاعبه السابق جوارديولا -
آل الشيخ لـ«عكاظ»: سأعيد الليوث بـ «مسارين» -
«الزعيم».. فخر الوطن -
دياز: تأهلنا بجدارة -
منتخب عمان يدعم «الزعيم» -
«عمر» أحبطهم -
«الملكي» يتوعد «العميد» في موقعة السبت -
ورشة لتحديد الاحتياج -
إقرار «تجسير» للتخصصات الإدارية بجامعة الطائف -
4 جهات حكومية تحاضر عن تفعيل إدارات السلامة -
محايل: إزالة 490 ألف م2 من التعديات -

2.5 % تراجعاً فى أسعار البترول.. وخبير: يقلص عجز الموازنة

2.5 % تراجعاً فى أسعار البترول.. وخبير: يقلص عجز الموازنة
2.5 % تراجعاً فى أسعار البترول.. وخبير: يقلص عجز الموازنة

هبطت أسعار البترول بنحو 2.5% بالسوق العالمية، فى تسوية تعاملات أمس، بعد أن توقع تقرير لشركة استشارية ارتفاع إنتاج أوبك فى يوليو، على الرغم من تعهد المنظمة بكبح الإنتاج، ما جدد المخاوف فى السوق من استمرار تخمة المعروض من الخام. وانخفض مزيج برنت 1.24 دولار، ليسجل 48.06 دولار للبرميل، بينما انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأمريكى 1.15 دولار ليسجل 45.77 دولار للبرميل.

وسجل الخامان خسائر أسبوعية تجاوزت 1.6% بعد أن قالت «بترو-لوجيستكس»، التى ترصد توقعات معروض أوبك، إن إنتاج المنظمة من الخام سيزيد 145 ألف برميل يومياً هذا الشهر، ليتجاوز الإجمالى 33 مليون برميل يومياً.

وأضافت أن زيادة المعروض من السعودية والإمارات ونيجيريا ستقود زيادات الشهر الحالى.

من جانبه توقع مدحت يوسف، نائب رئيس الهيئة العامة للبترول الأسبق، أن تستمر مستويات الأسعار تحت الـ50 دولارا للبرميل حتى نهاية العام الحالى، فى ظل عدم وجود مؤشرات قوية بخفض الإنتاج لدول الأوبك. وأضاف، فى تصريح لـ«المصرى اليوم»، أن تقديرات الدعم للمواد البترولية فى الموازنة العامة للدولة 2017-2018 مبينة على توقعات متوسط سعر 55 دولاراً للبرميل، ما يقلص عجز الموازنة. وتابع أنه من الصعب احتساب التأثيرات على بند الدعم، خاصة أنه لم يمر أقل من شهر على بدء العمل بالموازنة الجديدة، ولكنه أكد أن استمرار معدلات الهبوط عن توقعات الحكومة سينعكس بالتأكيد على فاتورة الدعم، وبالتالى انخفاض عجز الموازنة.

وقدرت وزارة المالية فاتورة دعم المواد البترولية خلال العام المالى الجديد بـ110 مليارات جنيه.

من جانبه دعت الشعبة العامة للمواد البترولية بالاتحاد العام للغرف التجارية، الأجهزة الحكومية إلى مراجعة التشريعات والقرارات المنظمة لتداول الوقود المدعم، خاصة أن فرص التحرير الكامل لأسعار الوقود تتزايد مع استمرار التراجع فى أسعار البترول فى السوق العالمية.

وقال مصدر مسؤول بالشعبة إن استمرار التراجع العالمى فى أسعار البترول يقلل من شعور المواطن بأى آثار سلبية جديدة حال إقدام الحكومة على تنفيذ عملية التحرير الكاملة لأسعار الوقود.

وأضاف المصدر أن الشعبة ستبدأ عملية حصر لكافة التشريعات والقرارات واللوائح ذات الصلة بتداول الوقود المدعم وأيضا الاستثمار فى إنشاء محطات للمواد البترولية، تمهيداً لإعداد مقترحات لتعديلها لتتوافق مع أى قرارات أو إجراءات جديدة قد تتخذها الحكومة بشأن التحرير الكامل للأسعار، مشيراً إلى أنه كلما تراجعت أسعار البترول كلما كانت الفرصة مواتية لاتخاذ مثل هذا القرار.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حماية المنافسة: شركات الحديد بريئة من الاحتكار