أخبار عاجلة
روحاني: ندعم عراقا موحدا ومنسجما -
هيئة التفاوض السورية المعارضة تلبي دعوة موسكو -
الجيش التركي يقصف عفرين بالصواريخ -
وزير الدفاع الأمريكي يبدأ جولة آسيوية -
السيسي يبعث برقية تهنئة لنظيره الليبيري -
مهرجان مسقط 2018 -

وزير الآثار يكشف تكلفة إنشاء «المتحف الكبير».. ونسبة اليابان فيها

وزير الآثار يكشف تكلفة إنشاء «المتحف الكبير».. ونسبة اليابان فيها
وزير الآثار يكشف تكلفة إنشاء «المتحف الكبير».. ونسبة اليابان فيها

قال الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، إن تكلفة إنشاء المتحف المصري الكبير تخطت مليار دولار، شاركت اليابان في إنشائه بقرض بنسبة نحو 75%.

وأكد العناني، خلال ورشة العمل المصرية- اليابانية التي انعقدت صباح الاثنين، بأحد فنادق القاهرة حول تطوير منطقة أهرامات الجيزة بحضور الدكتور زاهي حواس، عالم المصريات ووزير الآثار الأسبق، والسفير الياباني تاكيهيرو كاجاوا، ويحيي راشد، وزير السياحة، واللواء كمال الدالي، محافظ الجيزة، لمناقشة سبل تطوير منطقة الأهرامات، على أن افتتاح المتحف المصري الكبير سيزيد من أعداد السياح الوافدين لمصر سنويا وسيغير منظور سياحة المتاحف في العالم.

وتابع: «نعمل على الاستفادة من الخبرات اليابانية في تطوير منطقة الأهرامات، وأن الحكومة اليابانية وافقت على إعطاء قرض لمصر بمبلغ مليار دولار من أجل إنشاء المتحف المصري الكبير».

وأوضح أن «دور الحكومة اليابانية لا يقتصر على القرض فقط، بل يتضمن أيضا تدريب العاملين في الآثار وإدارة المتحف المصري الكبير، الذي يتم إنشاؤه على مساحة 500 ألف متر».

وأشار إلى وجود 10 بعثات أثرية يابانية تعمل في مصر، عن طريق جامعات ومعاهد أثرية. وأضاف أن مشروع تطوير المناطق الأثرية الذي توقف عن العمل منذ عام 2011 عاد للعمل بقوة، مؤكدا على أنه قبل حلول منتصف عام 2018 سيتم افتتاح المدخل الجديد بالأهرامات بطريق الفيوم.

ومن جانبه، قال السفير الياباني بالقاهرة، تاكيهيرو كاجاوا، إن هناك أهمية كبرى لتطوير وتعزيز السياحة المصرية من خلال تطوير مشروع المتحف المصري الكبير.

وأكد كاجاوا على أن الانتهاء من بناء المتحف ليكون أحد الوجهات الأثرية الهامة لتساهم في زيادة التدفقات السياحية المصرية، موضحا أن انعقاد الورشة يأتي تزامنا مع تسيير أول خط طيران مباشر من طوكيو إلى القاهرة اليوم، بعد توقف دام 4 سنوات، موضحا أنه سيكون له دور في زيادة التدفقات السياحية من السوق اليابانية.

وأشار كاجاوا إلى قيام إحدى الشركات اليابانية بتسيير رحلات إلى مصر بشكل أسبوعي سيخلق جسرا بين البلدين، موضحا أن معدل زيارة السائحين انخفضت بنسبة 50%، بسبب الظروف التي مرت بها مصر خلال السنوات الماضية.

بدوره، قال الدكتور زاهي حواس، عالم المصريات ووزير الآثار الأسبق، إن عام 1988 كانت منطقة الأهرامات أشبه بـ«حديقة حيوان» تسود فيها العشوائية والفوضى، وقررت عقد عدة اجتماعات مع المسؤولين لإنقاذ الموقف وتطوير المنطقة، إلا أن المشروع لم يكتمل بسبب الثورة، لكن الآن يتم العمل به بتكليف من الرئيس عبدالفتاح السيسي لوزارة الآثار، وفي الوقت ذاته هناك فريق عمل آخر يبذل جهدا كبيرا لإنشاء المتحف المصري الكبير، الذي يعد أهم مشروع ثقافي في القرن العشرين على مستوى العالم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رفع حالة الطوارئ في القطاع الصحي بشمال سيناء استعدادا لأعياد الميلاد