أخبار عاجلة
لماذا يصاب الذكور بالتوحد أكثر من الإناث؟ -
أردوغان يرد على ترامب -
برشلونة يفتح ملف عقد ميسي من جديد -
تشكيلة برشلونة وضيفه ملقا -

مصر أصبحت الاسم الأول في عالم الاستثمار في الأسواق الناشئة

مصر أصبحت الاسم الأول في عالم الاستثمار في الأسواق الناشئة
مصر أصبحت الاسم الأول في عالم الاستثمار في الأسواق الناشئة

صرح محافظ البنك المركزي المصري “طارق عامر” إن جمهورية مصر العربية قد أصبحت الاسم الأول في الأسواق الاستثمارية الناشئة في جميع دول العالم، وأوضح أن السبب في ذلك أن الاقتصاد المصري في الوقت الحالي أصبح ممهداً، بالإضافة إلى الدول المصرية في الفترة الحالية أصبحت جاذبة للعديد من الاستثمارات في جميع المجالات النواحي. وأشار “طارق عامر” أن حجم تدفق العملات الأجنبية منذ أن تم تحرير سعر صرف الجنيه المصري في سوق الصرف، وأضاف أنه منذ تحرير “سعر الصرف” وحتى الوقت الجاري بلغ حجم التدفق العملات الأجنبية إلى حوالي ثمانين مليار دولار أمريكي شمل حوالي خمسة وثلاثين مليار دولار من المصريين، وحوالي ثمانية عشر مليار دولار أمريكي جاء عن طريق الاستثمارات الأجنبية في “أذون الخزانة” في جمهورية مصر العربية، وحوالي “عشرين مليار دولار أمريكي” عن طريق “القروض الخارجية، وحوالي سبعة مليارات دولار أمريكي عبارة عن “سندات دولارية” تم إصدارها في الخارج عبر طرحين.

كما أوضح “محافظ البنك المركزي المصري” أن نمو “الدين الخارجي” لجمهورية مصر العربية لا يمثل أي قلق، حيث أن الدولة المصرية في الوقت الراهن تحقق خطوات كبيرة في اتجاه تحقيق التنمية الاقتصادية الحقيقة، وأنه لا توجد طلبات معلقة بالنسبة للشركات الطالبة إلى تحويل أرباح من خارج الدولة المصرية.

والجدير بالذكر أن جمهورية مصر العربية في الفترة الحالية تنتهج العديد من الخطوات الإصلاحية في المجال الاقتصادية للعمل على تحقيق تنمية حقيقة، ومن أولى هذه الخطوات التي تم اتخاذها في هذا المجال تحرير سعر صرف الجنيه المصري تبعاً لسياسات العرض والطلب في عام 2016.

كما تقوم الدولة المصرية في الوقت الحالي أيضا باتخاذ العديد من الخطوات الإيجابية الكبيرة من أجل تحقيق “إصلاحات اقتصادية” كبرى منها العمل على تقليل الدعم السلعي، والدعم الخدمي، بالإضافة على تقليل دعم الطاقة كل هذه الآليات في سبيل تحقيق تنمية اقتصادية حقيقة على الرغم من مواجهة الاقتصاد المصري في الفترة الحالية حالة من “التضخم الاقتصادي” إلا أن الدولة المصرية قامت بالعديد من الإجراءات التي تجعلها دولة جاذبة للاستثمارات من خلال سن مجموعة من القوانين الجديد، وتقديم تسهيلات عديد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قطر: مستعدون للحوار لحل أزمة الخليج
التالى القاهرة أسوء مدينة فى العالم تتعامل مع المرأة