أخبار عاجلة
تأجيل دعوى تعويض صاحب كافيه «كيف» للغد -
ضبط عاطل بحوزته ١٠عبوات ترامادول في إمبابة -
ضبط 6032 قرص مخدر بـ6 محافظات -

«شكري»: مستعدون لبذل كل الجهود لإنجاح القمة العربية.. ومستمرون في دعم ليبيا

«شكري»: مستعدون لبذل كل الجهود لإنجاح القمة العربية.. ومستمرون في دعم ليبيا
«شكري»: مستعدون لبذل كل الجهود لإنجاح القمة العربية.. ومستمرون في دعم ليبيا
أكد وزير الخارجية سامح شكري، استعداد مصر لبذل كافة الجهود من أجل نجاح القمة العربية المقبلة في عمان.

وقال شكري خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي مساء اليوم الخميس، إننا "نتطلع لمزيد من التشاور مع الأردن حول القضايا العربية المختلفة، وتصدر المباحثات القضية الفلسطينية والتي تعد من الاوليات على القمة العربية وتتسق مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس ودعم حل الدولتين واقعة الدولة الفلسطينية علي حدود الرابع من يونيو وعاصمتها القدس الشرقية.

وأوضح شكري أن الحفاظ على الأمن القومي العربي وتعزيز الأمن العربي سيتم مناقشته خلال أعمال القمة الي جانب التدخلات في الشؤون العربية من قبل قوة إقليمية ونتطلع لتكون فرصة لحوار عميق بين الزعماء لانهاء أزمات المنطقة العربية ونتفق مع الأردن بأن الأوضاع في سوريا كارثية.

وأشار وزير الخارجية شكري إلى أن مصر لم تتوقف عن دعم الجهود في حل الأزمة الليبية والتواصل مع مختلف الأطياف السياسية في ليبيا مستمر ونسعى أن تؤتي هذه الجهود بثمارها لتكوين لجنة التعديل الخاصة بالحل السياسي في ليبيا وفق اتفاق الصخيرات وفي إطار المبادرة الثلاثية مع الجزائر وتونس، والاضطراب الذي حدث في ليبيا مؤخرا من صراعات عسكرية يعقد الموقف ورغم ذلك نسعى لتعزيز الحل السياسي للحفاظ على مقدرات الشعب الليبي.

من جانبه، قال وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي إن مصر هي الركن الاساسي للاستقرار العربي وحماية المنطقة العربية وهذا الدور يزداد أهمية في ضوء التحديات التي تعصف بالمنطقة، وان دور مصر المحوري الهام يسعى لحماية الامن العربي من كل ما يتربص به من تحديات.

وقال خلال المؤتمر: "بحثنا آليات العمل التي تساعدنا في مواجهة التحديات في ظل العلاقات القوية التي تربط بين مصر والاردن وخاصة على مستوى الزعماء ونسعى دوما لتعزيز التشاور المستمر والارتقاء بالعلاقات المشتركة".

وأوضحة الصفدي أن المنطقة العربية تواجه الإرهاب والأزمة السورية وغيرها من التحديات الجسام التي تتطلب زيادة فاعلية العمل العربي المشترك، وأضاف: "بحثنا القضية الفلسطينية وضرورة تعزيز السلام الشامل ونأمل أن يتم التوافق على جهد عربي في القمة العربية لايجاد حل للانسداد للسياسي في القضية الفلسطينية والتصدي للارهاب التي تتعرض له المنطقة".

وتابع: "نحن ملتزمون بمحاربة الارهاب الذي يسعى لسرقة عقول شبابنا وسوف ننسق بشكل كامل للتعامل معها، وبحثنا إيجاد حل سلمي للقضية السورية والتي وصلت لحد الكاىثة وهي الأسواء في التاريخ الحديث ولابد من وقف نزيف الدماء ونسعى للتغلب عليها بالتشاور مع الأشقاء العرب، وأنه لا بديل عن مسار جنيف للتوصل إلى حل سياسي للأزمة، وإن مفاوضات آستانة ليست بديل مباحثات المسار السياسي في جنيف".

وفيما يخص حل القمة العربية للخلافات بين الدول الأعضاء، قال الصفدي إن "المنطقة العربية تمر بظروف صعبة وإننا لم نقم بالعمل الموحد لحماية مستقبل المنطقة سيتدخل الآخرون ويفرضون آزمات في المنطقة، والعمل المطلوب يجب ان يرتقي لما تتوقعه الشعوب العربية ولم يعد هناك مجال للتراخي ورأينا شعوب عربية انهارت بسبب الخلافات ويجب إعادة بناء الصف العربي بشكل موضوعي وواقعي. وهناك خلافات عربية بالفعل وهناك جهود تبذل لتنقية الأجواء والأردن يسعى لتعزيز وحدة الصف العربي وستكون القمة العربية فرصة لذلك بدلا من أن يفرض أحد أجندته على المنطقة ونأمل أن تنجح قمة عمان في الحد المقبول من الأهداف".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس "الزمالك" مهاجما طارق عامر: عمال يتجوز ويتفسح وخرب اقتصاد مصر