أخبار عاجلة
أسعار العملات العربية اليوم الأحد 30-4-2017 -

بالصور.. أهالى مدينة السادات يشكون من عدم تغطية غرف المياه الرئيسية

تشهد المنطقة الثامنة بمدينة السادات بمحافظة المنوفية، إهمالا كبيرا بسبب الكوارث التى تشهدها تلك المنطقة من إصابات عدد كبير من سكان المنطقة نتيجة سقوطهم فى غرف المياه الرئيسية بسبب تواجدها مكشوفة منذ عدة سنوات، وبرغم شكاوى المواطنين لكن لم يتحرك أحد من المسئولين سواء فى شركة مياه الشرب أو مسئولى جهاز تنمية مدينة السادات. 

 

يقول أحمد عبد التواب، موظف مقيم بمدينة السادات: "نعانى من تواجد تلك الغرف الرئيسية للمياه بالمنطقة الثامنة بالمدينة بجوار المسطح الأخضر الكبير، الأمر الذى تسبب فى إصابة العديد من سكان المنطقة وغيرها من سكان المناطق الأخرى، خاصة الأطفال الصغار".

 

وأضاف عبد التواب: "تقدمنا بالعديد من الشكاوى لمسئولى شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمدينة، ولكن لم يتحرك أحد منهم لتغطية تلك الغرف لحماية الأهالى من الإصابات التى تتكرر أسبوعيا". 

 

ويشير وليد عبد الهادى موظف ومقيم بمدينة السادات، إلى الإهمال الكبير التى تشهده تلك المنطقة، خاصة فى عدم تغطية تلك المحابس الكبرى، رغم أنها على مرئى ومسمع من الجولات التى يقوم بها رئيس جهاز تنمية مدينة السادات ومسئولى شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمدينة".

 

وطالب وليد، الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية بزيارة تلك المنطقة وحل تلك المشكلة الكبرى لحماية أبنائنا، خاصة أنه كان رئيسا لمدينة السادات ولم تشهد الإهمال سوى عقب تركه المنصب وتوليه منصب المحافظ منذ عامين على التقريب.

 

ومن جانبه، أكد المهندس صبحى المصرى رئيس فرع مياه الشرب والصرف الصحى بالسادات، أن تلك المحابس تغطيتها ليست مسئولية شركة مياه الشرب وإنما هى تخضع لجهاز المدينة لأنها أعلى الرصيف، وتقوم برى المسطحات الخضراء بالمدينة. 

 

ومن جانبه، أكد المهندس محمد عاشور رئيس جهاز تنمية مدينة السادات، أن المشكلة بالفعل قائمة، ولكنه بسبب سرقة تلك الغطاءات عند تركيبها من قبل السريحة وأصحاب الخردة، مؤكدا أنه تم تغييرها أكثر من مرة ولكن تمت سرقتها.

 

وأضاف رئيس جهاز مدينة السادات لليوم السابع أنه جار عمل تغطية خرسانية لتلك الغرف للحد من الكوارث التى تشهدها المنطقة عند سقوط الأطفال بها، خاصة أن تلك الغرف بجوار المسطح الأخضر الكبير، والذى يعد متنفسا لدى أهالى المنطقة فى وقت إجازاتهم. وأكد أنه نظرا لحماية الأطفال والأهالى سوف يتم التغطية خلال 48 ساعة لأن حمايتهم مسئوليتنا. 

 

احدى الغرف
إحدى الغرف

 

الغرفة بداخلها قمامة
الغرفة بداخلها قمامة

 

الغرفة بدون غطاء
الغرفة بدون غطاء

 

الغرفة وبجوارها طفاية الحريق
الغرفة وبجوارها طفاية حريق

 

الغرفه مكشوفة
الغرفة مكشوفة

 

غرفة المحابس الرئيسية
غرفة المحابس الرئيسية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس "الزمالك" مهاجما طارق عامر: عمال يتجوز ويتفسح وخرب اقتصاد مصر