أخبار عاجلة
برشلونة في مواجهة صعبة اليوم أمام إيبار -
أحمد سمير ينشر صورة له بعد إصابته بحادث -
حارس الزمالك يخضع اليوم للكشف الطبي -
«المحليين» يستعين مؤقتا بمدير منتخب الشباب -

اللاوندي: ترامب سطر صفحة جديدة فى العلاقات المصرية الأمريكية

اللاوندي: ترامب سطر صفحة جديدة فى العلاقات المصرية الأمريكية
اللاوندي: ترامب سطر صفحة جديدة فى العلاقات المصرية الأمريكية
أكد الدكتور سعيد اللاوندى خبير العلاقات الدولية، أن هناك صفحة جديدة فى العلاقات الايجابية بين القاهرة وواشنطن تم تسطيرها عقب فوز المرشح الجمهورى دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الامريكية.

لافتا إلى أنه يوجد تطابق كبير فى وجهات النظر بين الرئيسين عبد الفتاح السيسى وترامب خاص فيما يتعلق بقضايا الشرق الاوسط على العكس من فترة حكم الديمقراطيين.

وأضاف اللاوندى فى تصريحات لـ"صدى البلد" أن الرئيس ترامب تعهد فى أول خطاب له بنهج سياسية مغايرة لسياسة الديمقراطيين وأكد على ذلك خلال كلمة ألقاها في ولاية كارولينا الشمالية، التي زارها ضمن إطار "جولة الشكر" إلى الولايات الأكثر تصويتًا له في انتخابات 8 نوفمبر، وقال "ينبغي أن ننهي سباق إسقاط الأنظمة الأجنبية التي لا نملك أي معلومات عنها، والتركيز على هزيمة الإرهاب و"داعش"، وكل دولة تتبنى هذه الأهداف ستعتبر شريكًا للولايات المتحدة".

وتابع اللاوندى قائلا: إن الرئيس ترامب أكد على أنه لن يسقط النظام فى سوريا وسيعمل مع دول المنطقة على حل الأزمة فى سوريا سياسيا وهو ما تطابق مع رؤية الرئيس السيسى الذى أكد مرارا وتكرارا على ضرورة محاربة الإرهاب ومساعدة الدول فى حربها ضده كما اتفق على عدم إسقاط الجيش النظامى فى سوريا لصالح الميليشيات وأن الحل السياسى هو الأمثل لأزمات الشرق الأوسط ومنها الأزمة السورية.

وأشار خبير العلاقات الدولية إلى أن الرئيس ترامب يتبنى حل الدولتين بالنسبة للقضية الفلسطينية وهو ما يتطابق إيضا مع وجهة النظر المصرية التى تسعى لإنهاء معاناة الشعب الفلسطينى مشددا على أن هذا التوافق جعل ترامب يوجه الدعوة للرئيس السيسى لزيارة واشنطن فى أقرب وقت.

يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي تلقى مساء امس الخميس اتصالًا من الرئيس الأمريكى المنتخب "دونالد ترامب"، تم التطرق خلاله إلى مستقبل العلاقات المصرية الأمريكية بعد تولي الإدراة الأمريكية الجديدة مسئولياتها بشكل رسمي، حيث اعرب الجانبان عن تطلعهما لأن تشهد المرحلة القادمة تناميًا ملحوظًا يشمل كافة جوانب العلاقات الثنائية، وتعاونًا في كافة المجالات التي تعود على شعبي البلدين بالمصلحة والمنفعة المشتركة.

كما تم خلال الاتصال التباحث حول الأوضاع الإقليمية وتطوراتها المتلاحقة التي تنبئ بتصاعد التحديات التي تواجه الاستقرار والسلم والامن الدوليين، لاسيما في منطقة الشرق الأوسط، الامر الذي يعزز من أهمية التعاون المشترك بين مصر والولايات المتحدة الامريكية في سبيل التصدي لهذه المخاطر.

وفى هذا الإطار تناول الإتصال مشروع القرار المطروح أمام مجلس الأمن حول الإستيطان الإسرائيلى، حيث اتفق الرئيسان على أهمية اتاحة الفرصة للإدارة الامريكية الجديدة للتعامل بشكل متكامل مع كافة ابعاد القضية الفلسطينية بهدف تحقيق تسوية شاملة ونهائية لهذه القضية.

فى ختام الإتصال أبدى الرئيس الأمريكى المنتخب تطلعه لقيام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة الولايات المتحدة فى القريب العاجل لتبادل الرؤى بين البلدين حول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وكذلك تجاه قضية السلام فى الشرق الأوسط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا