أخبار عاجلة
التشكيل المتوقع للزمالك أمام الداخلية -

5 مناصب تولاها «بطرس غالي» في ذكرى انتخابه أمينا للأمم المتحدة

5 مناصب تولاها «بطرس غالي» في ذكرى انتخابه أمينا للأمم المتحدة
5 مناصب تولاها «بطرس غالي» في ذكرى انتخابه أمينا للأمم المتحدة
سياسي ودبلوماسي وكاتب مصري، ينحدر من أسرة قبطية ذائعة الصيت، لقبه الإعلام الإسرائيلي بـ«كسنجر المصري»، ووصل إلى أعلى المناصب الرفيعة الدولية، هكذا كان الدكتور «بطرس بطرس غالي» الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة.

وفي ذكرى انتخاب «غالي» أمينا للأمم المتحدة، ترصد «فيتو» أهم خمسة مناصب تولاها «كسنجر المصري»: 

الأمين العام للأمم المتحدة
في 21 نوفمبر 1991 تم انتخاب «بطرس غالي» لأمانة الأمم المتحدة؛ ليصبح أول أمين عام من دولة عربية، وبدأ عمله من عام 1992، وحتى 1996.

ووصل «بطرس غالي» إلى هذا المنصب بمساندة فرنسية قوية، بجانب دعم إفريقي وعربي؛ لتكون فترته هي إحدى الفترات الهامة؛ إذ شهدت صراعات في رواندا والصومال وأنغولا ويوغوسلافيا السابقة.

ولم تمتد فترة رئاسته لمدة ثانية؛ بسبب استخدام الولايات المتحدة لحق «الفيتو» بعد انتقادها له.

المدير
ولم يكن منصب الأمين العام للأمم المتحدة هو المنصب الوحيد الذي اعتلاه «غالي»، فقد تدرج في مراكز عدة، أبرزها عمله مديرا لمركز الأبحاث في أكاديمية «لاهاي» للقانون الدولي، في الفترة من عام 1963 وحتى عام 1964.

الوزير
وفي أكتوبر عام 1977 تم تعيين «غالي» وزير الدولة للشئون الخارجية، وصحب في الشهر التالي الرئيس الأسبق «أنور السادات» في رحلته إلى القدس، بعد استقالة وزير الخارجية آنذاك «محمد إبراهيم كامل»؛ احتجاجا على التقارب «المصري- الإسرائيلي»، حيث لعب دورا أساسيا في التوصل إلى اتفاقيات السلام بين مصر وإسرائيل، في كامب ديفيد عام 1978، ثم معاهدة السلام في 1979.

المنظمة الفرانكوفونية
ولم يكن «غالي» أمينا عاما للولايات المتحدة فقط، فبعد انتهاء ولايته في المنظمة الدولية، كان «بطرس غالي» أول أمين عام لمنظمة «الفرنكوفونية» من 1997 وحتى 2002.

رئيس مجلس الجنوب
وشملت قائمة المناصب لـ«بطرس غالي» توليه رئاسة "مجلس مركز الجنوب"، وهو مركز حكومي دولي، لبحوث الدول النامية، في الفترة من 2003 إلى 2006.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة: عدم صلاحية القاضي أدت لإلغاء الحكم في"أحداث مسجد الاستقامة"