أخبار عاجلة
ضمن خطتها لأعمال الحج .. البيئة تفتش 88 منشأة بمكة -
كيم جونغ أون يرد على "تفاؤل ترامب" بأوامر عكسية -
لقاءات السيسي تتصدر عناوين صحف الأربعاء -

انخفاض العملة الموحدة لمنطقة اليورو للجلسة الثانية على التوالي أمام الدولار الأمريكي

انخفاض العملة الموحدة لمنطقة اليورو للجلسة الثانية على التوالي أمام الدولار الأمريكي
انخفاض العملة الموحدة لمنطقة اليورو للجلسة الثانية على التوالي أمام الدولار الأمريكي

تراجعت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو خلال الجلسة الأمريكية أمام الدولار الأمريكي لنشهد أدنى مستوياتها منذ 28 من تموز/يوليو الماضي في أعقاب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 05:41 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي 0.37% إلى مستويات 1.1736 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1807 بعد أن حقق الزوج الأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1687، بينما حقق الأعلى له عند 1.1793.

 

هذا وقد تابعنا عن أكبر اقتصاديات منطقة اليورو ألمانيا الكشف عن القراءة الأولية للناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني والتي أظهرت تباطؤ وتيرة نمو إلى 0.6% مقارنة بالقراءة السابقة والتوقعات عند 0.7%، بينما أوضحت القراءة السنوية تسارع وتيرة النمو إلى 2.1% مقابل 2.0%، بخلاف التوقعات عند 1.9%، وأظهرت القراءة السنوية الغير معدلة موسمياً تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.8% مقابل 3.2% متفوقة على التوقعات عند 0.6%.

 

على الصعيد الأخر فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مبيعات التجزئة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة والتي أوضحت تسارع وتيرة النمو  لأول مرة منذ مطلع العام الجاري خلال تموز/يوليو إلى 0.6% مقابل 0.3% والتي تم تعديلها من تراجع 0.1% في حزيران/يونيو الماضي، متفوقة بذلك على التوقعات عند 0.3%.

 

كما أظهرت القراءة الجوهرية لمؤشر مبيعات التجزئة تسارع وتيرة النمو أيضا لأول مرة منذ مطلع هذا العام إلى 0.5% مقابل 0.1% والتي عدلت من تراجع 0.3% في حزيران/يونيو، متفوقة على التوقعات عند 0.3%، ويأتي ذلك قبل ساعات من الكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح الذي عقد في 25-26 نموز/يوليو يوم غداً الأربعاء ووسط تسعير المستثمرين لفرص تشديد السياسة النقدية من قبل صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي ورفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية مرة ثالثة هذا العام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق القانون والناس: قراءة في قانون المعاملات المدنية العقود المسماة
التالى نفط عُمان ينخفض أكثر من دولار .. والخام يتراجع