أخبار عاجلة
علي عبد العال يستقبل وزير الرياضة في البرلمان -
نجل عمر عبد الرحمن: صلاة الجنازة عقب صلاة المغرب -
المحلة يفوز على الأوليمبي بهدف بدوري المظاليم -
شيكابالا عبر تويتر: «في الجنة يا عشرين» -

جاد الكريم: إلغاء التعليم الأزهري لن ينهي التطرف

جاد الكريم: إلغاء التعليم الأزهري لن ينهي التطرف
جاد الكريم: إلغاء التعليم الأزهري لن ينهي التطرف
قال الدكتور ولاء جاد الكريم، رئيس مؤسسة شركاء من أجل الشفافية، إنه ضد ازدواجية التعليم في مصر، وإنه طالما طالب بتوحيد المسار التعليم - المدني -، لافتًا أنه ضد أن يصنف التعليم الأزهري أنه المصدر الرئيسي للأفكار المتطرفة، وخاصة أن أغلب قيادات الجماعات المتشددة والجهادية ليسوا خريجي معاهد أو كليات أزهرية وفقًا للإحصائيات، رغم انضمام بعضهم إليه في محاولة للسيطرة على المؤسسة الإسلامية.

وأشار جاد الكريم في تصريحات خاصة لـ« فيتو»، إلى أن مؤسسة الأزهر في جوهرها وأصلها على مدى عقود منهجها وسطي، وتتسم بالاعتدال في فهمها للدين، بغض النظر عن حالة التأخر التي تشهدها حاليًا نتيجة عوامل عدة منها ضعف القيادات، وتدخلات الدولة، وجمود التفكير.

وتابع: لا أرى أن الأزهر ومؤسساته التعليمية لم تكن المصدر الرئيسي للفكر المتطرف، ومن غير المنطقي اختصار الأمر عليه، بل هناك العشرات من المؤسسات المجتمعية ومئات المنابر داخل المساجد تغذي أفكار التطرف وإقصاء الآخر.

وقال جاد الكريم: نحن بحاجة إلى إعادة نظر للخطاب الديني بشكل شامل داخل المؤسسة الأزهرية أو خارجها، وإعادة النظر في ممارسات بعض أجهزة الدولة، وبعض المؤسسات الإعلامية التي ترسخ الانقسام واللا تسامح وعدم قبول الآخر وجميعها مكونات للفكر المتطرف.

وكان مقترح قدمه أحد أعضاء المجلس القومي لحقوق الإنسان، بدمج التعليم الأزهري للعام في مرحلة التعليم الأساسية، واقتصاره على المرحلة الجامعية فقط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «الصحة» توقف قرار «طمس» أسعار الأدوية القديمة