أخبار عاجلة
رفض إثيوبيا تدخل البنك الدولي في سد النهضة -
إتلاف 100 ألف عبوة عطر مقلد في المدينة -
هل تنتهى أزمة المصانع المتعثرة فى 2018؟ -
مصر تجدد عقد شراء النفط العراقي لمدة عام -
أبوظبي تحذر من الاحتيال الإلكتروني -
26 مليار درهم تمويل الطائرات بالإمارات -
41 سلعة غذائية فى السعودية ترتفع في ديسمبر 2017 -
تشخيص حالة 269 ألف مريض بالمدينة -
بينها الرياض.. الغبار يواعد 7 مناطق اليوم -
قتلى وجرحى بانفجار في سوق جنوب تايلاند -
اجتماع طارئ لمجلس الأمن حول عفرين -

5 % زيادة متوقعة فى تصدير الموالح الموسم الجارى

5 % زيادة متوقعة فى تصدير الموالح الموسم الجارى
5 % زيادة متوقعة فى تصدير الموالح الموسم الجارى

قال محمود خليل، عضو المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية، إن موسم تصدير الموالح سيبدأ منتصف نوفمبر المقبل متوقعاً أن تشهد الصادرات المصرية زيادة خلال الموسم الحالى بنسبة 5% خاصة مع زيادة المحصول خلال العام الجارى مقارنة بالعام الماضى.

وأشار خليل فى تصريحات لـ«المصرى اليوم» إلى أن هناك فرصة تصديرية مميزة أمام الصادرات المصرية خاصة بعد انتهاء الموسم التصديرى لجنوب أفريقيا.

ودعا عضو المجلس إلى التركيز على فتح أسواق جديدة، مشيراً إلى أن وزارة التجارة والصناعة بالتعاون مع وزارة الزراعة تعمل على فتح هذه الأسواق، وهو ما يمثل نافذة جديدة للصادرات المصرية لكل من تايلاند وفيتنام.

وكشف «خليل» عن مواجهة الصادرات بعض العقبات بعد تطبيق ضريبة القيمة المضافة، موضحاً أن الصادرات معفاة بحكم القانون من ضريبة المبيعات وهو ما كان يتم فى السابق الا أن مصلحة الضرائب بدأت فى مخاطبة الشركات بضرورة إصدار فواتير عن الصادرات وتوريد قيمة «ضريبة القيمة المضافة» بواقع 14% على أن يتم الاسترداد خلال فترة 45 يوماً.

وتابع أن إصرار الجهات الحكومية على توريد الضريبة واستردادها بعد ذلك يمثل أعباء إضافية على الصادرات، داعياً إلى تطبيق نفس الإجراءات الخاصة بضريبة المبيعات، حيث كان يتم منح مهلة للشركات تصل إلى 6 أشهر لتقديم ما يثبت إتمام العملية التصديرية وبالتالى الإعفاء من ضريبة المبيعات على الرسائل.

وأشار «خليل» إلى أن زيادة تكلفة استيراد مواد التعبئة أدت إلى اعتماد الصادرات المصرية على مواد التعبئة والتغليف المحلية إلا أنه فى حالة الإصرار على توريد ضريبة القيمة المضافة يمكن أن تتجه الشركات إلى استيراد مواد التغلفة مجددا بنظام السماح المؤقت بهدف التخفيف من عبء الأموال المدفوعة، خاصة أن مواد التعبئة المحلية تتضمن تحمل تكلفة ضريبة القيمة المضافة حيث يتم خصمها من المنبع.

وتوقع محسن البلتاجى، رئيس جمعية هيا للتنمية الزراعية، زيادة الصادرات خلال الموسم الحالى بما لا يقل عن 5%، مشيراً إلى أن صادرات البرتقال الموسم الماضى سجلت نحو مليون و450 ألف طن، مشيراً إلى أن نظام الفحص يزيد الصادرات. وتابع أن الأسواق الجديدة التى تم فتحها العام الماضى ومنها الصين، ساهمت فى زيادة الصادارت.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصدر بـ«المركزي»: مستعدون لسداد 700 مليون دولار قسط نادي باريس