أخبار عاجلة
انسوا ميسي ورونالدو.. مودريتش استحق خطف الأضواء! -
شريهان وحلم العودة الذي ينتظر عشاقها تحقيقه -
بالصور.. محمد صبحي ينهار خلال تشييع جثمان زوجته -
روما يرصد نجم باريس سان جيرمان لضمه بدلا من صلاح -

«جبهة كمال» ترفض دعوة «منير» للمصالحة مع النظام

«جبهة كمال» ترفض دعوة «منير» للمصالحة مع النظام
«جبهة كمال» ترفض دعوة «منير» للمصالحة مع النظام

أعلنت جبهة محمد كمال «القيادة الشبابية المناوئة للقيادة التاريخية» رفضها لما أعلنه إبراهيم منير، نائب المرشد العام للإخوان، بشأن دعوته لمن وصفهم بـ«حكماء الشعب» لرسم صورة واضحة للمصالحة مع النظام.

وأعلنت الجبهة، فى بيان أصدرته باسم «جماعة الإخوان المسلمين»، أنها ترفض تماماً فكرة المصالحة، مشيرة إلى أنها لن تتنازل عن عودة الجماعة للحكم والإفراج عن جميع القيادات من السجون، وعودة المشهد السياسى ما قبل 30 يونيو.

وحصلت «المصرى اليوم» على منشور تم إرساله من القيادات التاريخية- «جبهة عزت»، الأحد، لقواعد الإخوان بعنوان «توضيح وتصحيح»، لتهدئة قواعد الشباب الغاضبة من الدعوة للمصالحة، حيث أكد أن ثوابت الجماعة تحافظ على كيان الدولة المصرية، دون التفريط فى حق من حقوق الشعب، مؤكداً أنها زاهدة فى السلطة.

فى المقابل أثارت جبهة الشباب، التى كان يتزعمها محمد كمال، قبل مقتله، موجه غضب على التواصل الاجتماعى، حيث أشارت إلى أنها تمتلك وثائق «مسربة» بشأن اتصالات مع وسطاء لإجراء مصالحة بين الجماعة والنظام الحالى، تتضمن الاعتراف بالوضع السياسى الحالى، وهو ما نفته جبهة «عزت».

وقال كمال حبيب، الباحث فى شؤون الجماعات الإسلامية، إن الجماعة تعيش حالة من التفكك، فالقيادات التقليدية المؤمنة ببقاء التنظيم تعلن للمرة الأولى أنها تسعى للمصالحة، ومن لا يريد هذا الخط فليذهب حيث يريد.

وأضاف، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» أن القيادات التقليدية تدرك أن دونالد ترامب، القادم الجديد للبيت الأبيض، لن يكون كالإدارة الأمريكية الديمقراطية التى نجحت فى حماية الإخوان، والذى يأتى بالتزامن مع موجة صعود السياسات اليمينية فى العالم.

يشار إلى أن «منير» أعلن أن الجماعة «مستعدة لسماع كل وجهات النظر» من حكماء، فيما يخص ما يتناثر عليه القول حول إجراء «مصالحة» مع النظام الحالى، مشترطاً عدم استبعاد الرئيس المعزول، محمد مرسى، وأن يوضع فى الحسبان ما وصفه بـ«جرائم الدولة». وأضاف: «الجماعة فصيل من الشعب المصرى الذى يملك بجميع فصائله وهيئاته الشرعية، وعلى رأسها الرئيس الشرعى محمد مرسى، حق تقرير المصير».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"