أخبار عاجلة

أهالى قرى الدقهلية يطالبون بإزالة التعديات على الطريق المؤدى لقراهم

اشتكى أهالى بعزبة غازى مصبح، التابعة لمركز بنى عبيد، بمحافظة الدقهلية، من تعدى أصحاب الأراضى الزراعية على الطريق المؤدية لقريتهم، والذى يربطها بمركز بنى عبيد بطول 2 كيلو متر ونصف.

 

وقد أكد العديد من الأهالى أن الطريق، هو الطريق الوحيد الموصل لجميع الخدمات والمستشفيات، فالمرضى يسلكونه هو غير ممهد، ويصعب على سيارات الإسعاف والإطفاء الوصول إلى القرية بسبب سوء حال الطريق، مما يهدد حياتهم بالخطر، ويؤخر وصولهم إلى أعمالهم صباحا، والعودة إليها فى المساء، كما أن الطريق مظلم، وغير آمن ليلا، مع انعدام المواصلات من وإلى القرية فى الليل بسبب سوء حالة الطريق.

 

وقال طاهر عادل محمد أحد أهالى القرية، إنه تم بدء إعادة رصف الطريق، وبه تآكل منذ أكثر من 7 أشهر، وسعينا لفصل الحد المساحى وتم توفير مبلغ ٣٨  ألف جنيه، من صندوق المحافظة،  ومبلغ ١٠آلاف جنيه، من تبرعات الأهالى، وجاء مهندسو المساحة وتم وضع 12 علامة فقط، وكان من المفترض أن تكون العلامات ٣٣علامة.

 

وتابع "طاهر" قام أحد الأهالى، بوضع مواسير لرى الأرض الزراعية فى حرم الطريق، ولم يرجع حق الطريق، واشتكينا لمسئول الطرق والرصف لكن دون جدوى، ولو تم رصف الطريق على هذا الوضع، لن يستمر الطريق أكثر من عام وهذا إهدار للمال العام، ولجأنا للوحدة المحلية ولم تزل المخالفة، وعليه توقف رصف الطريق، بعد سعى سنوات لإعادة رصفه وترميمه، لتحسين حياتنا، ولكى نعيش حياة كريمة وسهلة، فأبسط حقوقنا أن نصل لمنازلنا، بشكل سليم، دون أى مشاكل، خاصة وأن سيارات الأجرة اختفت من الطريق لسوء حالته، ونعتمد على سيارات قديمة، تتعبنا فى التنقل، ولها مواعيد، ولو أراد أحد الخروج من القرية قبل تلك المواعيد، فإنه لن يستطيع الخروج، مما يصعب علينا حياتنا بشكل كبير، نطالب محافظ الدقهلية الدكتور أحمد الشعراوى بسرعة التدخل وحل الأزمة، وإيصال حقوقنا لنا .

 

وقال أحمد سمير إبراهيم من أبناء القرية، أن هذا هو الطريق الوحيد للقرية الذى يصل القرية بمركز بنى عبيد، ونعانى كثير من سوء هذا الطريق حتى حصلنا على قرار بإعادة رصفة، لكننا فوجئنا بتعدى أصحاب الأراضى الزراعية، بمساحة 2 متر على الطريق العام، ونطالب بإعادة التعدى، وإعادة رصف الطريق، وليس رصف الطريق على هذا الوضع، لإننا تعبنا للسعى لرصف الطريق وتمهيده، وجلب ميزانية لذلك، وقمنا بجمع الأموال من الأهالى، ومناشدة أعضاء المجالس النيابية، والوحدات المحلية المتعاقبة، ولما تخطينا كافة العقبات وجمعنا الأموال فوجأنا بتعدى بعض الملاك على الطريق، ولعدم وجود متابعة، أو ضبط أو رقابة من المسؤلين، خاصة بالوحدات المحلية، قام المتعدى، بأخذ حق الطريق بكل سهولة، دون أن يسأله أحد، وذلك ينكد علينا حياتنا، ويزيدها صعوبة، وأصبح كل حلمنا الآن أن نرصف الطريق ونعيش فى قريتنا حياة كريمة آمنة .

 

وقد أكد الدكتور أحمد الشعراوى، محافظ الدقهلية، إنه منذ توليه محافظة الدقهلية، مطلع الشهر الماضى، وهو قضى عهدا بالوصول إلى جميع المواطنين البسطاء لقراهم ومساكنهم، وأنه أعطى توجيهات بإزالة كافة التعديات على الأراضى الزراعية، وممتلكات الدولة، وأراضى الأوقاف، وأنه لن يسمح لأحد بالتعدى على الممتلكات العامة، لغنه ملك المواطنين جميعا، وأن أزمة رصف الطرق بالمحافظة عامة سوف تحل فى القريب العاجل، لتهالك العديد من الطرق السريعة والرئيسة داخل المدن، والطرق الفرعية التى تخدم المواطنين فى القرى والعزب النائية من أهم أولوياته، وسوف يتخذ إجراء عاجلة بشأن رصف طريق عزبة غازى، وكافة القرى الشبيهة بها، لردع المخالفين.

 

1 الطريق المتهالك
1 الطريق المتهالك

 

2 أعمال التعدي
2 أعمال التعدي

 

4 الطريق المتهاكلة
4 الطريق المتهاكلة

 

6 الطريق المؤدية للقرية
6 الطريق المؤدية للقرية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جامعة سوهاج توافق على افتتاح مركز التعليم الصيدلى المستمر