أخبار عاجلة
«رنين» يقدم اليوم عروضا على الأدوات المنزلية -
هل يستعيد نيمار توازنه بعد انتهاء الإيقاف؟ -
الزمالك يبدأ استعداداته لمواجهة «أسوان» -
اليوم.. الإسماعيلي يلتقي وادي دجلة بالدوري -
المسابقات تعدل مواعيد مباراة فاركو والحرية -
الأهلي يستعد لمواجهة سموحة.. غدا -

نيويورك تايمز: السعودية تتجه لإنهاء الاعتماد على النفط

نيويورك تايمز: السعودية تتجه لإنهاء الاعتماد على النفط
نيويورك تايمز: السعودية تتجه لإنهاء الاعتماد على النفط

كتبت نورهان مجدى

سلطت الصحيفة الأمريكية نيويورك تايمز، الضوء على تصريحات ولى ولى العهد السعودى الأمير محمد بن سلمان لوكالة بلومبيرج عن خطط المملكة لإنهاء الاعتماد على عائدات النفط.

وجاء فى تصريحات الأمير للوكالة أمس الجمعة، أنه ينوى إنشاء صندوق ضخم للاستثمارات العامة، والذى قد تنمو أصوله لتصل إلى اثنين تريليون دولار، ويصبح الأكبر فى العالم حسبما ذكر .

وأعلن الأمير أن الخطة تضم طرح أسهم شركة "أرامكو" والتى تعد عملاق النفط السعودى وتوجيه جزء كبير من قيمتها فى صندوق الاستثمارات العامة.

وعلقت صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية، أن خطط الإصلاح التى تم الإعلان عنها والتى تهدف لتنويع مصادر دخل المملكة تأتى وسط أزمة انخفاض الأسعار العالمية للنفط، والذى حسب ما أشارت الصحيفة، قد سببت صدمة لاقتصاد المملكة، التى تعتبر أكبر مصدر للنفط فى العالم، والتى اعتمدت عليه عشر سنوات اعتمادًا كبيرًا ووفرت منه معظم دخل الحكومة.

وأشارت الصحيفة الأمريكية إلى أن انخفاض أسعار النفط إلى حوالى 39 دولارا للبرميل بعد أن كان أكثر من 100 دولار للبرميل فى يونيو 2014، أدى إلى عجز ضخم فى الميزانية وإلى جانب انخفاض فى حجم الإنفاق العام السعودى.

ويقود الأمير محمد، الابن السادس لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الجهود السعودية الرامية إلى الإصلاح بصفته رئيسًا للمجلس الذى يشرف على السياسة الاقتصادية.

وأردفت الصحيفة الأمريكية أنه على الرغم من أنه يبلغ من العمر حوالى 30 عامًا، وكان غير معروف نسبيًا قبل أن يتم تنصيب والده ملكًا العام الماضى، فإن الأمير محمد يتقلد أيضًا منصب وزير الدفاع السعودى وسط حالة من عدم الاستقرار فى المنطقة، وفى وقت تشارك فيه القوات السعودية فى حرب فى اليمن.

وأضافت الصحيفة أن الخطة الكاملة لإعادة هيكلة الاقتصاد السعودى لم يتم الإعلان عنها بعد، مشيرة إلى تصريحات بعض الدبلوماسيين والمحللين الغربيين، قائلين إنه من الصعب قياس خطط السعودية لأن اقتصاد السعودية لا يزال غامضًا والمواعيد النهائية للتنفيذ غير واضحة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وزير الاتصالات: معرض القاهرة الدولي نقطة تحول لتنفيذ تكليفات الرئيس