أخبار عاجلة
عاكف المصري يدين الهجوم الإرهابي في سيناء -

بالصور.. إزالة قبور قديمة بالوادى الجديد لإفساح أماكن لدفن الموتى

على الرغم من أن محافظة الوادى الجديد هى أكبر محافظات مصر مساحة وتشغل مساحة هائلة من الجمهورية، ورغم امتداد مساحات هائلة من الصحارى غير المستغلة فى محيط القرى والمدن التابعة للمحافظة، إلا أن أهالى قرية الهنداو التابعة لمركز الداخلة لم يجدوا مكانا فى تلك الصحراء الشاسعة لدفن موتاهم بعد أن اكتظت المقابر التابعة للقرية بالموتى، واضطر عدد من الأهالى إلى اللجوء إلى إعادة حفر الخنادق والأخاديد فى بطن التربة التابعة للمقابر لإنشاء مقابر جديدة يتم فيها دفن الموتى.

 

ورصدت عدسة "اليوم السابع" عثور العمال أثناء حفرهم للقبور على هياكل للموتى وجماجم وبقايا عظام بشرية والتى قاموا بجمعها ودفنها فى أماكن أخرى، حيث إن مقابر القرية امتلأت عن آخرها بالموتى وأصبحت غير قادرة على استيعاب أعداد جديدة من الموتى على الرغم من قيام رئاسة قرية الهنداو بعمل إحلال وتطوير لسور المقابر بالجهود الذاتية مؤخرا، بعد أن تعرضت تلك المقابر للإهمال بعد تهدم أسوارها وتحولها إلى مأوى للكلاب والحيوانات الضالة وتهدم عدد من القبور القديمة وظهور الهياكل العظمية للموتى.

 

وأكد أهالى القرية على أن هذا الاجراء يلجأون إليه على نفقتهم الخاصة لتوسيع المكان حيث إن نقل المقابر من موقعها يستلزم مجموعة من الإجراءات المعقدة والتى طالبوا بها من قبل حيث يلجأون بالتعاون فيما بينهم على إزالة القبور المتهالكة، وحفر الخنادق الجديدة للدفن بالتنسيق مع العائلات التى تدفن فى المقابر وكل عائلة تعرف مقابرها جيدا.

 

وقال سيد محمود رئيس مركز الداخلة أن قرية الهنداو لا يوجد بها أية أراضى فضاء قريبة منها يمكن استغلالها فى إنشاء مقابر جديدة وأن الأهالى يلجأون غلى حفر تلك الخنادق فى الأماكن التى مرت عليها أعمال الدفن منذ أكثر من 40 سنة حيث أن بعض حالات الوفاة قد تأتى فى أوقات متأخرة من الليل ويضطر الأهالى إلى الحفر فى تلك المناطق لإيجاد مكان لدفن المتوفى فى تلك الأوقات المتأخرة وهو ما استدعى الأهالى لعمل تلك الخنادق فى المواقع القديمة مؤكدا على أنه سوف يتم بحث تلك المشكلة بهدف إيجاد حلول لها فى أسرع وقت ممكن.

ازالة القبور القديمة فى قرية الهنداو بالداخلة
ازالة القبور القديمة فى قرية الهنداو بالداخلة

 

جانب من اعمال حفر القبور القديمة
جانب من اعمال حفر القبور القديمة

 

ازالة القبور البالية بالجهود الذاتية
ازالة القبور البالية بالجهود الذاتية

 

ازالة القبور بسبب ضيق المساحة
ازالة القبور بسبب ضيق المساحة

 

بقايا هياكل عظمية وجماجم
بقايا هياكل عظمية وجماجم

 

جانب من اعمال الحفريات
جانب من اعمال الحفريات

 

هياكل وجماجم متهالكة
هياكل وجماجم متهالكة

 

حفر الخنادق واستغلالها كقبور
حفر الخنادق واستغلالها كقبور

 

جانب من اعمال الحفر
جانب من اعمال الحفر

 

اهالى الهنداو يضطرون لازالة قبورهم القديمة
اهالى الهنداو يضطرون لازالة قبورهم القديمة

 

جانب من اعمال الحفر والازالة
جانب من اعمال الحفر والازالة

 

بقايا الهياكل والجماجم اثناء الحفر
بقايا الهياكل والجماجم اثناء الحفر

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق البعثة الألمانية للآثار تكشف تفاصيل استخراج تمثال المطرية
التالى برلماني: مشروع بيع وشراء القمامة يحفز الشباب على العمل