أخبار عاجلة
370 قتيلًا ومصابًا على الأقل فى زلزال إندونيسيا -
تشتت «اليسار» يدفع فرنسا للتوجه «يمينا» -
الأسد وحلفاؤه يقتربون من حسم «معركة حلب» -
نادي السـلام بالعوامية يدشن «متحف النادي» -
بيونسيه تقترب من أكبر جوائز «غرامي» -
قريبا.. شهر العسل في المريخ -
الطاقة والاستثمار تجمع السعوديين بالفنزوليين -

المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان تحتفل بمرور 10 سنوات على بداية عملها

المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان تحتفل بمرور 10 سنوات على بداية عملها
المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان تحتفل بمرور 10 سنوات على بداية عملها

احتفلت المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان في أوروشا بتنزانيا، الإثنين، بمرو 10 سنوات على بداية النشاط الفعلي لها بحضور قضاة المحكمة وممثلي المجتمع المدني وممثلين عن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وقال رئيس المحكمة الافريقية، سيلفا أوراي، إن المحكمة واجهت تحديات خلال السنوات الــ10 الماضية وتمكنت من الاهتمام بكل قوة بأوضاع حقوق الإنسان في القارة، مضيفًا أن المحكمة تسلمت 70 عريضة نزاعية وقد بتت في 25 دعوى قضائية و7 طلبات استشارية.

وأوضح «أوراي»، في كلمته، أن المحكمة تهدف إلى حماية المواطن الأفريقي وحقوقه بالدرجة الأولى واهتمت بقضايا حقوق المرأة.

وذكر أن هناك بعض التحديات التي تواجه المحكمة بسبب قلة عدد الأطراف المتواجدة في البروتوكول بالرغم من اعتماده عام 1998 من قبل منظمة الوحدة الأفريقية إلا أنه وقع فقط 30 دولة من أصل 54 عضو بالاتحاد الأفريقي.

من جانبه، أشاد وزير العدل التنزاني، هاريسون جورج، بتجربة المحكمة الأفريقية والتي يتواجد مقرها في أروشا، معتبرًا أنها وسيلة هامة للدفاع عن حقوق المواطن الأفريقي الذي عاني على مدار العقود الماضية، موضحًا أن بلاده كانت من أول الدول التي أولت اهتمامًا بهذه المحكمة.

فيما لفت أحمد حجاج، أمين عام الجمعية الأفريقية سابقًا، وأحد المشاركين في الاحتفال، إلى أنه كان شاهدًا على تأسيس هذه المحكمة عنما كان أمينًا عامًا مساعدًا لمنظمة الوحدة الأفريقية.

وأضاف «حجاج»، في تصريحات خاصة لــ«المصري اليوم»، أن هذه المحكمة ستغني الأفارقة من اللجوء للمحكمة الجنائية الدولية وتعتبر ملاذًا لحقوقهم في القارة خاصة بعد انسحاب 3 دول من المحكمة الجنائية الدولية.

وأكد أن الاهتمام بأوضاع حقوق الإنسان في المحكمة هو جني للثمار التي زرعها الراحل الدكتور بطرس غالي، الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة خاصة بعد تأسيسه اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان في أواخر القرن الماضي، مشيدًا بالعمل الذي تقوم به المحكمة في ظل الإمكانيات المتاحة، فيما قال الدكتور أيمن سلامة، أستاذ القانون الدولي العام، إن «عدد القضايا التي بتت فيها المحكمة الأفريقية إيجابي في ضوء التحديات والعراقيل التي تواجهها».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"