أخبار عاجلة
عاجل.. تفاصيل انفجار كفر الشيخ -
الفيوم تستعد لاستقبال شهيدي الهرم -
السعودية تدين "تفجير الهرم" بالجيزة -
أندية يتمنى "بالوتيلى" اللعب لها مستقبلاً -
أحمد توفيق يعود للمشاركة فى تدريبات الزمالك -
مصر القديمة بعيون يونانية بالأعلى للثقافة -
مورينيو يشتكى من اللاعبين: لا يستمعوا لي -
تنمية مهارات محبى الإعلام بالأعلى الثقافة -

"التحديات والفرص لتخصصات التمريض المختلفة" مؤتمر بتمريض حلوان

"التحديات والفرص لتخصصات التمريض المختلفة" مؤتمر بتمريض حلوان
"التحديات والفرص لتخصصات التمريض المختلفة" مؤتمر بتمريض حلوان
نظم قسم تمريض صحة البالغين بكلية التمريض بجامعة حلوان المؤتمر العلمي الخامس لقسم تمريض صحة البالغين "التحديات والفرص لتخصصات التمريض المختلفة"، تحت رعاية الدكتور ماجد نجم، القائم بعمل رئيس الجامعة، والدكتور جمال شكري، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب.

ووفق بيان صادر عن الجامعة، افتتحت المؤتمر الدكتورة جيهان محمد أحمد، رئيس المؤتمر وعميد كلية التمريض بالجامعة، مرحبة بالحضور، مشيرة إلى أن قسم تمريض صحة البالغين هو أحد أقسام الكلية التي تسعى لتدريب الطلاب بالمعامل والمستشفيات المختلفة ، وتنمية قدرات الطالب على تحديد احتياجات المريض والتعرف على مشاكله الصحية المختلفة والقدرة على وضع خطة الرعاية التمريضية للمريض، متمنية النجاح والتوفيق للمؤتمر والقدرة على تنفيذ توصياته.

وأكدت الدكتورة زينب حسين علي، سكرتير عام المؤتمر ورئيس قسم التمريض، أن رسالة القسم تكمن في إرساء الدعائم الأساسية لدراسة التمريض الباطني الجراحي على مستوى الجامعة من خلال تقديم مادة علمية تتوافق مع المفاهيم الحديثة للتمريض، والرعاية التمريضية الشاملة لكافة التخصصات، وتوفير الخبرات التعليمية المتعددة في التخصصات العلمية المختلفة بما يتماشى مع متطلبات السوق، والقيام بإجراء الأبحاث العلمية المتطورة لضمان التنمية المستدامة في المجتمع.

وأشارت الدكتورة صباح أحمد عمار، منسق المؤتمر والمدرس بقسم تمريض صحة البالغين بالكلية، أن محاور المؤتمر هي: معرفة الجديد والمستحدثات الخاصة بالابحاث العلمية للتمريض، ومعرفة الجديد في مجال التعليم التمريضي، والجديد في المهارات العلمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"