أخبار عاجلة
«الضباب» يحجب الرؤية في أبها و«المدني» يحذّر -
براءة رامي لكح من سب رئيس بنك القاهرة السابق -
ضبط 3 أشخاص اختطفوا تاجرا نصب عليهم في الطالبية -
اعترافات المتهمين برشوة مستشار وزير المالية -

خبيرة اقتصادية: هبوط الدولار مرهون بالتدفقات المالية من المستثمرين

خبيرة اقتصادية: هبوط الدولار مرهون بالتدفقات المالية من المستثمرين
خبيرة اقتصادية: هبوط الدولار مرهون بالتدفقات المالية من المستثمرين

قالت ريهام الدسوقي، كبير المحليين الاقتصاديين ببنك الاستثمار «أرقام كابيتال»، إنه لا أحد يستطيع أن يتوقع المدى الذي يمكن أن يصل إليه الدولار في الوقت الحالي وحتى نهاية العام، نظرا للارتفاع الشديد في معدلات الطلب على العملة الأجنبية.

وواصلت أسعار الدولار في البنوك ارتفاعها، في تعاملات، الثلاثاء، بحوالي 50 قرشا، للتجاوز 19.60 للشراء من العميل، و19.90 للبيع.

وأضافت «الدسوقي»، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، أن هناك طلبات واسعة من الشركات الأجنبية العاملة في مصر لتحويل أرباحها إلى الخارج مع اقتراب مواعيد تقفيل ميزانيتها، بالإضافة إلى طلبات الاستيراد، في ظل تدفقات ضعيفة من المعروض من العملة الأجنبية.

وتابعت: أن «البنوك تحاول من خلال رفع الأسعار أن تكون خطواتها سابقة أو على الأقل موازية لخطوات السوق السوداء، لضمان استنزافها نهائيا، وأن تحافظ على كون البنوك واجهة حائزي الدولار، خاصة من الأفراد».

وأوضحت أن هبوط الدولار، وعودة الروح إلى الجنيه، مرهون حاليا بالتدفقات المالية الواسعة من المستثمرين، خاصة على أذون الخزانة وأسهم البورصة بعد رأس السنة، بالإضافة إلى بدء الحكومة طرح شركات الطاقة أو حصص من البنوك الحكومية في البورصة، وهذه التدفقات سيكون لها أثر سريعا في تهدئة الأوضاع وخفض الدولار.

وتوقعت «الدسوقي» أن يصل متوسط سعر صرف العملة خلال النصف الأول من العام الحالي ما بين 14 إلى 15 جنيها، فيما يمكن أن يواصل انخفاضه في النصف الثانى من العام الجديد ليصل في متوسط 13 جنيها.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى وزير التخطيط: مصر ملتزمة بتحقيق «التنمية المستدامة»