أخبار عاجلة
بالأرقام .. ماذا قدم حلمي مع الزمالك؟ -
شرط واحد من محمد صلاح للعودة للزمالك -

وزير الحج والعمرة يفتتح ورشة متخصصة في غرفة مكة ويلتقي رجال الأعمال

وزير الحج والعمرة يفتتح ورشة متخصصة في غرفة مكة ويلتقي رجال الأعمال
وزير الحج والعمرة يفتتح ورشة متخصصة في غرفة مكة ويلتقي رجال الأعمال

افتتح وزير الحج والعمرة د. محمد صالح بن طاهر بنتن أمس ورشة تطوير صناعة الحج والعمرة في الغرفة التجارية والصناعية في مكة المكرمة، كما التقى رئيس وأعضاء الغرفة التجارية والصناعية ورجال الأعمال في لقاء مفتوح بحضور منسوبي مؤسسات أرباب الطوائف (المطوفون، الوكلاء، الأدلاء، الزمازمة).

وذلك في إطار استراتيجية وزارة الحج والعمرة في تعزيز الشراكة الإستراتيجية مع القطاع الخاص وتطوير خدمات واقتصاديات الحج والعمرة، وفق رؤية المملكة 2030.

وأوضح وزير الحج والعمرة أن حكومة المملكة تولي تطوير قطاع الحج والعمرة وخدمة ضيوف الرحمن أولوية قصوى، حيث تتصدر خدمة الحجاج والمعتمرين اهتمام القيادة، مشددا على أهمية النهوض بخدمات الحجاج، وتأسيس صناعة متقدمة للضيافة العصرية في قطاع الحج والعمرة على أسس مهنية واقتصادية، وضرورة البدء في التحول في خدمات واقتصاديات الحج بما يتفق والمعايير الخدمية العالمية.

وأكد بنتن على أهمية دور القطاع الخاص في تطوير اقتصاديات وخدمات الحج والعمرة، ودور القطاع في توليد الوظائف في هذا القطاع الاستراتيجي، وتمكين الشباب السعودي من العمل في هذا القطاع، من خلال تنمية مهاراتهم وتأهيلهم، مشددا على أهمية تقديم صورة إيجابية عن الخدمات التي تقدمها المملكة لضيوف الرحمن، وإثراء الرحلة الإيمانية لضيوف الرحمن.

من جانبه ثمّن رئيس مجلس الغرفة التجارية والصناعية في مكة المكرمة د. ماهر بن صالح جمال الشراكة الاستراتيجية الجارية بين وزارة الحج والعمرة وغرفة مكة، مثمنا النمو الكبير الذي حدث في قطاع الحج العمرة، مقدما شكر الغرفة التجارية والصناعية في مكة المكرمة لوزير الحج والعمرة د. محمد صالح بنتن على اهتمامه بنمو اقتصاديات الحج والعمرة والاستماع لرجال الأعمال وعلى الشراكة الاستراتيجية بين غرفة مكة ووزارة الحج والعمرة لدعم الاقتصاد الوطني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بنك الجزيرة يفتتح معامل الحاسب الآلي في الأحساء
التالى مختصون: حماية «السيراميك» السعودي من إغراق المستورد تتطلب صرامةً في تنفيذ الأنظمة